الاتحاد

الرياضي

انطلاق مشروع النشاط الصيفي


صدقي عبد العزيز:
تحت شعار 'ذكراك خالدة في قلوب أبنائك يا زايد الخير' تنظم الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة المشروع الوطني السادس للأنشطة الصيفية وتشغيل الشباب 2005 والمقام خلال الفترة من 2 يوليو وحتى 17 أغسطس المقبل· أعلن ذلك سعادة سلطان صقر السويدي الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بعد ظهر أمس خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمركز اعداد القادة في دبي بحضور عدد من المسؤولين بالهيئة واللجنة العليا المنظمة للمشروع الصيفي ومديري ومديرات المراكز الصيفية·
وفي بداية اللقاء رحب سعادة سلطان صقر السويدي بالحضور ناقلاً تحيات سمو الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة للحضور ومنوها بالتجربة الانتخابية التي احتضنتها الهيئة بمركز اعداد القادة والتي تفاعل معها الاعلام بشكل ايجابي ومثمر موجهاً الشكر لهم على دعمهم لأنشطة الهيئة آملاً استمرارية هذا التواصل خلال المشروع الخاص بالنشاط الصيفي 2005 والذي يحمل العديد من المفاجآت والمتنوع في جديده··
وأكد على ثقته الكاملة في قدرات الإخوة الإعلاميين بنقل أحداث ما يجري في هذا العمل الشبابي الى المجتمع والذي نحرص على ان يكون عملاً متميزاً··
الشكر لخليفة
وتوجه السويدي بالشكر والعرفان الى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة على دعمه اللامحدود ومكرمته السخية لشباب الوطن وكذلك توجه بالشكر والتقدير إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة لمتابعته الدائمة ودعمه ولمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التربية والتعليم رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة لمتابعته المستمرة مؤكداً بأن هذا المشروع الوطني للأنشطة الصيفية هو مسؤوليتنا جميعاً وذلك من أجل استغلال أوقات الفراغ وتوظيفها بما هو في صالح أبنائنا وتمكينهم من استغلاله بشكل صحيح متمنياً ان يكون هذا الصيف متميزاً·
جديد العام
وأعلن عن قيام سفينة شباب الإمارات هذا العام برحلة الى دول مجلس التعاون الخليجي حيث من المقرر ان تنطلق رحلة السفينة الأحد الموافق 31 يوليو من ميناء راشد بدبي بمشاركة نحو ''300 شاب من الإمارات الى جانب اشقائهم من دول مجلس التعاون الخليجي متوجهة الى ميناء الدوحة في قطر على ان تعود بعد عمل برامج مشتركة بين شباب الامارات واخوانهم بدول المجلس بالدوحة الى ميناء زايد بأبوظبي حيث سيقام حفل الاستقبال للسفينة ثم تعود الى ميناء راشد مساء الأربعاء 3 أغسطس·
وتتضمن رحلة السفينة العديد من البرامج والأنشطة حيث سيقام معرض صور للمغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' الى جانب معرض صور عن أضرار المخدرات والحوادث المرورية والانقاذ البحري وحماية البيئة البحرية وعمل الهلال الأحمر·· الى جانب محاضرات متنوعة بالتنسيق مع شرطة دبي عن أضرار المخدرات والتوعية بحوادث المرور ومخاطرها والانقاذ البحري والاسعافات الأولية وحماية البيئة البحرية والدور الإنساني للهلال الأحمر إضافة الى محاضرات وبيان عملي عن الغوص القديم والحديث بالتعاون مع جمعية الغوص والأنشطة الثقافية والاجتماعية والمسابقات الترفيهية وحفلات السمر·
رحلات علمية خارجية
وأعلن سعادة الأمين العام للهيئة رئيس اللجنة العليا للأنشطة الصيفية عن تنظيم رحلات علمية خارجية لأول مرة تشمل ثلاث دول هي مصر وتونس وكوريا الجنوبية بمشاركة نحو عشرين شابا في كل رحلة من رحلات مصر وتونس الى جانب عشرة من الشباب في رحلة كوريا الجنوبية وكلها رحلات علمية من خلال برنامج متميز يتضمن تنظيم ورش عمل وبرامج متخصصة خاصة في الأكاديمية العلمية في الاسكندرية بمصر وكذلك من خلال برامج علمية متخصصة في تونس الى جانب البرامج الترفيهية موضحاً بأنها فرصة لشباب الامارات للتعرف على الأنشطة المختلفة بالدول الثلاثة خاصة بالأنشطة الشبابية آملاً أن تكون الرحلات بالسنوات المقبلة على مستوى اكبر وتنويع في دولها·
