الاتحاد

مقهى الإنترنت

على الخط - منصور عبدالله


مدن لها خصوصية
مدن الإمارات لها طبيعة خاصة، تتفرد بها عن باقي مدن العالم، بما فيها المدن العربية، حيث تتوافر في كل منطقة كافة الخدمات الضرورية· بل إنك تجد في الحي الواحد كافة المرافق الحيوية، ومنها على سبيل المثال: الخياط، والنجار، والحلاق، والمخبز، والمطعم، ومحل الخضراوات والفواكه، ومحل البقالة، ومحل الكوي على البخار، ومحل بيع الموبايلات، والملحمة، ومحل بيع الأدوات الكهربائية، ومحل الأزياء الشعبية·
المنطقة هنا قد تكون شارعا أو بضع شوارع، في مساحة يجتازها المرء مشيا على الاقدام في غضون خمس أو عشر دقائق، وفي أقصاها البعيد، يجد المصرف، والمستشفى، والمدرسة والفندق ومحل بيع الأثاث الجديد أو المستعمل، ومعرض السيارات·
وقد يجد في البناية التي يسكن العديد من الخدمات، بما فيها محل البقالة، والمقهى الشعبي والنجار، والمطعم، وقد يجد في الميزانين صالونا نسائيا أو رجاليا· كل محل مستعد لتقديم خدمة التوصيل إلى المنازل، في مناخ تنافسي، وبسرعة لا تضاهيها سرعة التسوق الالكتروني·
أحيانا أتساءل، وهل يحتاج أصحاب هذه المحال الصغيرة إلى جهاز الكمبيوتر لتسجيل المبيعات والإيرادات والأرباح؟ أو لحسبة الضرائب التي نراها في دول أخرى؟ ليس من هذا ولا من ذاك، فكل بائع يحسب لك ما تشتريه بالقلم والورقة، حتى وإن وصلت المشتريات إلى عشرات أو مئات الدراهم·
لا يقتني البائع حتى آلة حاسبة، ولا اي شيء من تقنيات العصر، وربما لا يعرف استخدام الكمبيوتر وهو الأرجح، بينما تراه إذا أنعم الله عليه، يقتني سيارة مرسيدس فارهة· أي تجارة بسيطة، أو أي محل يعتني به صاحبه، ويسهر على خدمة زبائنه، يستطيع أن يحصل منه على مردود طيب·
الناس بشكل عام، يجدون سهولة في الحصول على ما يريدون من السلع والخدمات، وإذا توفرت الفلوس، حصلوا عليها حتى بالهاتف· ففي عطلات نهاية الأسبوع، وحتى في الأيام العادية، يطلب بعض الناس بالهاتف، مآكلهم من المطاعم بدءا من البيتزا وانتهاء بالتكة والكباب، لتصلهم إلى منازلهم·
الخدمات المتوافرة في مدن الإمارات، وسهولة الحصول عليها، لا تتوافر في أي مدينة أخرى في العالم، ولا أزال أذكر أنني في لندن، وجنيف وفيينا، لم أستطع شراء الخبز بعد الساعة السادسة مساء، إلا من محال السوبرماركت، بينما يحصل الأفران عندنا لا تغلق أبوابها على مدار الساعة·
مدن الإمارات لها خصوصية محببة، حتى مع ارتفاع تكاليف المعيشة التي تقض المضاجع، وخصوصا بالنسبة لذوي الدخل المحدود·

اقرأ أيضا