الاتحاد

أخيرة

اليابانيون يكتبون أمانيهم احتفالاً بعام التنين

مشاركون يكتبون أمانيهم في مسابقة عامة للخط في طوكيو أمس

مشاركون يكتبون أمانيهم في مسابقة عامة للخط في طوكيو أمس

شهدت العاصمة طوكيو أمس مسابقة سنوية عامة للخط شارك فيها اليابانيون من كافة الأعمار. وتعتبر المسابقة طقساً سنوياً يعبر عن بداية العام. ويقوم المشاركون فيها بكتابة قراراتهم في العام الجديد وآمالهم أو عبارات تجلب لهم الحظ، باستخدام فرشاة تقليدية من شعر الخيول وحبر مصنوع من الفحم.
وشارك في المسابقة هذا العام، عام التنين، أطفال من فوكوشيما التي شهدت العام الماضي أسوأ أزمة نووية في العالم بعد زلزال أثار موجات مد عاتية تضررت فيها واحدة من كبرى المحطات النووية. وقالت ناتسومي يازاوا (14 عاما) من فوكوشيما والتي قطعت مئات الكيلومترات للمشاركة في المسابقة “لم أكن متأكدة أني قادرة على الكتابة بمهارة.. لكني أبليت بلاء أفضل مما كنت أظن.. لذلك أعتقد أن هذا شيء جيد”. وأعطي المتسابقون الذين تراوحت أعمارهم بين 4 سنوات و70 عاماً، 24 دقيقة لإتمام أعمالهم.
وكانت اتسوكو ساوتومي من أكبر المشاركين سناً في المسابقة التي قالت إنها كانت تتلهف لها لأن هذا يمنحها طاقة. وقالت “سأتم 74 عاماً.. وبينما قد يكون هذا محرجا إلا أنه يتيح لي الفرصة للشعور بالشباب مرة أخرى.. بالكتابة مع كل هؤلاء الأطفال”.
وتجمع الأعمال ليقيمها الحكام طبقا لقواعد معينة مثل تدفق الخط وقوته وزواياه. وسيعلن عن الفائزين يوم 22 يناير. ويلقى فن الخط اهتماما واسع النطاق في الكثير من مناطق آسيا ويعتقد أن عملية كتابة الحروف الصينية تقوي النشاط الذهني وتحسن مستوى التركيز.

اقرأ أيضا