الاتحاد

الرياضي

كأس رئيس الدولة للبولو بين غنتوت وبن دري

غنتوت (الاتحاد)

يسدل الستار مساء اليوم على كأس صاحب السمو رئيس الدولة للبولو، التي ينظمها نادي غنتوت لسباق الخيل والبولو، بملاعبه تحت رعاية سمو الشيخ فلاح بن زايد آل نهيان، والتي أقيمت على مدار أسبوعين، بمشاركة 7 فرق، ورصدت اللجنة المنظمة للبطولة 1.5 مليون درهم، لأصحاب المراكز الأولى.

وأنهت اللجنة المنظمة للبطولة كافة الترتيبات للحفل الختامي، من خلال المهرجان الكبير والعديد من الفقرات التي ستقدم للجمهور، منها القفز بالمظلات، بجانب عرض الكلاب البوليسية الذي تقدمه شرطة أبوظبي. ويشارك منتخب الإمارات للجوجيتسو بعروض استعراضية، ويقام على هامش الحفل الختامي معرض لصور صاحب السمو رئيس الدولة بمشاركة ديوان شؤون الرئاسة بالطابق الأرضي، بجانب معرض اللوحات العالمي، ويقام معرض وين برودكتس فينا واياسو بوتيك بالطابق الرابع.

وتجمع المباراة النهائية التي ستقام على ستاد زايد الرئيسي، بين غنتوت صاحب الأرض والجمهور والذي فاز باللقب 9 مرات، وبن دري الذي فاز باللقب في النسخة قبل الماضية. يسبق اللقاء الختامي اليوم مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع التي تقام بالملعب رقم (2) الفرعي، والتي تجمع فريقي زيدان السعودي وأبوظبي.

وجاء تأهل فريق غنتوت للمباراة النهائية، بعد فوزه على فريق أبوظبي، في الدور نصف النهائي، بينما تأهل فريق بن دري بالفوز على فريق زيدان السعودي، 13-8.

وبدأ المربع الذهبي بمواجهة قوية ومثيرة بين بن دري وزيدان والتي استمرت سيجالاً حتى الشوط الأخير وبدأها بن دري بتسجيل هدفين في الشوط الأول عن طريق ماركوس، أنهى بهما الشوط الأول لصالحه 2-0، وفي الشوط الثاني تغيرت النتيجة بعدما ضغط فريق زيدان وسجل 3 أهداف عبر بابلو هداف البطولة الذي سجل هدفين، وبيرازدا، في الوقت الذي سجل راؤول هدفاً لفريق بن دري لتصل النتيجة إلى 3-3 مع نهاية الشوط الثاني.

وعاد بن دري للتقدم، بعدما سجل راؤول هدفين ورفع رصيد فريقه إلى 5 أهداف، ورد زيدان بهدف واحد عن طريق بابلو، وصلت الإثارة ذروتها في الشوط الرابع بعدما سجل بابلو 4 أهداف لفريق زيدان ورد بن دري بـ3 أهداف، عن طريق راؤول هدفين وجيليرمو وتصل النتيجة إلى 9-9، وهبط أداء زيدان في الشوط الخامس والفاصل فيما قدم بن دري مستوى رائعا ويسجل 4 أهداف، عن طريق النجم راؤول 3 أهداف وجيليرمو هدف، ولم يرد زيدان بأية أهداف، وتنتهي المباراة بفوز بن دري 13-8.

وفي المباراة الثانية التي شهدتها فارسة البولو الإماراتي سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم قائدة فريق الإمارات، حسمت اللائحة الفنية للبطولة نتيجة المباراة التي جمعت بين فريقي غنتوت وأبوظبي وانتهت لصالح غنتوت بفارق نصف هدف، بعدما انتهى اللقاء 9-9، وهي المرة الأولى التي تنتهي فيها مباراة تنافسية بفارق نصف هدف، نسبة لمشاركة فريق أبوظبي بلاعبين تصنيفهم (18 هاند كاب) مقابل 17 هاند كاب تمثل حصيلة تصنيف فريق غنتوت.

وسجل لفريق غنتوت قائد الفريق يوسف بن دسمال وبوتستا 5 اهداف وهدفين للاعب لوكاس وهدفا للاعب ماتياس والتي ادارها بيتر رايت.

