الاتحاد

عربي ودولي

أمير الكويت يخضع لجراحة ناجحة بأميركا

الكويت (أ ف ب) - أكد الديوان الأميري الكويتي أمس أن الامير الشيخ صباح الأحمد الصباح أجرى عملية جراحية «بسيطة تكللت بالنجاح» في الولايات المتحدة، بحسبما نقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية. وذكر الديوان في بيان مقتضب أن الشيخ صباح «أجرى الفحوصات الطبية المعتادة في أحد المستشفيات في الولايات المتحدة الأميركية والتي كانت نتائجها بفضل الله تعالى ناجحة ومطمئنة». كما ذكر البيان أن الأمير «أجرى عملية جراحية بسيطة تكللت بتوفيق الله وفضله بالنجاح» على أن يغادر المستشفى بعد «فترة النقاهة المعتادة». وكانت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية أفادت أن أمير الكويت غادر الاثنين الماضي إلى نيويورك لإجراء فحوصات طبية «معتادة». ولم تورد الوكالة أي تفاصيل إضافية حول طبيعة الفحوصات التي سيخضع لها الأمير البالغ 84 عاما.
وكان الشيخ صباح خضع في فبراير 2000 لعملية جراحية زود خلالها ببطارية للقلب، كما سبق أن زار نيويورك السنة الماضية لإجراء فحوصات طبية. واعتلى الشيخ صباح سدة الحكم في الكويت مطلع 2006 بعد أن شغل منصب وزير الخارجية لأربعة عقود ورئيس الوزراء لثلاث سنوات.

اقرأ أيضا

8 قتلى و26 جريحاً في زلزال ضرب البيرو والإكوادور