الاتحاد

الإمارات

وصول مجموعة من الأطفال ركبية الهجن إلى باكستان


لاهور- 'وام' :أفادت صحيفة 'ديلي تايمز' الباكستانية ان مكتب حماية ورعاية الاطفال قام بتسليم تسعة أطفال من مجموع /'22 طفلا عادوا الى باكستان من دولة الامارات العربية المتحدة حيث كانوا يستخدمون في سباقات الهجن·
وقالت الصحيفة ان المكتب سلم الاطفال لأهلهم بعد ان أكمل اجراءاتهم القانونية المطلوبة·
ورفض المكتب الطلب الذي قدم على طفلين آخرين لان أهاليهما لم يستطيعوا اثبات صلة القرابة بينهم وبين الولدين·
وأعرب أهالي الاطفال عن سعادتهم البالغة لرؤية أطفالهم عائدين اليهم وقالوا انهم نادمون فعلا على السماح لاطفالهم بالسفر وتعريضهم للمخاطر لكنهم وجهوا انتقادات لاذعة للوكلاء الباكستانيين الذين أخذوا أطفالهم الى الامارات لتشغيلهم في سباقات الهجن مضيفين ان هؤلاء الوكلاء لم يدفعوا لهم الاموال التي وعدوهم بها·
وقال محمد حنيف والد عدنان أحد الاطفال الذين عادوا من الامارات ان عم الطفل هو الذي اجبره على ارسال ابنه الى هذه المهمة الخطرة لمدة ستة أشهر مقابل مبلغ قدره أربعة وثمانين ألف روبية باكستانية مضيفا ان عم الطفل بعث هو الآخر ابنه الى الامارات لكنه لم يستطع المجيء للمكتب لتسلم ولده·
وقال حنيف الذي يعمل مزارعا انه استلم فقط مبلغ أربعين الى خمسين ألف روبية طيلة السنتين اللتين غاب عنه ولده فيهما مضفيا انه سيسعى الان نحو تعليم اولاده الثمانية·
وقالت بشيران بيبي والدة أحد الاطفال انها رافقت ولدها الى الامارات بصحبة أبيه لكنهم لم يحصلوا على شيء في النهاية·
وأضافت ان زوجها مشتاق مازال في دولة الامارات مشيرة الى ان رجلا اسمه عزير بلوشي أجبرهم على السماح لولدهم بالسفر الى دولة الامارات وقالت انها الان نادمة على ما حدث وانها لن تسمح لولدها ان يغادر البلد مرة أخرى·
وأوضحت الدكتورة فايزة أصغر مستشارة وزير رعاية الاطفال ان محكمة حماية الاطفال تراجع حاليا خمسة طلبات أخرى وان هناك ستة أطفال آخرين لم يتقدم أهلهم حتى الآن بأي طلبات·وقد طلب من أهالي الاطفال دفع مبلغ مائة ألف روبية كضمان قبل تسلم اولادهم·
وحضر المناسبة عدد من المسؤولين منهم عمر ابيدي ممثل صندوق الامم المتحدة لرعاية الاطفال 'يونيسيف' ومحمد خالد مدير عام مكتب حماية ورعاية الاطفال·
ويتوقع ان تصل الى باكستان يوم الثلاثاء القادم مجموعة أخرى من الاطفال يقدر عددهم بستين طفلا سيتم اسكانهم في مقر مكتب حماية ورعاية الاطفال· ويعتقد ان هناك حوالي ''250 من هؤلاء الاطفال في دولة الامارات العربية المتحدة جاهزون للعودة الى باكستان·
وكانت الامارات قد وقعت في بداية شهر مايو الماضي اتفاقية مع منظمة الامم المتحدة للطفولة 'اليونيسيف' بشأن الاطفال العاملين في سباقات الهجن·
وأكدت الاتفاقية التزام دولة الامارات الانساني تجاه أوضاع الاطفال الذين يمارسون رياضة سباقات الهجن وذلك من منطلق حرصها على ان تكون هذه الرياضات التراثية التي تتميز بها الدولة والمنطقة بعيدة عن أي شبهات أو اتهامات من شأنها ان تضر بسمعة الامارات وشعبها· وام

اقرأ أيضا