من جانبها، أشادت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم قائدة فريق الإمارات للبولو، بالمستوى الرائع الذي شهدته البطولة، والتي تعتبر من أفضل وأقوى البطولات التي شهدها نادي غنتوت مؤخراً، لوجود نخبة من اللاعبين البارزين في كافة الفرق المشاركة مما اسهم في ارتفاع مستوى الفرق، بما فيها فريق مهرة الذي لم يحالفه الحظ في تحقيق أي فوز خلال المباريات الثلاث التي خسرها بفارق قليل من الأهداف، وقالت «الفريق ضم اللاعب المميز استرادا، والبطولة فاقت التوقعات الفنية، ما انعكس على أداء كافة اللاعبين المواطنين والخليجيين».

وأضافت «المستويات متقاربة بين فرق المربع الذهبي وبلوغ بن دري وغنتوت للنهائي الذهبي مستحق، وخاصة فريق بن دري الذي يضم تشكيلة رائعة من بداية الموسم، وكان اختيارا موفقا في لاعبيه، ولعب جميع مباريات البطولة دون خسارة، ولا أعتقد أن تكون المباراة سهلة لفوز بن دري في ختام الدور التمهيدي على غنتوت 11-10».

ونوهت بأن ألفريدو لاعب فريق أبوظبي للبولو يعد أحد نجوم البطولة الغالية، وفريقنا جاهز للمشاركة في كأس دبي الذهبية للبولو التي تنطلق قريباً لتعويض ضياع كأس رئيس الدولة وسيخوض فريق الإمارات البطولة المقبلة بنفس التشكيلة دون تغيير.

ترويسه:1

يقول محمد فؤاد مدرب الكرة الطائرة للمراحل السنية بنادي بني ياس: حلم أي طفل الوصول إلى النجومية التي يضطلع بها لاعب كرة القدم.

ترويسه 2 تحقيق

قال محمد متولي مدرب فرق الناشئين لكرة اليد بنادي الوحدة: هناك معاناة كبيرة في اكتشاف المواهب لعدم التعاون من المدارس، ورفضهم دخول المدربين لاكتشاف المواهب.

سلطان عبدالله: لكل رياضة أهلها

أبوظبي(الاتحاد)

أكد سلطان عبدالله عمر لاعب فريق السلة بنادي الجزيرة لفئة الشباب أن ممارسته اللعبة بدأ منذ 5 سنوات.

وقال «أحببت كرة السلة ورأيت أنني أستطيع ممارستها، وكان اختيار نادي الجزيرة في محله، للاهتمام الكبير بي وزملائي وتعليمنا أساسيات اللعبة وصقل موهبتنا فيما بعد من أجل خدمة النادي واللعبة في المستقبل.

وأضاف: بكل تأكيد واجهنا بعض التساؤلات عند انضمامي لكرة السلة، حول الدافع لهذه الرياضة ولعدم اتجاهي الى كرة القدم، ولكنني صممت على السلة فأنا أعلم أن لكل رياضة أهلها وممارسيها، ووجدت نفسي في كرة السلة أكثر من أي رياضة أخرى».

وقال: نجحنا في الموسم الماضي في الوصول الى نهائي كرة السلة، ونسعى لتكرار هذا المشهد في هذا الموسم، واذا ما أكملنا بهذا المستوى فإننا سنصل الى الفريق الأول، خاصة أن هذه الفئة تعتبر الداعم الأساسي للفريق الأول».

سعيد خلف:نشارك بلعبة واحدة

رأس الخيمة (الاتحاد)

أكد سعيد خلف عضو مجلس إدارة نادي رأس الخيمة مشرف الألعاب الفردية، أن هموم هذه الألعاب كبيرة، بسبب شح الموارد المالية والتركيز بشكل اكبر على كرة القدم، التي تأخذ النصيب الأكبر من الدعم، ووجود شريحة كبية، وتكاد تكون الغالبية التي تعشق وتمارس كرة القدم.

وقال إن هذه الألعاب اقتصرت حاليا على الدراجات فقط، علماً بأن رأس الخيمة كان في السابق يشارك في منافسات كرة الطاولة والطائرة واليد والسلة ولا يقتصر ذلك على المشاركة فقط وإنما المنافسة في مختلف المسابقات، ولكن حاليا في ظل الطفرة في كل شيء وعصر الاحتراف من الطبيعي أن تتقلص الألعاب في الأندية، بل واندثار بعضها في أندية أخرى.

وأضاف «أندية رأس الخيمة تزخر بالمواهب وتتمنى الأخذ بيدها، ولكن الوضع الصعب أبعدها عن ممارسة هواياتها، وهذه خسارة كبيرة كان في الإمكان استغلالها لتكون روافد تخدم منتخباتنا الوطنية».

