الاتحاد

الرياضي

تكريم الفائزين بأوسكار «أم الإمارات» والدارلي الأميركي

السبوسي ولارا صوايا مع المكرمين خلال حفل الأوسكار (من المصدر)

السبوسي ولارا صوايا مع المكرمين خلال حفل الأوسكار (من المصدر)

مؤنس برهان (لوس انجلوس)

أقيم مساء أمس الأول حفل تكريم الفائزات بأوسكار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» في الفئات الخمس عشرة التي شملتها الأوسكار في مجال الفروسية للسيدات المتعلقة بالخيل العربي، والفائزين بالجوائز في الدورة الثلاثين لجائزة الدارلي الأميركية للمميزين في مجال الفروسية في الفئات الـ11 التي شملتها الجائزة.
أقيم الاحتفال برعاية ودعم مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، على مسرح الدولبي الشهير بهوليوود بلوس أنجلوس بولاية كاليفورينا الأميركية.
وكان نجم الاحتفالية الجواد الأميركي «باديز داي» بطل جوهرة زمرد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في العام الماضي، بفوزه بلقب جواد العام في جائزة الدارلي الأميركية، كما فاز بجائزة أكبر جواد، كما فازت المهرة «نازك» من مزرعة الوثبة ستود ملك سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بأفضل مهرة عمر 3 سنوات في «أوسكار» «أم الإمارات».
شهد الاحتفالية، عبد الله السبوسي القنصل العام لسفارة الدولة في لوس أنجلوس، ومحمد السويدي سفير الإمارات لدى سلطنة عُمان، وسامي البوعينين رئيس الاتحاد العربي لسباقات الخيول العربية، وعارف حمد العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيسة الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل، رئيسة السباقات النسائية والفرسان المتدربين بالاتحاد الدولي لسباقات الخيل العربية، والشيخ حمدان الشرقي، وإدوارد حمود مثل الشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق، وعدنان سلطان النعيمي مدير نادي أبوظبي للفروسية، ومبارك النعيمي ممثل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ومسلم العامري مدير إسطبلات الجزيرة 1و2 والوثبة، الدكتورة ودودة بدران المديرة العامة لمنظمة المرأة العربية، والمحامية لولوة العوضي، وميشيل مورجان رئيسة جائزة كأس السباقات العربية في أميركا، وإيد مورفي المدير التنفيذي لمسرح الدولبي الشهير، إضافة إلى عدد من الرعاة للمهرجان، وجمع غفير من المهتمين بالخيول العربية من معظم أرجاء العالم من مربين وملاك ومدربين وفرسان وفارسات.
بصورة عامة لم يكن في الإمكان أبدع مما كان، حيث جاء الحفل مخملياً أنيقاً ومعبراً بما اشتمل عليه من فقرات واستعراضات مبهرة، ليواصل بذلك مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية تألقه ونجاحه في خطف الأضواء على مسرح الدولبي الشهير.
بدأ الحفل بمرور جميع الضيوف علي السجادة الحمراء للدخول إلى قاعة الاحتفال، ومن ثم ألقى عبد الله السبوسي قنصل الإمارات في لوس أنجلوس كلمة ترحيبية بالحضور، أكد خلالها أن رعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان لجائزة الدارلي العالمية للفروسية ودارلي اوورد سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، يعد مصدر فخر وإعزاز وتشريف للدولة، ويعزز علاقات الإمارات مع العالم، والولايات المتحدة الأميركية خاصة، مؤكداً أن ذلك ترجمة للقيادة الرشيدة، ومشيداً بدعم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيل العربي الذي أصبح حافزاً للمهتمين بالخيل العربي للمشاركة في سباقات المهرجان.
وتوجه بالشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك على رعايتها للجائزة التي تحمل اسم سموها، وأكد أن تلك الجائزة تعد إضافة جديدة إلى صناعة الخيل العربية، سيكون لها مردودها الإيجابي علي جميع الفئات التي تشملها الجائزة، وتكون دافعاً لزيادة الاهتمام بالخيل العربي.
وقال: «إن رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للدارلي الذي يحمل اسم سموها، تؤكد حرصها على دعم المرأة على المستوى العالمي عامة والعربي والخليجي خاصة، بهدف إتاحة الفرصة للمرأة الإماراتية للانطلاق والاحتكاك مع أفضل الخبرات العالمية لاكتساب خبرات جديدة تسهم في الارتقاء بمستواها للوصول إلى العالمية».
كما ثمن جهود لارا صوايا مديرة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، واختتم مقدماً التهنئة للفائزين، ومؤكداً أن أوسكار «أم الإمارات» سيكون له مردود إيجابي على صناعة الخيل العربي وجميع المهتمين بالخيول.

الفائزات بجوائز «أوسكار أم الإمارات»
لوس أنجلوس (الاتحاد)

فئة المهرات عمر 3 سنوات المهرة «أميرة الصحراء» من الجزائر، وفي فئة المهور 4 سنوات المهر «نازك»، من مزرعة الوثبة ستود بفرنسا، وفي فئة أكبر المهرات «سلفاني الميري» من فرنسا، وفي فئة أفضل فارسة هاوية الهولندية كيندي كلينكنبرج، وفي فئة أفضل فارسة متدربة كي تشونج كا كي من هونج كونج، وفي فئة أفضل فارسة محترفة السويدية أنا بيلروث وفي فئة أفضل مولدة الأميركية ديانا والدرون، وفي فئة أفضل مالكة، التركية دينسي كيرتيل، وفي فئة أفضل مدربة الفرنسية جين فرانسوا، وفي فئة أفضل مصورة الأميركية ديبي بيرت، وفي فئة أفضل مقدمة تلفزيونية السويدية جوزفين شيني، وفي فئة أفضل صحفية الأميركية ستيفاني كوريوم، وفي فئة أفضل إنجاز مدى الحياة البولندية دوروتي كاليبو، وفي فئة أفضل فارسة قدرة الأرجنتينية مرسيدس تابيا.

سامي البوعينين:
المهرجان وجائزة الأوسكار جمعا المهتمين بالخيل العربي
لوس انجلوس (الاتحاد)

أكد سامي البوعينين رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية، أنه من أسعد أيام الاتحاد الدولي، خاصة أنه يوم تجمع فيه جميع المهتمين بالخيول العربية، ويرجع الفضل في ذلك إلى مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، الذي كان عاملًا مشجعاً للملاك والمربين بزيادة الاهتمام بصناعة الخيل العربي،، وأكد أن جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك اكتسب سمعة عالمية، وأصبح له صد عالمي في جميع دول العالم، خاصة من المهتمين بالرياضة النسائية عامة ورياضة الفروسية النسائية خاصة.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!