الاتحاد

الإمارات

حمدان بن مبارك يعلن إنجاز جميع مراحل شارع الإمـارات مــن سـيح شــعيب إلـى رأس الخيمـــة


دبي - علي الهنوري:
أعلن معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير الأشغال العامة امس عن افتتاح طريق الشارقة - رأس الخيمة الذي يمثل امتدادا لطريق الإمارات ويمر عبر إمارتي عجمان وأم القيوين والذي تم إنجازه بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بتكلفة إجمالية بلغت حوالى أربعمائة مليون درهم·
وقال معاليه خلال المؤتمر الصحافي الذي نظمته وزارة الأشغال العامة بمقرها بدبي أمس وحضره سعادة إبراهيم عبدالملك وكيل وزارة الأشغال العامة إن هذا المشروع الحيوي الذي استغرق تنفيذه عامين يأتي ترجمة للمكانة المتميزة التي يشهدها قطاع البناء والتشييد من جهة والتنمية الشاملة التي تشهدها الدولة في كافة المجالات من جهة أخرى، مشيراً معاليه إلى أن الوزارة تسعى خلال المرحلة القادمة إلى تنفيذ مشاريع طرق جديدة بتكلفة 450 مليون درهم ترتبط بطريق الإمارات وتخدم جميع المناطق في الإمارات الشمالية وترفع الضغط عن طريق الإمارات في الشارقة ودبي وتساهم في سرعة انتقال الناس والبضائع من الحدود الشمالية للدولة باتجاه الإمارات الأخرى·
وقال معالي وزير الاشغال العامة والاسكان: نهنىء شعب الإمارات والقيادة الرشيدة بانتهاء جميع مراحل طريق الإمارات الرئيسي الذي يساهم في تسهيل حركة الانتقال من إمارة إلى أخرى ، كما ان الشكر موصول لسعادة علي لوتاه الوكيل المساعد للشؤون الفنية السابق وإبراهيم الوهابي وفريق العمل الذي تكفل بمتابعة جميع مراحل الطريق·
وأكد معاليه أن هناك اتصالات تجري مع بلديات الدولة ووزارة الداخلية لتحديد نقاط الاوزان المحورية التي تكفل المحافظة على سلامة الطرق الجديدة·
وقال معاليه إن مراحل العمل فى المشروع بدأت في يونيو 2003 وانتهت في يونيو 2005 وبدأت نقطة البداية بالنسبة لإمارة الشارقة من نقطة البداية في منطقة الموافجة حتى منطقة السرة في أم القيوين بتكلفة 209 ملايين درهم بطول 20 كيلومتراً مزود بمعبر واحد اسفل الطريق بالاضافة إلى اربعة جسور علوية، المرحلة الثانية بدأت من منطقة السرة في أم القيوين إلى منطقة الرفاعة برأس الخيمة بكلفة 191 مليون درهم بطول 42 كم مزود بـ 11 معبراً اسفل الطريق·
وقال معاليه: تم تصميم الطريق بثلاث حارات في كل اتجاه بحيث يغطي حركة المرور حتى سنة 2015 ويتوقع ان يستخدم الطريق 9000 مركبة في الساعة الواحدة·
وتم تصميم الطريق وفقاً لاحدث المواصفات العالمية ويصنف من ضمن الطرق السريعة وبالتالي سيعمل الطريق على حل الاختناقات المرورية في عجمان والشارقة وذلك باستقطاب حركة المرور العابرة والقادمة من رأس الخيمة وأم القيوين دون الدخول في عجمان والشارقة كما سيساهم الطريق في اختصار زمن الرحلة من رأس الخيمة إلى دبي وأبوظبي·
وقال معاليه: ستسعى الوزارة خلال الفترة القادمة لتنفيذ مشاريع طرق مرتبطة بطريق الإمارات أهمها الطريق العابر والذي يربط طريق الإمارات من أم القيوين حتى طريق الصجعة الخوانيج بكلفة تصل إلى 130 مليون درهم، حيث تهدف الوزارة من هذا الطريق إلى تخفيف الضغط المروري عن طريق الإمارات في الشارقة ودبي، بالاضافة إلى الطريق الدائري في رأس الخيمة وهو امتداد لطريق الإمارات حتى الحدود مع سلطنة عمان الشقيقة في شمال الدولة بكلفة قدرها 220 مليون درهم، وسيعمل هذا الطريق على سرعة انتقال الناس والبضائع من الحدود الشمالية للدولة باتجاه الإمارات الأخرى، وطريق الطويين الإمارات، يربط طريق دبا الطويين مع طريق الإمارات بكلفة تصل إلى 100 مليون درهم وسيعمل على توفير طريق مختصر للمناطق الشرقية باتجاه الإمارات الأخرى، بالاضافة إلى توفير مسار مختصر للشاحنات، وجسر قرية أم فنيين يخدم حركة السير على الطريق الحدودي بين الشارقة (أم فنيين وطوى الزبير) وعجمان (المنطقة الصناعية) وبكلفة تصل إلى 10 ملايين درهم·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: مع السعودية في مواجهة المخاطر