الاتحاد

عربي ودولي

مصر : حبس المتهمين بجريمة «نجع حمادي» 15 يوماً

استأنفت نيابة نجع حمادي بمحافظة قنا بصعيد مصر تحقيقاتها في حادث اطلاق النار بمدينة نجع حمادي يوم الاربعاء الماضي الذي راح ضحيته 6 من الاقباط وشرطي مسلم حيث استكملت النيابة أمس سماع اقوال المصابين والشهود. ووافق النائب العام المصري على قرار حبس المتهمن الثلاثة 15 يوما على ذمة التحقيقات الذين سلموا أنفسهم للشرطة . ووجهت لهم النيابة تهم قتل 7 أشخاص مع سبق الاصرار والترصد وإصابة 9 آخرين عمدا وحيازة أسلحة وذخائر غير مرخصة واستخدام القوة والعنف لترويع الأبرياء. واعترف المتهمون بارتكاب الجريمة بغرض الانتقام من حادث قيام مسيحي بخطف واغتصاب وقتل طفلة مسلمة.

وتظاهر أمس مجموعة من الأقباط من أبناء أسيوط ومجموعة من النشطاء من حركة “كفاية” أمام دار القضاء العالي بالقاهرة لمطالبة النيابة العامة باستئناف حكم براءة المتهمين.

وأكد مجلس الشورى المصري أن مصر كلها ترفض الجريمة الشنعاء التي وقعت يوم “الاربعاء” الماضي بنجع حمادي بصعيد مصر وأسفرت عن مصرع وإصابة عدد من الأقباط أثناء الاحتفال بعيد الميلاد المجيد.

وأعرب مفيد شهاب وزير الشؤون القانونية والمجالس النيابية عن أسف الحكومة لحادث الاعتداء. وقال إن الحادث يجسد خسة وغدرا من أفراد تجردوا من أية مشاعر إنسانية ولم تحركهم إلا نفوس شريرة مريضة. مؤكدا أن العدالة ستأخذ مجراها وبأسرع ما يمكن لإنزال اشد العقاب بهؤلاء المجرمين الذين تجردوا من المشاعر واصبحوا غير جديرين بالعيش في الوطن. وقال إن جريمة نجع حمادي ليست مرتكبة من مسلمين ضد أقباط، وإنما من مجرمين غير جديرين بالحياة ولا يجب ان نحملها بالبعد الديني وانما البعد الجنائي الذي صدر عن نفوس شريرة، والمهم التعرف على دوافع هؤلاء المجرمين وإنزال اقصى العقاب بهم.

الى ذلك أكد مصدر أمني مصري استقرار الأوضاع بمدينة نجح حمادي . وقال المقدم هيثم أبو المعاطي رئيس شعبة العمليات في نجع حمادي ان “الأوضاع هادئة في المدينة ، والأمن يسيطر على الموقف ، ولا توجد أعمال عنف، أو شغب، والأمور تسير في المدينة بشكل عادي “.

اقرأ أيضا

سفينة "أوشن فايكنج" تنقل 403 مهاجرين إلى إيطاليا