الاتحاد

عربي ودولي

الأسد يؤكد دعم بلاده للمصالحة الفلسطينية

أكد الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” خالد مشعل وعددا من أعضاء المكتب في دمشق أمس، حرص بلاده على لم الشمل الفلسطيني وتوحيد صفوفه ودعمها لأي جهد يساعد على تحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام بين حركتي “فتح” و”حماس” في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

وقال بيان رئاسي سوري إن الأسد “شدد على أن تحقيق المصالحة هو الطريق الوحيد كي يستطيع الفلسطينيون العمل لاستعادة حقوقهم ومواجهة التحديات التي تعترض مسار القضية الفلسطينية”.

وأضاف أنه “تم خلال اللقاء بحث تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية والأوضاع المأساوية التي يعانيها الشعب الفلسطيني في قطاع غزة جراء الحصار اللاإنساني المفروض عليه والجهود المبذولة على مختلف المستويات لرفع الحصار، بالإضافة إلى المساعي المبذولة لتحقيق المصالحة الفلسطينية”.
إلى ذلك، ذكرت وكالة (سما) الفلسطينية للأنباء نقلاً عن “مصادر قيادية في منظمة التحرير الفلسطينية” في رام الله أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي مشعل خلال زيارته المتوقعة إلى دمشق في غضون الأيام المقبلة ليبحثا برعاية الأسد جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية.

اقرأ أيضا

رئيس إندونيسيا يؤدي اليمين لولاية ثانية