الاتحاد

الاقتصادي

تسارع نمو قطاع الصناعات التحويلية البريطاني في فبراير

 فني في مصنع «رولز رويس» جنوب انجلترا (رويترز)

فني في مصنع «رولز رويس» جنوب انجلترا (رويترز)

لندن (رويترز) - أظهر مسح نشرت نتائجه أمس أن قطاع الصناعات التحويلية البريطاني نما بوتيرة أسرع من المتوقع في فبراير، في علامة جديدة على اتساع نطاق تعافي اقتصاد البلاد، بينما ارتفع معدل التوظيف بالقطاع إلى أعلى مستوياته في 33 شهراً.
غير أن نمو طلبات التصدير الجديدة تباطأ لأسباب منها ارتفاع الجنيه الاسترليني في الآونة الأخيرة، وهو ما يبرز التحديات التي تواجه قطاع الصناعات التحويلية.
وارتفع مؤشر ماركت/سي.آي.بي.إس لمديري مشتريات قطاع الصناعات التحويلية إلى 56.9 من 56.6 في يناير، بينما كانت توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز أن يصل المؤشر إلى 56.5.
وتقل أحدث قراءة عن أعلى مستوى في نحو ثلاث سنوات، الذي سجله المؤشر في نوفمبر حين بلغ 58.1. ويفصل مستوى الخمسين نقطة بين النمو والانكماش. وزاد المؤشر الفرعي للتوظيف بأسرع وتيرة له منذ مايو 2011، مسجلاً 55.4 في فبراير شباط مقابل 54.1 في يناير كانون الثاني مع تعرض الشركات لضغوط لتلبية الطلب. ويشكل قطاع الصناعات التحويلية نحو عشرة بالمئة الاقتصاد البريطاني.
وتراجع المؤشر الفرعي لطلبات التصدير الجديدة إلى 55.1 في فبراير من 57.3 في يناير، وهو أعلى مستوى له في نحو ثلاث سنوات.
وظل أداء إنتاج المصانع والطلبيات الجديدة قوياً، لكنه تباطأ في فبراير.
وأظهر المسح أن المؤشر الفرعي لإنتاج المصانع تراجع إلى 58.4 في فبراير من 59.3 في يناير، وانخفض مؤشر الطلبيات الجديدة إلى 60.7 من 61.3 في يناير.

اقرأ أيضا

تطبيقات «أبوية» لحماية الصغار من الإنترنت في الإمارات