المزروعي: إلغاء الطاولة بسبب قاعة الاجتماعات

رأس الخيمة (الإتحاد)

قال سعيد المزروعي المدير التنفيذي لمسافي، إن النادي يمتلك الإمكانيات البشرية التي يمكن استغلالها للمشاركة في العديد من الألعاب الأخرى، ولا يكون ذلك مقتصرا ًعلى ألعاب القوى والدراجات حاليا، ولكن ضعف الإمكانيات المادية، وكذلك عدم وجود ملاعب وصالة لممارسة الأنشطة، جعل الأمر يصل بنا إلى إلغاء كرة الطاولة قبل سنتين لعدم وجود مكان للتدريب، حيث كنا نستغل قاعة الاجتماعات في النادي للتدريب فيها وهذا وضع غير طبيعي، خاصة وأن القاعة غير مؤهلة لممارسة كرة الطاولة فيها، وهذا قادنا إلى إلغاء اللعبة.

وتابع:«كنا نشارك أيضا في كرة الطائرة، ولأن الشروط تتطلب وجود قاعة مغلقة للتدريبات والمباريات، لذلك اضطررنا إلى إلغاء اللعبة، رغم وجود عدة فرق في مختلف المراحل السنية».

وأكد المزروعي أن وجود لعبتي الدراجات وألعاب القوى بالنادي يمثل لنا مسؤولية كبيرة واهتمام غير عادي من أجل استمرارهما، حيث نقوم بتوفير الإمكانيات اللازمة وتذليل مختلف العقبات خاصة وأن لاعبينا حققوا نتائج مميزة في الموسم الماضي وانضمام البعض منهم في منتخباتنا الوطنية للدراجات.

أضاف:«نادي مسافي يخدم مناطق مختلفة بحكم موقعه وهو المتنفس الوحيد لتلك المناطق، وهناك عدد كبير من النشء والشباب والذين يحتاجون لممارسة هواياتهم واضطررنا الى إلغاء الفريق الأول لكرة القدم الذي كان مصروفاته ترهق ميزانية النادي، خوفاً من الدخول في دوامة الديون لذلك فضلنا اقتصار نشاطنا على المراحل السنية للقدم ولعبتي الدراجات وألعاب القوى، ونأمل بأن نضيف ألعاباً أخرى في المستقبل القريب».

الحوسني: قلة الملاعب مشكلتنا الرئيسية

أبوظبي(الاتحاد)

قال إبراهيم جميل الحوسني مشرف كرة السلة بنادي بني ياس، إن المشكلة الرئيسة التي تعانيها اللعبة، سواء على صعيد المراحل السنية، وكذلك الفريق الأول تتمثل في قلة المرافق الرياضية التي تلبي التطلعات، مؤكداً أن منطقة بني ياس التي تعتبر أكثر المناطق ازدحاماً بالمواطنين لا يوجد بها سوى ملعبين مكشوفين فقط ملائمين لمزاولة لعبة كرة السلة على صعيد المراحل السنية، وهما للمصادفة ذات الملعبين الذين كان الحوسني نفسه يزاول عليهما لعبة كرة السلة عندما كان صغيراً، فيما لم تشهد السنوات أو العقود الماضية إنشاء ملاعب أخرى تكون صالحة لاستقطاب المواهب التي تزدحم بها منطقة بني ياس.

وأضاف «يعلم الجميع أن الملاعب المكشوفة متاحة في أشهر الشتاء فقط، في حين أن أشهر الصيف تضطر الأندية إلى التوجه للصالات الرياضية وتحديداً صالات المدارس الرياضية، وبالرغم من وجود اتفاقية ما بين مجلس أبوظبي الرياضي ومجلس أبوظبي للتعليم تقضي بإتاحة المجال أمام الأندية لاستغلال صالات المدارس، إلا أن معظم هذه الصالات تكون مغلقة، ومن هنا فإن المعاناة في أشهر الصيف تتمثل في إيجاد المكان الملائم لتدريبات الفرق الرياضية».

