الاتحاد

دنيا

«أودي»تكشف عن مقصورة داخلية بـ«اللمس»

يحيى أبوسالم (دبي)

فاجأت الشركة الألمانية العريقة، أودي إحدى علامات مجموعة فولكس فاجن، حضور معرض الإلكترونيات الاستهلاكية في نسخته الأخيرة 2016، بتقديمها آخر ما توصلت إليه في عالم المحركات فيما يخص تكنولوجيا الكهربائيات والتقنيات الرقمية والقيادة الآلية. حيث تمكنت أودي خلال السنوات الماضية من إثبات وجودها في الأسواق خصوصاً عندما يتعلق الأمر بأنظمة التحكم الغاية في التطور والسهلة الاستخدام، واستخدامها بكثرة لمفاهيم أنظمة HMI التي تأتي بواجهات تحكم تربط بين الإنسان والآلة.

أحدث المعايير

قدمت الشركة الألمانية خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية، نموذجاً للمقصورة الداخلية ضمن مفهوم HMIالذي يتميز بشاشة عرض AMOLEDوإضاءة عضوية بتقنية «Active Matrix» مع نظام متكامل يعمل باللمس. بالإضافة إلى نظام التحكم MMI، للوسائط المتعددة الجديد كلياً، يعمل باللمس المتكامل، والذي يقوم بالتعرف على أنماط اللمس المألوفة من عالم الإلكترونيات الاستهلاكية ويقوم بتكييفها مع بيئة التحكم الخاصة بالمركبة، ويمكن ربط أجهزة الاتصال مثل الهواتف المتحركة والساعات الذكية بالمركبة بكل سهولة، أما الجيل الجديد من منصة أودي للترفيه المسماة MIB2+ فهو البرنامج التشغيلي لمفاهيم نظامي التحكم والعرض الجديدين من أودي. وتسمح هذه المنصة المعززة بقوة الكمبيوتر بالتحكم بعدة شاشات العرض عالية الدقة، كما أنها جاهزة أيضاً لأحدث معايير الاتصالات اللاسلكية LTEالمتطورة.

أنظمة تحكم ذكية

يوفر تطبيق الهواتف المتحركة الذكي «Audi MMI connect» خدمات خاصة بالمركبة تعمل عن طريق التطبيق حيث يمكن للسائق معرفة موقع سيارته من خلال الهاتف الذكي على سبيل المثال. ويبدأ التطبيق بالعمل مع الجيل الرابع من تلفزيون آبل في عام 2016. وفي العام نفسه، ستتوافر شريحة Audi connect SIM في أوروبا والتي تعمل من دون الحاجة إلى تفعيل معين وتسمح للمركبة بالاتصال بشبكة الإنترنت في قارة أوروبا كافة.

وتقوم أودي بتوسيع محفظة خدمات الاتصال لتتضمن Car-to-X من خلال خدمتي «معلومات إشارات المرور» و«أخطار الطريق» والتي تعمل في الوقت الحالي حصراً على أوروبا. بالإضافة إلى خدمة «معلومات إشارات المرور» والتي تعمل في أميركا، حيث تربط المركبة من خلال شبكة الهاتف المتحرك إلى كمبيوتر نظام المرور المركزي الذي يتحكم بإشارات المرور في المدينة.

نموذج تجريبي

رغم أن شركة أودي احتفلت العالم الماضي بالظهور العالمي الأول لنسخة سياراتها الكهربائية بالكامل أودي e-tron quattro النموذجية، ضمن مشاركة الشركة بمعرض فرانكفورت الدولي للسيارات 2015. إلا أنها عرضت هذه السيارة أيضاً خلال معرض الإلكترونيات الاستهلاكية، لتوضيح استراتيجية أودي في مجال التنقل الكهربائي. حيث يستمد نموذج Audi e tronquattroقوته من ثلاثة محركات كهربائية لإنتاج طاقة إجمالية تبلغ 370 كيلو واط مع السماح لنظام دفع quattroوعزم الدوران الكهربائي بتوزيع القوة إلى المحور الخلفي عند الضرورة، والذي سيأتي السيارة بديناميكية وثبات منقطع النظير في الحدود القصوى، هذا وتبلغ سعة البطارية في سيارة أودي الجديدة، 95 كيلوواط ساعة فتمكن من القيادة لغاية 500 كيلومتر.

تقنيات مميزة

من التقنيات الأخرى التي أبهرت بها أودي زوار منصتها، خلال المعرض والتي تبرهن تفوق الشركة في مجال الإلكترونيات والمحركات، ابتكاراتها في الإضاءة من خلال عرض تكنولوجيا Matrix OLEDوMatrixlaser.

كما وتقوم أودي بالتحرك قدماً في مجال الصحة، حيث لديها رؤية عن السائقين الذين يخرجون من سياراتهم بعد الوصول إلى وجهتهم وهم مرتاحون أكثر من مرحلة بداية الرحلة مع نظام أودي Fit Driverأي السائق الصحي الذي سيصبح نظاماً مساعداً تحت شعار «سيارتي الأودي تهتم بي». ومن التطورات المذهلة الأخرى نظام أودي VRللواقع الافتراضي. وسيمكن العملاء من تجربة سياراتهم المستقبلية افتراضياً لمعايشة تفاصيل السيارة الأصلية. وبذلك تكون أودي الأولى في تقديم نظام الواقع الافتراضي المتطور في 2016.

اقرأ أيضا