الاتحاد

الرياضي

وانج هاو يحرز كأس «الشارقة ماسترز» للشطرنج

سعود بن عبد العزيز المعلا يكرم بطلنا سالم عبدالرحمن (من المصدر)

سعود بن عبد العزيز المعلا يكرم بطلنا سالم عبدالرحمن (من المصدر)

رضا سليم (الشارقة)

أحرز الأستاذ الدولي الكبير الصيني وانج هاو لقب النسخة الأولى من بطولة الشارقة ماسترز الدولية للشطرنج، التي أسدل عليها الستار أمس الأول بنادي الشارقة الثقافي للشطرنج تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بمشاركة 250 لاعباً من 42 دولة، تنافسوا على جوائز البطولة البالغة 65 ألف دولار، من بينهم 163 لاعباً ولاعبة من أصحاب الألقاب الدولية.
وانتظرت اللجنة المنظمة للبطولة حتى انتهاء جميع المباريات، والتي امتدت للتاسعة مساء، وقام الشيخ سعود بن عبد العزيز المعلا رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الثقافي للشطرنج بتتويج الأبطال ومعه حسين الشامسي أمين عام اتحاد الشطرنج والمهندس طلال الزعابي نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة وعمران عبد الله النعيمي الأمين العام لنادي الشارقة الثقافي للشطرنج وعدد من أعضاء مجلسي إدارتي اتحاد الشطرنج ونادي الشارقة الثقافي للشطرنج.
واستمرت الإثارة حتى الجولة الأخيرة من البطولة بعدما تساوى 6 لاعبين على القمة برصيد 7 نقاط بعدما تعادل الصيني وانج هاو في الجولة الأخيرة أمام الأستاذ الدولي الكبير الأوكراني يوري كريفوروشكو إلا أن حسم التعادل حسم الصدارة للصيني، فيما جاء الدولي الكبير الهندي أديبان بي في المركز الثاني، بعد تعادله أيضاً في الجولة الأخيرة مع المصنف الأول البولندي رادوسلاو، والثالث الأوكراني الأستاذ الدولي الكبير مارتن كرافتسييف، والذي تعادل في الجولة الأخيرة مع الأذربيجاني نايديتش أركاديتش، وحلّ رابعاً مواطنه الأستاذ الدولي الكبير يوري كريفوروشكو، والخامس الأستاذ الدولي الكبير الهندي ساثورامان بعد فوزه في الجولة الأخيرة على الأستاذ الدولي الكبير الأرميني المخضرم فلاديمير آكوبيان.
أما بطل الإماراتي الذهبي سالم عبدالرحمن، لاعب المنتخب الوطني ونادي الشارقة الثقافي للشطرنج، فقد جاء في المركز السادس في الترتيب العام للبطولة، بعد فوزه في الجولة الأخيرة على الأستاذ الدولي الكبير الأوكراني ألكسندر أرششينكو ليظفر سالم بهذا الفوز بنقطته السابعة في البطولة ويتعادل بالنقاط مع صاحب المركز الأول إلا أنه حلّ سادساً بعد اللجوء لنظام كسر التعادل.
وتعادل 7 لاعبين على المراكز من السابع حتى الثالث عشر بعد تساويهم في النقاط 6.5 نقطة لكل منهم وبعد اللجوء إلى نظام كسر التعادل، وهم الأستاذ الدولي الكبير الأذربيجاني المخضرم نايدتش أركاديتش السابع، والأستاذ الدولي الكبير الفرنسي فريسونت لوريانت في المركز الثامن، والأستاذ الدولي الكبير المصري باسم أمين بطل العرب وأفريقيا تاسعاً، وجاء عاشراً الأستاذ الدولي الكبير البولندي رادوسلاو المصنف رقم واحد على البطولة، وفي المركز الحادي عشر الأرجنتيني الأستاذ الدولي الكبير آلان بيشوت، وحلّ بالمركز الثاني عشر الأستاذ الدولي الكبير المصري أحمد عدلي، أما المركز الثالث عشر فكان من نصيب الأستاذ الدولي الكبير الصيني زهو يينجلان. وحصل سعيد إسحاق لاعب منتخبنا الوطني ونادي دبي للشطرنج والثقافة على جائزة أفضل لاعب إماراتي في البطولة، فيما حصل على جائزة ثاني أفضل لاعب الأستاذ الدولي عمر نعمان لاعب نادي الشارقة الثقافي للشطرنج، وحصلت على جائزة أفضل لاعبة إماراتية الأستاذة الدولية خلود عيسى الزرعوني لاعبة نادي فتيات الشارقة للشطرنج والثقافة. حصلت الأستاذة الدولية الكبيرة الهندية هاريكا درونافيلي، على جائزة أفضل لاعبة في البطولة، وحصل على جائزة أفضل لاعب تحت 14 سنة الأستاذ الاتحادي الأوزبكي نادربيك عبد الستاروف، وجائزة أفضل لاعب تحت 12 سنة للهندي براغناندا، وجائزة أفضل لاعب تحت 10 سنوات للهندي تاريش كارثيك، كما تم تكريم أفضل لاعب من نادي الشارقة وحصل على الجائزة الأستاذ الاتحادي جاسم عبد الرحمن، وكذلك جائزة ثاني أفضل لاعب من نادي الشارقة وحصل عليها اللاعب الدولي عبد الكريم علي آل علي.

سعود المعلا: استضافة الآسيوية 2018
الشارقة (الاتحاد)

كشف الشيخ سعود بن عبدالعزيز المعلا رئيس نادي الشارقة للشطرنج عن أن إدارة النادي ستطلب استضافة البطولة الآسيوية في العام المقبل، معربا عن سعادته بما حققه بطولة الماسترز في نسختها الأولى في ظل وجود هذا العدد الكبير من اللاعبين.
وقال: حققنا العديد من المكاسب في تنظيم هذه البطولة في مقدمتها أنها مصنفة بالاتحاد الدولي كما أن عدد اللاعبين الماسترز أثروا البطولة، بجانب أن الحدث شهد حصول لاعبين اثنين من الصين على لقب جراند ماستر، خاصة أن البطولة كانت «النورم» الأخير لهم، وتم تسليمهم الشهادة الدولية بجانب إبلاغ الاتحاد الدولي لاعتمادهم رسميا، في الوقت الذي حصلت 3 لاعبات من الهند على لقب أستاذة اتحاد دولي. وأوضح أن تنظيم النادي لبطولتين دوليتين في شهرين متتاليين كان يمثل تحديا كبيرا، خاصة أن نجاح بطولة الجائزة الكبرى الشهر الماضي حفزنا كثيرا، وكانت المسؤولية كبيرة في استضافة هذا العدد في بطولة بجانب تنظيم بطولتين إضافيتين في التوقيت نفسه على هامش الماسترز الأولى هي بطولة المصنفين تحت 1800 نقطة والثانية بطولة المستجدين تحت 14 سنة، كما استضاف النادي دورة للحكام على هامش البطولة بالتعاون مع اتحاد اللعبة.

اقرأ أيضا