وعرج إبراهيم جميل الحوسني على قضية أخرى لا تقل أهمية تتمثل في تواضع الحضور الفني للمدربين المشرفين على الفئات العمرية، مؤكداً أن ميزانيات الأندية تفرض عليها في بعض الأحيان التعاقد مع مدربين دون الطموح، مضيفاً «لا نقصد بموضوع المدربين التعاقد مع أسماء تدريبية لامعة، فعلى سبيل المثال الجميع يعلم أن بعض الدول العربية حققت قفزات كبيرة على صعيد لعبة كرة السلة، وتملك مدربين يتمتعون بالخبرة الكبيرة في الإشراف على الفئات العمرية، ومن هنا فإن رواتبهم تكون معقولة مقارنة مع المدربين الأجانب، لكن في الوقت نفسه من غير المعقول أن يتم تخصيص راتب شهري مقداره عشرة آلاف درهم لمدرب يملك خبرة مناسبة في هذا المجال، فهذا الراتب يستقطب المدربين المغمورين، وليس الذين يملكون الخبرة المطلوبة في هذا الجانب».

ياسر درويش: «اليد» تتراجع.. والدعم للعبة الشعبية!

كلباء (الاتحاد)

أكد ياسر درويش إداري فريق كرة اليد بنادي اتحاد كلباء، أن لدينا فرقاً على مستوى الكبار والناشئين والأشبال والبراعم، قائلاً «كرة القدم تأكل الأخضر واليابس وتستحوذ على معظم الدعم، ولهذا وضع كرة اليد بالدولة يتراجع سلبا، فانظر الى البطولات التي حصل عليها المنتخب الكبير، وفي السابق كان هناك نجوم كثيرون، وكان في نادينا وحده 6 لاعبين بالمنتخب الوطني، من بينهم ادم محمد وخالد محمد، أفضل لاعبين بالدولة، حينها بجانب إبراهيم إبراهيم الذي يحرس عرين الأهلي، ونحن حاليا ننشد عودة ازدهار اللعبة من جديد».

وقال «لدينا بالنادي نحو 50 لاعبا، ولكن تبقى كرة القدم جاذبة للاعبين، فمن الممكن أن تجد لاعبا ينتظم معك بالتدريبات، وفجأة يذهب لكرة القدم، ولا يمكنك أن تجبره على شيء فهو لاعب صغير، وأتذكر جيدا إنني وعمري نحو 9 سنوات، كنت ألعب كرة القدم بالنادي، وعندما فاز ابن عمي حارس كرة اليد بالنادي مع فريقه بإحدى البطولات بكرة اليد بالنادي وشاهدنا تكريمه والفريق قمت أنا و10 من أبناء العائلة- الجداع- أولاد عم وأولاد خال بالاتجاه نحو كرة اليد وهناك تدربنا مع المدرب المصري عادل احمد الذي توجه بعد ذلك للجزيرة وبصراحة هذا المدرب يعد الأب الروحي للعبة بنادينا فقد ظل لسنوات يعمل بكفاءة عالية وجهد كبير، ونال حب الجميع، فاللاعب الذي يغيب عن التدريب يتوجه لبيته للسؤال عن صحته ومعرفة أسباب غيابه والاطمئنان عليه، وحتى بمدارسنا كان يتابعنا ويحرص على تفوقنا الدراسي، فهو مدرب مربى كما يقولون والحياة حينها كانت سهلة، فلم نكن نتقاضى أي رواتب من النادي اللهم مكافآت رمزية بنهاية الموسم بخلاف مكافآت تحقيق بطولات ومراكز أولى».

ترويسة 10

الفارسة أزهار الوردية والتي تمثل سلطنة عمان، نالت أول رخصة لها عام 2005، وحققت 9 انتصارات خلال مشوارها البالغ 64 مشاركة، وأبرز نتائجها لقب الجولة السابعة من مونديال «أم الإمارات» للسيدات.

نورة السويدي: دور رائد في إبراز الوجه المشرق للمرأة

مسقط (الاتحاد)

أبدت نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام رئيس لجنة رياضة المرأة، سعادتها بانطلاقة الجولة الأولى من مونديال «أم الإمارات» في مضمار الرحبة بسلطنة عمان، وقالت: «من دواعي الفخر المشاركة في أنشطة مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، التي تأتي بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».

وأضافت: «الدعم الذي يقدمه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان والدور الرائد الذي تقوم به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في دعمها للمرأة الإماراتية في شتى المجالات كان له المردود الإيجابي في إبراز الوجه المشرق للمرأة الإماراتية واكتسابها الاحترام العالمي، وجاء ذلك من خلال مشاركة فارسات من الإمارات في المحافل الدولية في سباقات السرعة والقدرة.

