الاتحاد

الرياضي

بطولة «أم الإمارات» لرماية السيدات في قلعة الجاهلي

  الريسي وربيع العوضي والكمالي والخولي وعمرو عادل خلال المؤتمر الصحفي (تصوير مصطفى رضا)

الريسي وربيع العوضي والكمالي والخولي وعمرو عادل خلال المؤتمر الصحفي (تصوير مصطفى رضا)

شمسة سيف (أبوظبي)

برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، «أم الإمارات»، تنطلق الخميس المقبل النسخة الأولى من بطولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات 2017، وتستمر حتى 13 أبريل المقبل، على ميادين نادي العين للفروسية والرماية والجولف بمدينة العين، وقررت اللجنة المنظمة للبطولة أن يكون حفل افتتاح النسخة الأولى في قلعة الجاهلي الساعة السابعة مساء الخميس.
ووجهت اللجنة المنظمة العليا للبطولة الشكر والعرفان إلى «أم الإمارات» لمكرمتها الغالية ورعايتها الكريمة ودعمها للبطولة الأضخم والأغلى في العالم.
جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة المنظمة العليا للبطولة بحضور اللواء د. أحمد ناصر الريسي رئيس اللجنة المنظمة العليا، وربيع أحمد العوضي نائب رئيس اتحاد الرماية، وعبد الله الكمالي رئيس اللجنة المنظمة المحلية، ومجدي الخولي ممثل نادي العين للفروسية والرماية والجولف، وعمرو عادل المدير العام لفندق هيلي ريحان روتانا العين المقر الرسمي للوفود.
وكان المؤتمر قد استهل بكلمة ألقاها اللواء د. أحمد ناصر الريسي عدَّد فيها مكارم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، والتي تجاوزت حدود الوطن لتمتد أياديها البيضاء إلى سيدات العالم، وقال إن البطولة تعكس الاهتمام الكبير والمستمر الذي توليه دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة للمرأة، مشيراً إلى أن الدور البارز لـ«أم الإمارات» في دعم وتمكين المرأة الإماراتية منذ قيام اتحاد الإمارات وحتى اليوم ما جعل المرأة الإماراتية تتبوأ أرفع المناصب والمراتب في شتى المجالات.
وأشار اللواء الريسي إلى الأوسمة المحلية والإقليمية والعالمية العديدة التي حصلت عليها «أم الإمارات» تقديراً لجهودها ولمبادراتها المتنوعة لخدمة المرأة في الدولة بشكل خاص وخدمة المرأة في العالم بشكل عام، حيث كان لمبادرات سموها الأثر الكبير على مسيرة المرأة في الدولة، وقال: حصول سموها على جائزة رئيس اللجنة الأولمبية الدولية ما هو إلا نتاج عمل طويل ودؤوب لسموها، موضحاً أن «أم الإمارات» أطلقت مبادرات اجتماعية ورياضية وصحية وثقافية عديدة عملت من خلالها على بناء قدرات المرأة، وأصبحت المرأة في الإمارات تمارس حقوقها الشخصية كاملة بجرأة ودون انتقاص، وعززت الدولة وضع المرأة حيث تطور دورها بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة، ما وضع الإمارات في مراتب متقدمة على اعتبارها رائدة في حقوق المرأة بالوطن العربي، وأصبحت المرأة الإماراتية بفضل الدعم الذي تشهده من القيادة الحكيمة تلعب أدواراً رئيسة في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والخدمية والاجتماعية والبيئية.
وقال: «من هذا المنطلق فإن مكرمة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لفتيات العالم إنما تعكس النظرة الثاقبة والشاملة لسموها للرياضة العالمية عامة وللرياضة في منطقتنا العربية والآسيوية»، مشيراً إلى أن الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وجه بتسخير كل الإمكانيات لإنجاح البطولة في كل الأماكن التي تقام بها لتعكس من خلالها الوجه الحضاري لدولتنا الغالية.
وشرح الريسي تفاصيل البطولة بدءاً من الجولة الأولى في العين ممثلة آسيا انتهاءً ببطولة مراكش المغربية ممثلة أفريقيا ومروراً بمصر وإيطاليا ممثلة أوروبا كاشفاً النقاب عن أن بطولة العام المقبل ستكون أوسع انتشاراً، حيث تشمل الأميركتين ومناطق أخرى من العالم.
وقال: «البداية ستكون بالإمارات حيث تشارك 100 رامية يمثلن 28 دولة في مختلف الأسلحة مسدس وبندقية ضغط الهواء والأطباق ثم تنتقل البطولة إلى جمهورية مصر العربية لتقام بالتزامن مع بطولة أفريقيا، ولكن هذه المرة ستكون لرماية البندقية والمسدس ضغط الهواء اعتباراً من 24 أبريل وحتى 2 مايو، ثم تنتقل إلى مدينة بولونيا بإيطاليا ممثلة أوروبا حيث تحتضن مسابقات رماية المسدس والبندقية ضغط الهواء خلال الفترة من 6 يوليو وحتى 14 يوليو، أما منافسات رماية الأطباق فسوف تقام بمدينة تودي الإيطالية خلال الفترة من 21 وحتى 28 أغسطس المقبل، وتختتم جولة هذا العام في مدينة مراكش المغربية حيث تقام بطولة الأطباق هناك خلال الفترة من 6 وحتى 14 أكتوبر، مشيراً إلى تكريم الفائزات خلال حفل ختامي إلى جانب الرعاة واللجان العاملة في أبوظبي عقب نهاية جولات الطواف».
وانتهز اللواء الريسي الفرصة لتوجيه الشكر والعرفان إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها الكريمة ودعم سموها للبطولة، كما شكر مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، رئيس المجلس، وسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي، رئيس نادي العين للفروسية والرماية والجولف، مستضيف البطولة، وإلى اتحاد الرماية والاتحاد النسائي العام وأكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وإلى كل الشركات الراعية وفي مقدمتها الشرقية للسيارات وفندق هيلي ريحان روتانا وتوب ديزاين ونيرفانا للسفر والسياحة، معرباً عن أمنياته لجميع المشاركات بالتوفيق في المنافسات وللتنظيم النجاح الباهر.

العوضي: خطوة في الاتجاه الصحيح
أبوظبي (الاتحاد)

أشاد ربيع أحمد العوضي نائب رئيس اتحاد الرماية، بالمكرمة الغالية وغير المسبوقة التي تقدمها سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، «أم الإمارات» للعالم مما يعكس الاهتمام الكبير الذي توليه قيادتنا الرشيدة لدعم المرأة لتحقق مكاسب رائعة في جميع المجالات. وقال: استراتيجية تمكين المرأة في الإمارات قفزت بها إلى أعلى المراتب ونحن سعداء بأن تصل مبادرة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» إلى القطاع الرياضي عامة، والرماية على وجه الخصوص. وأضاف: اتحاد الرماية يقف إلى جانب اللجنة المنظمة العليا جنباً إلى جنب ويسخر كافة إمكانات الاتحاد الفنية والبشرية لإنجاح الحدث وعكس التطور الحضاري والرياضي لدولتنا الغالية.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»