الاتحاد

الإمارات

بلدية عجمان تطلع على نماذج لمشاريع «زايد للإسكان»

مدير بلدية عجمان والفندي وعدد من المسؤولين خلال الزيارة (من المصدر)

مدير بلدية عجمان والفندي وعدد من المسؤولين خلال الزيارة (من المصدر)

عجمان (الاتحاد) ـ اطلع يحيى ابراهيم أحمد مدير عام دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، ترافقه المهندسة جميلة الفندي المدير العام لبرنامج الشيخ زايد للإسكان، على نماذج المشاريع المشيدة لمجمع سكني بمشروع الشيخ زايد للإسكان بمنطقة السيوح في إمارة الشارقة أمس الأول، جاء ذلك بمبادرة طيبة وبدعوة وجهها البرنامج للمدير العام بالدائرة، بهدف اطلاعه على خطط البرنامج في تشييد المباني والمواد المستخدمة والتصاميم المجهزة لها، ومراحل تنفيذ المشاريع في مختلف مناطق إمارات الدولة، ضمن أهدافه الاستراتيجية في توفير السكن النموذجي الملائم للمواطنين، وحرصه على تصميم مبانٍ حديثة تواكب النهضة العمرانية في الدولة، وتشكل معها صورة معمارية راقية للمنشآت في المدن الإماراتية التي تعكس التراث الموروث، والإرث التاريخي للدولة في الفن المعماري الراقي في التصميم والبناء.
وأكد يحيى إبراهيم أحمد مدير عام دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، أن هذه الزيارة الميدانية لمشاريع برنامج الشيخ زايد للإسكان في الشارقة جاءت ترجمة للتعاون المشترك بين الدائرة والبرنامج، باعتباره شريكاً استراتيجياً مهماً لها في خدمة المتعاملين من المواطنين والمقيمين في الإمارة، ولدورها البارز في تعزيز خطتها الاستراتيجية وانعكاس رؤيتها ورسالتها وأهدافها الاستراتيجية، بما يسهم في تعزيز مكانتها بين قريناتها من خلال تبادل الخبرات والمعلومات مع الشركاء لها في مختلف المواضيع ذات العلاقة بالعمل البلدي بإمارة عجمان خاصة، وبالإمارات بشكل عام.
وأشاد مدير عام دائرة البلدية والتخطيط بما اطلع عليه من مشاريع ومنشآت سكنية تم إنجازها بأرقى التصاميم الموزعة من الداخل والخارج فيها التي أنجزها البرنامج في منطقة السيوح بالشارقة بمواصفات ومعايير عالمية تتناسب والبيئة الإماراتية.
واعتبر يحيى إبراهيم أحمد مدير عام الدائرة أن ما أنجز يأتي تلبية لدعوة القيادة وتوجيهاتها في الارتقاء بالمواطن في مناحي حياته كافة، مثمناً جهود البرنامج ودوره في إنجاز هذه النماذج الهندسية وانعكاسها الراقي في التصاميم الخارجية والداخلية للمباني والفلل المشيدة بمهنية عالية وفق المقاييس المعتمدة في الأشكال والتصاميم الهندسية عالية الجودة، وبما استخدم فيها من مواد خام أولية معتمدة من المعايير الإماراتية، وكذلك طرق توزيعها وفق أرقى مقاييس الجودة والاختيار السليم لنوعية المواد الخام المستخدمة فيها، بما يواكب النهضة الحضارية التي تشهدها الدولة، وبما يتناسب واحتياجات الأسرة الإماراتية، وحرص القيادة على توفير السكن الآمن والعيش الكريم لأبناء الإمارات في المناطق كافة، معربا عن شكره لبرنامج زايد للإسكان وتعاونه الدائم مع الدائرة في تشييد مبانٍ خاصة بالمواطنين في عجمان ضمن مكرمات القيادة وطموحاتها الدائمة في توفير العيش الكريم والاستقرار المعيشي والسكن الملائم لكل مواطن في الدولة.
من جانبها، أكدت المهندسة جميلة الفندي مدير عام برنامج زايد للإسكان، أن البرنامج يسير وفق خطط استراتيجية تحقق رؤيته في توفير إسكان وطني رائد ومستدام، من خلال إنشاء مجمعات سكنية تستوفي الشروط البيئية ومتطلبات المباني الخضراء التي تحقق الاستقرار السكني، بتوجيهات من الحكومة الرشيدة، وحرصها على توفير السكن الملائم لأبناء الوطن، وتحقيق الحياة الكريمة لهم، مشيرة إلى أن البرنامج يقوم وضمن خطته للعام الجاري 2014 بإنشاء مجمعات سكنية في كل من إماراتي عجمان وأم القيوين على قرار المجمعات السكنية المشيدة في الشارقة والفجيرة التي تسهم في سرعة تلبية الاحتياجات السكنية للمواطنين وتعزيز الروابط الاجتماعية بينهم.

اقرأ أيضا