وتمنت التوفيق لجميع المشاركين في الجولة الأولى من بطولة مونديال «أم الإمارات» للسيدات في العاصمة العمانية مسقط، والتوفيق لكل القائمين والمنظمين في فعاليات النسخة الثامنة من المهرجان.

المنجي أبرز الغائبات

مسقط (الاتحاد)

تعد الفارسة العمانية فاطمة المنجي أبرز الغائبات عن سباقات السيدات في جولات مونديال «أم الإمارات»، وكانت من أول الفارسات في سلطنة عمان اللاتي خضن هذه الجولات في مختلف أنحاء العالم، ومن الرعيل الأول في البطولة، ومن أبرز نتائج الفارسة العمانية فاطمة المنجي تتويجها بطلة للجولة الثالثة لكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للفارسات على صهوة الجواد «ساند بيبر» لمسافة 1400 متر بمضمار هيوستون بأميركا عام 2012.

وشارك في السباق 10 فارسات، وحققت البطلة الفوز بزمن 78.34.1 دقيقة وبفارق طول، وجاءت بالمركز الثاني الفارسة الأميركية بيتي ساندي على صهوة الجواد «تي ام سوبر بيرد» فيما تمكنت الفارسة الإماراتية شذرة الحجاج على صهوة الجواد «ريتش كينجكا» من احتلال المركز الثالث، وقد خضعت فاطمة المنجي لدورة عسكرية تخرجت منها برتبة ملازم، ونتمنى عودتها مجدداً.

متابعة عالمية

مسقط (الاتحاد)

ينقل السباق على الهواء مباشرة عبر قناة ياس الرياضية، ويحظى بمتابعة عالمية من خلال نشر أخبار ومشاهدة السباقات والمؤتمرات على موقع ستريم لايف www.sheikhmansoorfestival.com.

ويدعم المهرجان هيئة أبوظبي للسياحة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق، والأرشيف الوطني الشريك الرسمي، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، وبالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل، والاتحاد الدولي لخيول السباق العربية «إفهار»، وجمعية الخيول العربية الأصيلة. ويقوم برعاية المهرجان شركات «بلوم»، ورايز للتجارة العامة ذ. م. م، وبترومال، وحياتنا، وأبوظبي الوطنية للمعارض «ادنيك»، والعواني، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، ولجنة رياضة المرأة، وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية.

ترويسة 11

تنقل قناة ياس احتفالية الختام بشكل مباشر مع بداية المهرجان بمباراتي المركزين الثالث والرابع، ثم المباراة النهائية والتتويج، كما يقوم موقع النادي ببث الاحتفالية عبر شبكة الانترنت.

السيارة تنتظر أفضل لاعب مواطن

غنتوت (الاتحاد)

ينتظر مجموعة اللاعبين المواطنين، جائزة أفضل لاعب مواطن في البطولة، حيث خصصت اللجنة المنظمة سيارة مرسيدس مقدمة من النادي، بالإضافة إلى بقية الجوائز التي رصدتها اللجنة المنظمة للجمهور، منها جائزة لأجمل زي نسائي، وجائزة لأجمل زي للأطفال، وجائزة لأجمل قبعة، فيما قدمت وين برودكتس 10 جوائز للسحب عليها، بجانب 10 جوائز مقدمة من تيم هورتنز، و5 جوائز مقدمة من أيا سو بوتيك، و5 جوائز مقدمة من كومك كون و5 جوائز مقدمة من فور ريفر روز.

بابلو يتصدر قائمة الهدافين

غنتوت (الاتحاد)

يتصدر قائمة الهدافين في مشوار البطولة الأرجنتيني بابلو محترف فريق زيدان السعودي والمصنف الأول في البطولة، برصيد 26 هدفاً، والذي يخوض مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، بينما يأتي راؤول لاعب فريق بن دري في المركز الثاني برصيد 22 هدفاً، والثالث الفريدو لاعب فريق أبوظبي برصيد 21 هدفاً.

ويقف في صدارة اللاعبين العرب في البطولة قائد فريق زيدان السعودي عمرو زيدان برصيد 4 أهداف، وعلى مستوى المواطنين سجل يوسف بن دسمال هدفين، وفارس اليهبوني هدفين وهدف وحيد لكل من سعيد بن دري وخلف الحبتور.

