الاتحاد

الاقتصادي

المواصلات ترعى مفاوضات تغيير عمولة الطيران المحددة


دبي- محمود الحضري:
ترعى وزارة المواصلات خلال الفترة المقبلة مفاوضات بين شركات الطيران ووكالات السفر للبحث عن آلية عمل جديدة لتحصيل حقوق وكالات السفر عن خدماتها لشركات الطيران والمسافرين جوا·
وتأتي رعاية وزارة المواصلات للمفاوضات عقب حسمها للخلاف بين وكالات السفر والسياحة والخطوط الجوية البريطانية بإلزام الناقلة بإلغاء تخفيض عمولة الوكالات عن بيع منتجات وتذاكر الطيران والسفر من 7% إلى 5%، والعودة إلى طاولة المناقشات لبحث الخلاف بشأن العمولة· وقالت مصادر في مجموعة السفر والسياحة في دبي لـ (الاتحاد): أسفر الاتفاق الذي توصلت إليه وزارة المواصلات مع الخطوط البريطانية بمشاركة ممثلين عن وكالات السفر عن تطبيق أي نظام بديل لعمولة الـ 7% حتى نهاية العام الجاري ،2005 بدلا من المطالب التي كانت تلح على التطبيق للعمولة الصفرية خلال أغسطس أو أكتوبر المقبلين، وهو ما يمثل فرصة مناسبة لدراسة البدائل التي تتواءم وطبيعة سوق السفر المحلي·
وأضافت المصادر: بإلغاء الخطوط البريطانية لقرار خفض العمولة الذي استمر لمدة شهر كامل طيلة يونيو الماضي، فقد عادت وكالات السفر في الدولة إلى بيع منتجات (البريطانية) من تذاكر سفر ومنتجات سياحية أخرى، بعد توقف دام شهرا كاملا ردا على قرار تخفيض العمولة، وتم إبلاغ وكالات السفر بالعودة إلى بيع منتجات الناقلة البريطانية من بداية الأسبوع الجاري·
وأشارت المصادر إلى أن وزارة المواصلات تلقت رسالة من الخطوط البريطانية تفيد بموافقتها على عودة العمل بنظام العمولة المحددة بنسبة 7% مع وكالات السفر والسياحة، وقد أبلغت الوزارة لجان وكالات السفر والسياحة بالرسالة، التي تم بناء عليها إصدار تعميم للوكالات للعودة للعمل مع الناقلة البريطانية، موضحا أن تراجع 'البريطانية' جاء نتيجة موقف موحد بين وكالات السفر على مستوى الدولة والدعم الذي تلقته من وزارة المواصلات وهيئات الطيران المدني في الدولة حفاظا على حقوق ومصالح وكالات السفر، واستبعاد مبدأ فرض الأمر الواقع الذي سعت 'البريطانية' لتطبيقه من طرف واحد دون حوار مع الأطراف المعنية بالأمر·
وقالت المصادر: سيتم التوصل إلى آلية وبديل يقضي بتحصيل رسوم خدمة لصالح وكالات السفر والسياحة قبل نهاية العام الجاري، وإن العمولة الصفرية تمثل أحد البدائل، وسيتم بحث مختلف البدائل الأخرى، وتجارب الدول التي تعمل بأنظمة غير العمولة المحددة·
وأضافت المصادر: ستتم دراسة تجارب أوروبا وآسيا وأميركا وأفريقيا فيما يتعلق بموارد ورسوم وكالات السفر عن مبيعاتها وخدماتها لشركات الطيران، وسيتم اختيار النظام الذي يتناسب ومتطلبات السوق المحلي، وربما نأخذ بنظام جديد فيما يتعلق برسم خدمة يتم الاتفاق عليه بشكل جماعي بين وكالات السفر، وشركات الطيران مع الأخذ بعين الاعتبار الفروق السعرية في تذاكر السفر وحسب الوجهات·
وقالت: من الوارد أن يتم تحديد رسم خدمة عن كل تذكرة سفر حسب الوجهة ودرجة السفر، وبالتالي ستشهد الفترة المقبلة مناقشات ومداولات بين مختلف الأطراف بحيث لا يتم فرض أعباء على المسافرين، ودون زيادة في أسعار تذاكر السفر، والمنتجات الأخرى، موضحة أن فترة ستة أشهر كافية لاتخاذ القرار المناسب والبديل للعمولة المحددة النسبة·
وأضافت المصادر: سيبدأ تطبيق النظام البديل للعمولة المحددة النسبة على مستوى الدولة، مع إجراء اتصالات مع دول المنطقة لبحث إمكانية تعميمه أو بديل آخر على المستوى الإقليمي بهدف كسب التأييد من كل وكالات السفر مع ترسيخ مفهوم العمل الجماعي في هذا الأمر·

اقرأ أيضا

«أرامكو» تفوض 15 بنكاً لإدارة طرحها الأولي