الاتحاد

كرة قدم

«الأبيض» يضع اللمسات الأخيرة لـ «ودية» آيسلندا

معتصم عبد الله (دبي)

يضع الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم، بقيادة المدرب مهدي علي، اللمسات الأخيرة على التشكيلة التي يدفع بها، في المواجهة الودية غداً أمام ضيفه آيسلندا، خلال التدريب الأخير مساء اليوم على الملعب الرئيسي لاستاد آل مكتوم بنادي النصر، والذي يستضيف اللقاء.

وتدخل تجربة آيسلندا ضمن تحضيرات «الأبيض» لمباراتي فلسطين والسعودية في مارس المقبل، بالتصفيات المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019، حيث يحتل منتخبنا المركز الثاني في ترتيب المجموعة الأولى، بفارق ثلاث نقاط خلف السعودية المتصدر.

ويسعى منتخبنا للمنافسة على صدارة المجموعة، من أجل ضمان الترشح إلى الدور الحاسم للتصفيات، أو إحدى بطاقات التأهل عن المركز الثاني، حيث يقضي نظام التصفيات التي تقام بنظام الدوري المجزأ من مرحلتين، بتأهل صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل أربعة منتخبات تحصل على المركز الثاني، إلى الدور الثالث والأخير من تصفيات كأس العالم، كما تحصل المنتخبات الـ12 على بطاقات التأهل المباشر إلى كأس آسيا «الإمارات 2019».

وخاض «الأبيض» أربع حصص تدريبية على ملعب ذياب عوانة بمقر لاتحاد في دبي، والذي احتضن تدريبات منتخبنا للمرة الأولى، قبل أن ينقل تدريباته إلى استاد آل مكتوم، بإقامة مران أخير مساء اليوم، استعداداً لمواجهة الغد، وغلف طابع الحماس تدريبات المنتخب التي شهدت مشاركة 22 لاعباً، هم قوام القائمة التي اختارها المدرب مهدي، والتي ضمت مجموعة من اللاعبين العائدين لتشكيلة المنتخب بجانب «المحاربين القدامى».

ومنحت الأجواء الخاصة والمهيأة في ملعب ذياب عوانة الجهاز الفني الفرصة، للوقوف على مستويات جميع اللاعبين، وتطبيق العديد من الجمل التكتيكية التي ينوي الجهاز الفني اختبارها في مواجهة الغد، تحضيراً لمباراتي الحسم أمام فلسطين والسعودية في الجولتين الأخيرتين للتصفيات، وستكون الفرصة متاحة أمام مهدي علي لإجراء الكثير من التبديلات في مواجهة الغد أمام المنافس الأوروبي.

وتضع مواجهة منتخب آيسلندا «المصنف 36» على مستوى العالم في آخر إصدار لتصنيف «الفيفا» للمنتخبات في يناير الحالي، منتخبنا أمام تحدٍ جديد في مشواره المتميز على صعيد المشاركات الرسمية والمباريات الودية، في المقابل يتطلع السويدي لارس لاجرباك تحقيق الحد الأقصى من الفوائد الفنية المطلوبة لمواجهة السبت، والتي تدخل أيضاً ضمن إطار استعدادات المنتخب الآيسلندي لخوض نهائيات أمم أوروبا 2016، والمقررة في فرنسا الصيف المقبل.

وشهدت كرة القدم في آيسلندا تحسناً تدريجياً ليتأهل منتخب البلاد لبطولة كبيرة للمرة الأولى في تاريخه، بعد أن حقق بعض النتائج الكبيرة وغير المتوقعة بالتصفيات، في مواجهة فرق معروفة تقليدياً بقوتها مثل هولندا والتشيك، واحتلت آيسلندا المركز الثاني، في مجموعة غاية في الصعوبة في التصفيات المؤهلة للبطولة خلف التشيك، وقبل تركيا التي تأهلت بصفتها أفضل فرق المركز الثالث، في حين فشلت هولندا في التأهل للنهائيات، بعد هزيمتها ذهابا وإيابا أمام آيسلندا، واحتلالها المركز الرابع بين فرق المجموعة.