النعيمي: فتح الأبواب أمام الجمهور مجاناً

غنتوت (الاتحاد)

قال أحمد النعيمي مدير عام نادي غنتوت رئيس اللجنة المنظمة للحفل الختامي، إن النادي سيفتح أبوابه أمام الجمهور مجاناً قبل 4 ساعات من المباراة النهائية، من أجل حضور الاحتفالية الكبرى والتي تمثل مسك الختام لموسم البولو في نادي غنتوت. وتم التنسيق بمساهمة العديد مع الجهات الراعية لفعاليات البطولة الغالية، وفي مقدمتها بنك أبوظبي التجاري الشريك الاستراتيجي، ومجلس أبوظبي الرياضي بجانب الراعي الإعلامي المتمثل في قناة ياس، والمسعود للسيارات السيارة الرسمية للبطولة (إنفينيتي) بجانب الجهات والهيئات المساهمة في الحفل الختامي الذي استعدت له اللجنة المنظمة التي تضم نسرين بن قرة ومحمد الحمادي ومجاهد صالح بشير.

الترتيب العام قبل الجولة

أبوظبي (الاتحاد)

لا يحمل الترتيب العام والمراكز الأولى للفئات فروقات كبيرة، بعد أن أقيمت جولة واحدة فقط من المسابقة الأسبوع الماضي في دبي، وأسفرت عن احتلال الفريق الكويتي المراكز الأولى في فئة المبتدئين برصيد 60 نقطة لبدر بيان الخلفان، وثانياً زيد اسماعيل الزيدي بـ 53 نقطة، وثالثاً خالد محمد الماجد برصيد 48 نقطة.

وفي فئة واقف محدود إكسبرت، آلت الصدارة للفرنسي نيكولاس أوليفن برصيد 60 نقطة، وحل الإماراتي فهد زايد المنصوري بالمركز الثاني برصيد 53 نقطة، وثالثاً حريز بن حريز برصيد 48 نقطة، وفي فئة جالس ستوك، ضرب القطري محمد عبد الله علي موعداً مع الصدارة برصيد 60 نقطة، وجاء المركز الثاني من نصيب الكويتي عبد الله فاضل الفاضل برصيد 53 نقطة، وثالثاً السعودي هشام سامي بخش برصيد 48 نقطة.

وفي فئة واقف محترفين، ذهبت الصدارة للبريطاني كريستوفر ولكينسون برصيد 60 نقطة، وثانياً الفرنسي ستيفن دولياك برصيد 53 نقطة، وثالثاً الأميركي بروك وليم أوستن برصيد 48 نقطة، وفي فئة واقف ناشئين، واصل الإماراتي الصاعد سلمان يونس العوضي عروضه الجميلة ،حيث تصدر برصيد 60 نقطة، ويأتي ثانيا الإماراتي عبد الله الحمادي برصيد 53 نقطة، وثالثاً الإماراتي سلطان عيسى الحمادي برصيد 48 نقطة.

أما الصدارة في فئة جالس محترفين، فهي من نصيب المجري كازا جورجي ورصيده 60 نقطة، وثانياً الكويتي محمد إبراهيم بو ربيع برصيد 53 نقطة، وثالثاً الكويتي خالد سالم بو ربيع برصيد 48 نقطة، وفي منافسات الاستعراض والحركات الاستعراضية، فإن الصدارة لراشد علي الملا برصيد 60 نقطة، وثانياً للقطري بدر عوض العبد الله، وثالثاً القطري صالح عيسى البو عينين.

ترويسة 14

برز وبقوة في الموسم الماضي اسم المتسابق سلمان يونس العوضي في فئة الناشئين، بعدما حصد لقب الفئة في أول ظهور له، وهو ما أهله للاشتراك في بطولات أميركا وتايلاند، حيث أحرز المراكز الأولى، ووصل للعالمية.

الظاهري: دور مهم للجهات المشاركة

أبوظبي (الاتحاد)

أكد ناصر الظاهري المشرف الفني للسباق، أهمية الدور الذي تقوم به الجهات الحكومية المشاركة في إنجاح الحدث، وفي تقديم كافة أنواع الدعم له قبل وبعد إقامة السباق. وقال «وجود هذه الجهات مهم لنا، حيث نستعين دوما بجهاز حماية المنشآت، بلدية أبوظبي، الإسعاف الوطني، نادي أبوظبي للشراع واليخوت وشرطة أبوظبي، ونحن دوما على تواصل كامل مع هذه الجهات من أجل إنجاح كل الأحداث الرياضية لدينا، وأكد الظاهري أن التحضير للمسابقة مكتمل من كل النواحي».

