الاتحاد

عربي ودولي

مصر تكثف اتصالاتها لكشف غموض اختطاف سفيرها في بغداد


القاهرة، بغداد - 'الاتحاد' ووكالات:
أعلنت وزارة الخارجية المصرية أمس أنها شرعت باجراء اتصالات عاجلة مع الحكومة العراقية والاطراف الأخرى المعنية لاستجلاء حقيقة ما تواتر من أنباء عن اختطاف رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية في بغداد السفير إيهاب الشريف على أيدي مسلحين الليلة قبل الماضية· وأعربت عن املها في سرعة الكشف عن ملابسات الموقف وتأمين سلامة الدبلوماسي المصري المكلف بتعزيز العلاقات بين الشعبين الشقيقين في مصر والعراق·
وفيما يجري وزير الخارجية المصري أحمد ابوالغيط اتصالات مع نظيره العراقي هوشيار زيباري في هذا الشأن استقبل مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية السفير هاني خلال أمس رئيس قسم رعاية المصالح العراقية في القاهرة الوزير المفوض سعد محمد رضا الذي قال إن المسؤولين المصريين طلبوا منه متابعة الموضوع· وأضاف 'سنواصل اتصالاتنا بالخارجية المصرية حتى نصل الى شيء محدد وقد وعدتهم بذلك'·
وأكد خلاف اختفاء السفير المصري، وقال للصحافيين 'نحن نأمل أن يتعامل كل من له يد في هذا الموضوع مع الزميل ايهاب الشريف بكل ما يستحقه وما يمثله من رموز كرجل خدم وطنه وخدم القضايا العروبية'· وأضاف أن السفير ايهاب الشريف هو الذي اختار العمل في العراق لحرصه الشديد على مصلحة الشعب العراقي ووحدته وعلى التعاون مع كافة الطوائف العراقية بكل حياد ونزاهة· كما أنه يدرك أنه يذهب الى منطقة فيها من الصعوبات الكثير لكنه كان مستبشرا بهذا التعيين وكان حريصا على الاسراع في التنفيذ ونأمل أن يعود آمنا الى ابنتيه واسرته وأن تكون الرسالة المقصودة من اختطافه غير ذات وقع خطير لأن مصر يهمها مواصلة السعي لدى كافة أطياف الشعب العراقي لتحقيق الوفاق الوطني وإعادة الإعمار والتنمية والاستقرار والتخلص من الأسباب التي تؤدي الى عدم الاستقرار'· واستطرد 'حتى الآن لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث وبالتالي لا نستطيع أن نعتبره اختطافا وقد يكون مجرد احتجاز مؤقت ونأمل في عودة السفير ايهاب الشريف فورا الى موقعه'·
وقد صرح دبلوماسي مصري طلب عدم نشر اسمه بأن السفير إيهاب كان يشتري جريدة مساء أمس الأول عندما اعترض طريقه مسلحون في سيارتين 'بي· إم· دبليو' وخطفوه· وقال 'إن الخاطفين لم يتصلوا بعد بأحد من الجانب المصري لكن يعتقد أن دوافعهم سياسية· نرجو أن ينتهي الأمر على خير'· ومن جانبه، اكد مصدر في وزارة الداخلية العراقية فضل عدم الكشف عن اسمه ان 'السفير المصري ايهاب الشريف خطف من منزله الواقع في حي المنصور الراقي'·
وأعلن مصدر أمني عراقي أمس إن الشرطة العراقية عثرت على سيارة السفير المصري قرب مطعم في حي الجمعية وليس بها اثار لطلقات رصاص أو أي تلفيات· وأوضح أنه تم العثور على سيارة جيب من نوع شيروكي تحمل لوحات معدنية دبلوماسية وتعرف عليها عاملون بالسفارة المصرية· وفي الاسبوع الماضي ذكرت الحكومة العراقية ان إيهاب الشريف سيتولى منصب السفير بكامل صلاحياته ليصبح أول سفير في بغداد منذ سقوط نظام الرئيس العراقي الأسبق المخلوع صدام حسين عام ·2003
واستنكر الحزب الاسلامي العراقي بزعامة محسن عبد الحميد عملية اختطاف السفير من قبل اطراف مجهولة· وقال في بيان إنه 'إذ يستنكر بشدة هذا العمل فانه يحمّل الجهة التي تقف وراء الحادث كامل المسؤولية في الحفاظ على سلامة السيد السفير ويطالبها باطلاق سراحه دون تأخير'· وأضاف 'إننا في الوقت الذي ندعو للسفير بالفرج القريب فاننا سنتابع دون كلل هذه المسألة لما تنطوي عليه من مقاصد إنسانية نبيلة، وعرفانا وتاكيدا للعلاقات الأخوية التي تربط الشعبين في العراق ومصر'·

اقرأ أيضا

عدد المهاجرين مستمر بالارتفاع وبلغ 272 مليونا في 2019