الاقتصادي

الاتحاد

«الطيران المدني» تحذر من استخدام أشعة الليزر تجاه المطارات والطائرات

دبي (الاتحاد) - دعت الهيئة العامة الطيران المدني، مواطني ومقيمي الدولة إلى الامتناع عن استخدام أجهزة الليزر بشكل متعمد نحو الطائرات وبرج المراقبة بالمطارات لخطورتها على أمن وسلامة الطيران.
وأفاد سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة، بأن أجهزة الليزر تطورت في الفترة السنوات الأخيرة، ما جعل اقتناء أجهزة الليزر ذات القدرة العالية من قبل الأفراد أكثر سهولة، ورصدت الهيئة مؤخراً حالات توجيه أشعة الليزر إلى طاقم الطائرة والعاملين في برج المراقبة، والذي ينعكس بصورة مباشرة على أمن وسلامة الطيران في الدولة. ودعا السويدي، في بيان أمس، جميع المواطنين والمقيمين إلى التعاون مع الجهات المسؤولة للحد من هذه الممارسات لما تشكله من خطر على سلامة الطيران بالدولة، وبالأخص إذا ما تم إطلاقها ضمن مناطق العمليات خلال عملية الإقلاع والهبوط من مطارات الدولة.
ونوه بقيام الهيئة العامة للطيران المدني بتشكيل فريق عمل من الجهات ذات الاختصاص، يضم وزارة الداخلية، وشرطة دبي، والهيئة الاتحادية للجمارك، وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، والهيئة العامة لأمن المنافذ والحدود والمناطق الحرة للعمل على الحد من هذه الظاهرة السلبية.
وأضاف: «سيتم إصدار تقرير فني يعكس خطورة تسليط أشعة الليزر على الطائرات وبرج المراقبة، لتحديد الآليات المطلوبة لتقليص المخاطر الناجمة عن الظاهرة، على أن يتم إقرار تلك التوصيات، ورفعها إلى الجهات المسؤولة والجهات التنفيذية للمصادقة عليها ومن ثم تنفيذها».
من جانبه، أكد إسماعيل محمد البلوشي المدير العام المساعد لقطاع شؤون سلامة الطيران في الهيئة، انتشار استخدام أجهزة الليزر بين فئة الشباب في أماكن التجمعات لذا ارتأت الهيئة المبادرة بتوعية الجمهور حول مخاطر استخدام هذه الأجهزة.

اقرأ أيضا

786 مليار درهم قيمة تجارة الإمارات غير النفطية في 6 أشهر