فحص المنشطات للجميع

أبوظبي (الاتحاد)

ستخضع جميع الصقور المشاركة في المسابقة، لفحص المنشطات الذي عمل به نادي أبوظبي للصقارين، ابتداءً من الموسم الأول، في بادرة هي الأولى من نوعها بتاريخ مسابقات الصيد بالصقور، بهدف ضمان تكافؤ الفرص بين المشاركين، والابتعاد عن المخاطر التي تهدد حياة الصقور، والحفاظ على التنافس الشريف بقيمه الحضارية.

200 ألف درهم لصقار الموسم

أبوظبي (الاتحاد)

ستقام جائزة صقار الموسم للعام الثالث على التوالي، والتي اعتمدها نادي أبوظبي للصقارين في إطار تشجيعه وتحفيزه للمشاركين في مسابقاته بمختلف الفئات، لا سيما بعد أن تركت أثراً كبيراً في النسختين الأولى والثانية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، إذ ستكون الجائزة بالمعايير نفسها المعتمدة، وبطريقة مجموع نقاط تميز الصقار وتألقه في جميع المسابقات التي تندرج تحت مظلة موسم رياضة الصيد بالصقور بموسمه الثالث، وتبلغ قيمتها 200 ألف درهم.

ترويسة 6

أنهى نادي أبوظبي للصقارين كافة التحضيرات الخاصة بالبطولة، وأعد النادي ميدان الفلاح وخيمة الصقارين ومدرجات لحضور الشخصيات المهمة والجماهير، إلى جانب القرية التراثية التي تم تجهيزها وإحاطتها بجميع الاحتياجات والمتطلبات.

نهيان بن مبارك: علامة مضيئة في التراث الإماراتي

أبوظبي (الاتحاد)

وجه معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، أسمى آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، على دعم سموه الدائم للفعاليات الرياضية بشكل عام، والرياضات التراثية بشكل خاص، مؤكداً معاليه أن تنظيم البطولة للعام الثالث على التوالي يبرهن على مدى اهتمام القيادة الرشيدة بالحفاظ على التراث الوطني الأصيل، مثمناً معاليه متابعة واهتمام القيادة الرشيدة، ودعمهما السخي لإحياء الرياضات التراثية والتعريف بعراقتها وامتداد تاريخها وسجلها المشرق لأجيال الحاضر، مشيراً معاليه إلى أن هذا الحدث الغالي على قلوب الجميع يعد خطوة مهمة نحو مزيد من الانتشار لرياضة الصيد بالصقور وعلامة فارقة في تاريخ صقارة الإمارات، التي تعد واحدة من أهم الرياضات التراثية على الإطلاق، فضلاً عن كونها تمثل حقبة مهمة في تاريخ ومسيرة الصيد بالصقور على مستوى الدولة، وتعكس أيضاً مدى التقدم الكبير في الرياضات التراثية.

وأثنى معاليه على الدور البارز الذي يقوم به نادي أبوظبي للصقارين وجهوده المخلصة، في إطلاق المبادرات الداعمة لترسيخ نجاحات مسابقات الصيد بالصقور على مدار مواسمه الثلاث منذ إنشائه وتأسيسه، وهو خير دليل على نهجه الوطني وخططه الطموحة التي سعت منذ البداية لتقديم نموذج مبتكر ومتطور في رياضة الصيد بالصقور، معتبراً معاليه كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور بالبطولة الأكبر والأغلى في تاريخ صقارة الإمارات، لشمولها المسابقات كافة وتنوع أهدافها ومساحاتها بموقع واحد، إلى جانب تميزها على الإطلاق من ناحية الأشواط الجديدة التي تقام للمرة الأولى بجانب الجوائز المالية الثمينة والمسابقات المختلفة وتكافؤ الفرص لجميع الصقارين المشاركين بمختلف الفئات، وعبر معاليه عن إعجابه الكبير بالتطبيقات التكنولوجية الحديثة المستخدمة في مسابقات نادي أبوظبي للصقارين، والتي تدل على حرص أبناء الإمارات الكبير على تجسيد الابتكار والإبداع حتى في المسابقات التراثية، بما يواكب النهضة الحضارية التي تعاصرها الدولة في مختلف القطاعات والمجالات.

وأكد معاليه أن ارتباط البطولة باسم صاحب السمو رئيس الدولة يعد وساماً غالياً على صدور الجميع وللقائمين والصقارين المشاركين كافة، معرباً عن شكره وتقديره للقيادة الحكيمة التي توفر كل أنواع الدعم من أجل المحافظة على المنجزات التاريخية والتراثية التي ارتبطت بها دولتنا منذ التأسيس.