وتقام رحلة مصر خلال الفترة '8-'19 اغسطس بمشاركة عشرين شابا فيما سيتزامن معها رحلة تونس بنفس الفترة وبمشاركة عشرين شابا وتقام رحلة كوريا خلال الفترة '10-'24 أغسطس بمشاركة ما بين '6-'10 من شباب الإمارات·
هذا الى جانب الرحلات الداخلية والتي تتضمن زيارات الى جزيرة صير بني ياس وأخرى للمواقع السياحية في مدينة العين ويبلغ مجموع تلك الرحلات ''14 رحلة للجنسين·
وأعلن عن وضع جميع البرامج والأنشطة امام الإعلاميين وهي متنوعة ما بين رياضية وعلمية وثقافية وترفيهية ورحلات بهدف خلق التوازن بين الأنشطة الشبابية والرياضية· ونوه الى انطلاق بعض الفعاليات مبكرا منها فعاليات الملاعب المفتوحة·
مشروع التشغيل
وبناء على توجيهات المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' وصاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي تم تنفيذ المشروع الوطني لتشغيل الشباب والفتيات خلال الإجازة الصيفية والذي حقق نجاحاً كبيراً بفضل تعاون دواوين أصحاب السمو وأولياء العهود بإمارتي دبي والشارقة وتم توفير فرص عمل بلغت ''495 فرصة متاحة ثم تشغيل ''265 من الطلبة والشباب فيها بالفعل· وبعد نجاح التجربة الوطنية للتشغيل ونظراً للرغبة الملحة لدى الشباب للاستفادة من فرص العمل فقد حرصت الهيئة على تطوير الاتجاه وتعميمه لاتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الطلبة والشباب للاستفادة من الاحتكاك العملي واكتساب المزيد من المهارات والخبرات التي تؤهلهم لمواجهة الحياة العملية عقب التخرج وهم مسلحون بالخبرة والعلم والتجربة·
وتمنى الأمين العام للهيئة ان يوفق الجميع في تحقيق الأهداف المرجوة للمشروع داعياً أولياء الأمور للاهتمام والمشاركة في هذا المشروع الوطني مؤكداً بأنهم كمسؤولين بالهيئة فخورين بالتغطية الإعلامية لجميع الانشطة آملاً ايجاد التوازن بين الانشطة الشبابية والرياضية·· وان تصل هذه الرسالة من خلال الإعلام للجميع نظراً لأنها تصب في صالح شباب الامارات·
نقلة نوعية
وكشف سعادة الأمين العام للهيئة ان المشروع الوطني للأنشطة الصيفية قديم ولكن النقلة النوعية والتميز الذي وجده جاء بعد المكرمة السخية للمغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان 'رحمه الله' والتي تجيء وتتواصل معنا للعام السادس على التوالي متمنياً ان يزداد عدد المشاركين هذا العام بالأنشطة عن العام السابق والذي شهد مشاركة نحو ''25 ألف شاب وفتاة بالبرامج والأنشطة الصيفية موضحاً بأن هناك مشاركة ايجابية للعديد من الجهات الأخرى التي لديها برامج عمل مكثفة وعلى مستوى متميز في برامجها وأنشطتها كنادي تراث الإمارات في أبوظبي وكذلك بالشارقة الى جانب الجهات المعانة من قبل الهيئة·· آملاً ان يستطيعوا مع الجميع ان يقدموا ما يعود بالنفع والفائدة على شباب الوطن وفتياته·
برنامج الحفل
وكان برنامج حفل الافتتاح للمشروع الوطني للأنشطة الصيفية وتشغيل الشباب قد بدأ بكلمة ترحيبية بالحضور من قبل لجنة الافتتاح والحفل الختامي يليها تقديم فيلم وثائقي عن الأنشطة الصيفية للعام المنصرم 2004 التي اقيمت تحت شعار 'معاً نستثمر وقت الفراغ' والذي جاء شاملاً لكافة الأنشطة والبرامج ومتضمنا لحفل الافتتاح والختام ورحلة شباب الإمارات وتم اعداده بصورة رائعة من قبل المشرف عليه محمد الصلاقي واعداد نجم الدين هاشم وسعيد عبد الغني فالشكر موصول لهم على جهودهم في اعداد وإخراج هذا الفيلم الوثائقي الشامل لكافة الفعاليات بنجاح··
ثم أعقبها كلمة رئيس اللجنة المنظمة للأنشطة الصيفية ورده على استفسارات الإعلاميين والحضور·

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!