وبرهن المنتخب الآيسلندي على جديته، من خلال التفوق على نظيره منتخب فنلندا ودياً بهدف لاعب الوسط آرنور، والذي جاء في الدقيقة 16 من عمر المباراة التي أقيمت أمس الأول في أبوظبي ضمن المعسكر الإعدادي للمنتخب، ومثل الفوز على فنلندا الأول لمنتخب آيسلندا منذ التأهل لنهائيات أمم أوروبا 2016 في أكتوبر الماضي، حيث خاض بعدها المنتخب مباراتين وديتين خسر في الأولى أمام بولندا بنتيجة 2-4 والثانية أمام سلوفاكيا 1- 3.



بنجلاديش المحطة الأخيرة لـ «الأبيض» قبل مباراتي الحسم

دبي (الاتحاد)

مواجهة آيسلندا غداً هي الأولى، ضمن تحضيرات «الأبيض» لمباراتي الحسم أمام فلسطين والسعودية، حيث من المقرر أن يخوض المنتخب تجربة ثانية أمام ضيفه منتخب بنجلاديش 19 مارس، قبل مواجهة «الفدائي» و«الأخضر».

في المقابل، يستعد منتخب آيسلندا عقب لقاء «الأبيض» لخوض مباراة ودية رابعة، في إطار تحضيراته لنهائيات أمم أوروبا أمام مضيفه المنتخب الأميركي 31 يناير الحالي، بمدينة كارسون بولاية كاليفورنيا، وستكون المباراة المرتقبة أمام الولايات المتحدة، الأولى بين المنتخبين منذ أكثر من 20 عاماً.

الياسي يستعد للمشاركة الأولى

دبي (الاتحاد)

يستعد أحمد الياسي الظهير الأيمن لمنتخبنا الوطني ومدافع النصر، لمشاركة تاريخية مع المنتخب الأول، خلال مباراة الغد أمام آيسلندا، والتي ستكون الأولى في مشوار اللاعب الذي نجح أخيراً في الوصول إلى قائمة «الأبيض»، عطفاً على مردوده الإيجابي مع «العميد»، في الفترة الماضية، ومساهمته الإيجابية في عودة «الأزرق» إلى منصات التتويج المحلية، بالفوز بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، وكأس الخليج العربي، في الموسم الماضي، علاوة على التتويج بلقب كأس الأندية الخليجية.

وعزز غياب المدافع عبد العزيز هيكل عن القائمة الحالية لـ «الأبيض» من حظوظ مشاركة الياسي، في مواجهة الغد، بجانب زميله محمد فوزي، وعمد مهدي علي المدير الفني لمنتخبنا إلى الاعتماد على الياسي خلال التدريبات السابقة، والتي شهدت تطبيقاً للعديد من الجمل الدفاعية، حيث بدا من الواضح تركيز المدرب على العائدين الجدد لقائمة المنتخب، أمثال حمدان الكمالي وفارس جمعة بجانب الوجه الجديد أحمد الياسي.

عبيد الشامسي يساند المنتحب

دبي (الاتحاد)

حرص عبيد سالم الشامسي، نائب رئيس اتحاد الكرة، على متابعة كل تدريبات المنتخب، خلال الأيام الماضية، وذلك من أجل توفير الدعم الإداري للاعبين، في ظل وجود رئيس الاتحاد، وأغلب الأعضاء مع بعثة المنتخب الأولمبي، المشارك في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً بالدوحة.

وأكد نائب رئيس الاتحاد أن إعداد «الأبيض» يمضي بشكل جيد، استعداداً لاستحقاقه القادم بالتصفيات المزدوجة لكأس العالم «روسيا 2018»، وكأس آسيا «الإمارات 2019»، وفقاً لما هو متفق عليها مع الجهاز الفني، بقيادة المهندس مهدي علي، مضيفاً أن مواجهة آيسلندا الودية ستكون خير إعداد في المرحلة الحالية، خاصة أنها تعد من المنتخبات صاحبة النتائج الجيدة إبان الفترة الماضية على مستوى قارة أوروبا، وبالطبع سيجني منتخبنا ثمار تلك التجربة.

اقرأ أيضا