وأكد معاليه أن إقامة مثل هذه الفعاليات من شأنها أن تساهم في الحفاظ على التراث الوطني الأصيل، الذي يعتبر أهم أهداف القيادة الحكيمة، مشيراً إلى أن وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، تولي اهتماماً غير عادي لمثل هذه البطولات، خصوصاً أن الصيد بالصقور له عشاقه في مختلف أنحاء العالم وليس في الإمارات فقط.

واستطرد معاليه قائلا: «النجاح الباهر الذي حققته منافسات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور والمسابقات الأخرى لنادي أبوظبي للصقارين في المواسم الثلاث الماضية أثمر عن نهضة شاملة في مسيرة صقارة الإمارات من حيث المشاركة الكبيرة للصقارين في مختلف المسابقات وحالة التفاعل والتواصل من قبل الجميع، بجانب التلاحم الوطني من قبل الجهات الداعمة والرعاة لتلك الأحداث والمستوى التنظيمي الحديث والاهتمام الإعلامي الكبير وحجم الجوائز المرصودة في الأشواط كافة.

ووجه معاليه الدعوة لجميع الصقارين من مختلف أرجاء الدولة على التواجد في هذا المحفل الكبير، لاسيما وأنه سوف يكون عيداً بكل المقاييس لعشاق هذه الرياضة التراثية.

ترويسة

11 منتخباً بالبطولة تضم المجموعة الأولى قطر، كوريا الجنوبية، عمان، اليابان، وسوريا، وتضم الثانية إيران، السعودية، الإمارات، الصين، لبنان والبحرين، في حين انسحب منتخب مكاو.

السويدي:الفوز شعارنا في كل المباريات

المنامة (الاتحاد)

أكد محمد حسن السويدي الأمين العام لاتحاد اليد، أن فريقنا تحدوه الآمال العريضة لتقديم مستوى يرقى للطموحات المنشودة في هذا المحفل الآسيوي، وأرجع السويدي هذه الآمال المنشودة للمستوى الذي ظهر عليه جميع اللاعبين خلال مراحل الإعداد المحلية التي شملت التدريبات والمشاركة في بطولة الشيخ محمد بن خالد القاسمي، ومن ثم مواصلة مراحل الإعداد بالمعسكر الخارجي بصربيا، خاصة المباريات الودية الخمس التي خاضها المنتخب خلال المعسكر التي عكست التطور المنشود للمنتخب بعيداً عن النتائج الآنية.

وتابع «لقد حرص مدرب المنتخب على التدريب في الأيام الثلاثة الأخيرة قبل التوجه إلى البحرين، وهو توقيت مباراتنا الأولى نفسه مع الصين في الجولة الافتتاحية اليوم، وأنني أرى العزيمة والإصرار على التمثيل المشرف للدولة واللعبة فيها بعيون أبنائنا اللاعبين».

وعن مباراتنا الافتتاحية أمام الصين، قال السويدي إن جميع المباريات ننظر لها بعيون الفوز والأداء الجيد الذي ننشده جميعاً بغض النظر عن تاريخ ومكانة الفرق التي ضمتها مجموعتنا كمرحلة أولى في تطلعاتنا المنشودة، ليكون لنا موطئ قدم إن شاء الله مع الفرق الخمسة التي تمثل القارة الآسيوية في بطولة العالم 2017 بفرنسا.

وأكد السويدي وقوف اتحاد اللعبة وأسرتها في أندية الدولة خلف الأبيض الإماراتي الذي يدرك المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ونأمل أن نتجاوز هذه المحطة المهمة في بداية المشوار.

الاتحاد يدعم المنتخب

المنامة (الاتحاد)

حرص الدكتور ماجد سلطان رئيس الاتحاد بالإنابة وإخوانه أعضاء مجلس الإدارة، ممثلة في محمد حسن السويدي، وصلاح خادم، وصالح عاشور ومحمد الطابور، وداود المليح وانيسة الشدادي للتواجد خلف المنتخب، وحضورهم إلى البحرين اليوم، هذا إلى جانب العديد من المسؤولين عن اللعبة بأندية الدولة، تحفيزاً لأبنائهم في هذا المحفل الآسيوي.

اقرأ أيضا

16 لاعباًً يمثلون منتخب الجامعات في «عربية الخماسيات»