الاتحاد

الاقتصادي

«إيجل هيلز» تطلق مشروع «مراسي البحرين» باستثمارات بقيمة 11 مليار درهم

أطلقت شركة «إيجل هيلز»، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، بالشراكة مع «ديار المحرّق» البحرينية، أمس مشروع مراسي البحرين بقيمة استثمارية تبلغ نحو 11 مليار درهم «3 مليارات دولار» وذلك تحت رعاية وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس وزراء مملكة البحرين.

وقال محمد العبار، عضو مجلس إدارة شركة ايجل هيلز في تصريحات للصحفيين على هامش حفل افتتاح مركز المبيعات بموقع المشروع في العاصمة البحرينية المنامة «إن المملكة البحرينية لديها رؤية واضحة حول تطوير الواجهة البحرية في العاصمة وهو الأمر الذي يسهم بدوره في تعزيز تنافسية المشروع الجديد».

وأكد العبار أن حكومة البحرين أدركت أهمية الاستثمار المتواصل في البنية التحتية لتطوير المملكة انسجاماً مع رؤية البحرين الاقتصادية 2030، كما عززت المملكة من قيمة الشراكة بين القطاعين العام والخاص وأهمية الابتكار والتنوع في قنوات الاستثمار.

وأضاف أن مملكة البحرين حددت أهدافاً واضحة لتنويع الاقتصاد والمحافظة عليه لتحقيق رؤيتها التي تركز على الدفع قدماً بوتيرة الاستثمارات المحلية والخارجية وحيويتها وضرورة خلق الفرص والوظائف ذات القيمة المضافة، مشيراً إلى أن مشروعاً عقارياً كبيراً مثل مراسي البحرين يوفر منصة قوية لتحقيق ذلك، حيث أنه سيخلق تدفقاً ثابتاً للدخل للمستثمرين والشركاء التجاريين، وسيصبح وجهة سياحية رئيسية ويخلق آلاف الوظائف الجديدة ويسهم في استقطاب الاستثمارات إلى المملكة.

وأوضح أن الربط بين قيمة العقار والواجهات المائية من الأمور المتعارف عليها بالقطاع العقار مشيراً إلى أن مشروع مراسي البحرين، الذي تم اطلاقه يتمتع بشواطئ بحرية على امتداد 2 كيلو متر، كما تبلغ المساحة الإجمالية للمشروع نحو مليون متر مربع.

وأشار إلى أن شركة «ايجل هيلز» اختارت البحرين لتطوير هذا المشروع الضخم انطلاقا من إيمانها بالفرص الاستمارية الواعدة التي يوفرها السوق البحرينية التي تتمتع بمستويات عالية في الطلب على العقارات بمختلف فئاتها.

وقال «إن المشروع يتميز بقدرته على توفير حياة كريمة ومتكاملة لقاطنيه بفضل وجود مطور واحد يتحكم في التصميم والتنفيذ وصيانة المشروع بعد تنفيذه حيث يحتضن المشروع مركزا تجاريا على مساحة 175 ألف متر مربع بالإضافة إلى فندقين يحملان علامة العنوان، بالإضافة إلى شقق فندقية بإدارة العلامة التجارية «فيدا»، كما يضم المشروع إلى جانب الوحدات السكنية جميع المرافق الخدمية والترفيهية مثل الحدائق والملاعب الرياضية والمدارس.

ومن جانبه قال الدكتور ماهر الشاعر، الرئيس التنفيذي لديار المحرق والعضو المنتدب لشركة إيجل هيلز-ديار إن التكلفة الاستثمارية للمرحلة الأولى تبلغ نحو 4,4 مليار درهم «1,2 مليار دولار» وتتضمن مركز تجاري رئيسي وفنادق بالإضافة إلى مراسي متوقعا انجاز هذه المرحلة في غضون 42 شهراً.

وأضاف، أنه سيتم إسناد عقد المقاولات لتنفيذ المرحلة الأولى مطلع مارس المقبل كما سيجري إطلاق عمليات البيع لأول دفعة مؤلفة من 250 وحدة سكنية على الواجهة المائية في مراسي ريزدنسز الساعة العاشرة من صباح يوم السبت 16 يناير على أساس الأولوية لمن يحضر أولاً.

وأوضح، أن المرحلة الأولى من المشروع تضم 500 وحدة سكنية فيما يضم المشروع كاملاً نحو 5600 وحدة لتتراوح طاقته الاستيعابية بين 20 و25 ألف ساكن، مشدداً على قدرة السوق البحرينية على استيعاب العرض لاسيما مع تمتع المشروع بالعديد من المزايا التنافسية مثل الواجهة البحرية والتصميمات الحديثة والخدمات الراقية.

وفي رده على سؤال حول حصص شركتي ايجل هيلز و ديار محرق في مشروع مراسي البحرين أكد الشاعر أنها تتوزع بواقع 60% و40% على التوالي لافتا إلى أن الشركة المطورة لديها استراتيجية تمويل واضحة تعتمد على ثلاثة روافد متوازية في مقدمتها السيولة الذاتية بالإضافة إلى إيرادات المبيعات فضلا على التمويلات البنكية التي يجري التفاوض بشأنها.

بيع الوحدات

أكد الدكتور ماهر الشاعر، الرئيس التنفيذي لديار المحرق والعضو المنتدب لشركة إيجل هيلز-ديار «لا يوجد قيود على شراء الأجانب بالمشروع حيث يتمتع بنظام التملك الحر وهو الأمر الذي يسهم في توسيع قاعدة المستثمرين بالمشروع».

وأضاف أنه استناداً إلى الاهتمام بالمشروع الذي تم رصده من خلال المشاركة في العديد من المعارض العقارية في المنطقة، من المتوقع أن يستقطب مشروع مراسي ريزدنسز ومشاريعنا المستقبلية طلباً كبيراً على المستويين المحلي والعالمي».

وأوضح، أن العمل في مشروع «مراسي ريزيدنسز» قد بدأ مؤخراً ومن المنتظر إنجاز أعمال البناء في الربع الثالث من عام 2018.

اقرأ أيضا

أحمد بن سعيد: سعادة المسافرين على رأس أولوياتنا