أحمد مرسي (الشارقة)

تحقق القيادة العامة لشرطة الشارقة في بلاغ ورد إليها من إحدى المدارس الخاصة بالإمارة، حول وجود آثار حرق على ذراعي طفلتين توأم «سبع سنوات» من جنسيات عربية.
وأحالت القيادة البلاغ لمركز شرطة البحيرة للتحقيق، حيث تبين وجود علامات حروق على ذراعي الطفلتين، وتم إحالتهما للفحص وكتابة التقرير الطبي لحالتهما، حيث أظهر وجود آثار لحروق، ويتم التحقيق مع والدتهما للتعرف إلى الأسباب وراء وجود هذه الندبات.
وأفادت التحقيقات الأولية بأن إدارة المدرسة هي من أبلغت عن الواقعة وبدورها أبلغت الجهات المختصة، الذين قاموا بدورهم بالتواصل مع أهل «التوأمين»، وأن أقوال الأم المبدئية أكدت أنها تحاول تأديبهما، كما قامت الجهات المعنية بحقوق الطفل بتحويلهما للمستشفى لفحصهما وكتابة التقرير الطبي عن حالتهما.
وأحيل الملف لمركز شرطة البحيرة للمتابعة والتحقيق في الواقعة ومعرفة ملابساتها والدوافع من ورائها، ومن ثم استكمال الإجراءات القانونية بشأنها.