الاتحاد

الرياضي

النصر يتوج باللقب الـ 14 لدوري الطاولة

معتصم عبد الله(دبي)

احتفل فريق ناي النصر بلقب دوري الرجال لكرة الطاولة للمرة الـ14 في تاريخه، والثالثة عشرة على التوالي، بتفوقه على ضيفه الشباب صاحب المركز الثالث بنتيجة 3-0 في الجولة الأخيرة لمنافسات البطولة للموسم الحالي 2015- 2016، والتي أقيمت مساء أمس الأول على صالة راشد بن حمدان بنادي النصر في دبي.
وتوج المهندس داوود الهاجري رئيس اتحاد كرة الطاولة، بحضور إبراهيم العسم نائب رئيس الاتحاد، وأحمد هاشم خوري نائب رئيس مجلس إدارة نادي النصر، وعبد الرحمن عبيد بالشوارب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، ونائبه عبد الرزاق الهاشمي، أبطال «العميد» بدرع الدوري وسط احتفالات كبيرة، شهدت حضور حسن الزرعوني الأمين العام لاتحاد الطاولة، وعبد الرحمن المنهالي عضو مجلس الإدارة والمدير المالي.
ولم يجد «العميد» صعوبات كبيرة في تأكيد جدارته بحسم درع الدوري في نسخته الـ40، والذي توج بلقبه قبل نهاية المنافسة بفوزه على ضيفه الشباب 3-0 في الجولة الأخيرة للمنافسة، ليواصل مسيرته في حصد ألقاب المنافسة، والتي استهلها موسم 2001- 2002 بفوزه بالدرع للمرة الأولى الأولى، قبل أن يعود ويحكم قبضته على اللقب في 13 نسخة على التوالي، بداية من موسم 2003- 2004، وحتى الموسم الأخير 2015- 2016، ليكون أكثر فرق الدوري نجاحاً في الفوز باللقب، متفوقاً على الجزيرة صاحب الرقم القياسي السابق بالفوز بالبطولة 12 نسخة.
في المقابل حصد لاعبو نادي الوصل الميداليات الفضية والمركز الثاني لمنافسات دوري الرجال، فيما تراجع ترتيب نادي الشباب وصيف النسخة الماضية إلى المركز الثالث، لينال الميداليات البرونزية.
وفرض الأهلي سيطرته على منافستي الشباب والناشئين بنيله درع الدوري في البطولتين، في حين حل النصر ثانياً في فئة الشباب والشعب ثالثاً، فيما حصد «الكوماندوز» وصافة دوري الناشئين، ونال نادي النصر المركز الثالث، في المقابل توج نادي الشعب بلقب دوري الأشبال، وحل الوصل ثانياً والنصر في المركز الثالث.
وهنأ المهندس داوود الهاجري، رئيس اتحاد الطاولة، نادي النصر بلقب درع دوري الرجال وختام المنافسة، مشيداً بنتائج فرق الدوري على مستوى الشباب والناشئين والأشبال، والتي شهدت بدورها مستويات مميزة وميلاد أبطال جدد، وقال: «بختام منافسات الدوري تتركز جهودنا على الاستحقاقات الخارجية للمنتخب خلال مشاركته المقبلة في جولات بطولة العالم لكرة الطاولة ببولندا خلال الشهر الحالي، والتي تنطلق بعدها مطلع يونيو المقبل منافسات كأس صاحب السمو رئيس الدولة في ختام الموسم الحالي 2015- 2016».
ورأى الهاجري أن احتكار النصر لألقاب منافسات الرجال والذي قابله تحول ملحوظ على مستوى مسابقات المراحل السنية وبروز أكثر من نادٍ على صعيد الألقاب، كالأهلي المتوج بلقبي الشباب والناشئين، والشعب بطل الدوري في فئة الأشبال، ينذر بمنافسات أكثر سخونة في المواسم المقبلة، وأضاف «أتوقع أن يكون الاختبار الحقيقي للنصر في الموسم المقبل على مستوى منافسات الرجال»، لافتاً إلى أن التنافس المحتدم بين أكثر من نادٍ على ألقاب المنافسات المختلفة يدعم بشكل إيجابي مسيرة المنتخبات الوطنية.
وكشف الهاجري، الذي فاز مؤخراً برئاسة اتحاد الطاولة لدورة جديدة حتى 2020 بالتزكية، أن الفترة المقبلة من عمل الاتحاد ستشهد وضع أهداف استراتيجية تسهم في زيادة انتشار اللعبة بشكل أوسع، وأوضح «لدينا حالياً 18 نادياً يشكلون قوام الجمعية العمومية لاتحاد الطاولة، ونسعى خلال الفترة المقبلة لإعطاء لعبة الطاولة المزيد من الزخم في ظل الانتشار الجيد للعبة»، وأشار إلى أن الاتحاد يدرس تغيير نظام المسابقات في المواسم المقبلة من خلال التوجه بإدخال فرق الجاليات المقيمة في بعض المنافسات، من خلال إقامة دوري موازٍ يضم فرق الدوري الحالية بجانب مشاركة فرق الجاليات.
ومن جانبه أهدى عبد الرحمن بالشوارب رئيس شركة النصر للألعاب الرياضية إنجاز الفوز بدرع دوري الرجال لكرة الطاولة إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس النادي، وإلى سمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة النادي وإلى جميع أعضاء مجلس الإدارة ومحبي نادي النصر، وقال «سعداء بتحقيق اللقب للمرة 13 على التوالي والـ14 في تاريخ النادي وعلى المستوى الشخصي، سعادتي كبيرة بالوصول للرقم 13 على التوالي، فهو رقمي المفضل، عندما كنت أمارس كرة السلة في نادي النصر.
وأضاف «أعتقد أن المرحلة المقبلة التركيز فيها على البطولتين العربية والآسيوية بعد أن أثبت النصر تربعه على عرش اللعبة محلياً لسنوات طويلة، والعمل للتمثيل الخارجي يحتاج لخطة خاصة، من بينها دعم الفريق بأي عناصر مميزة يراها المختصون الفنيون ومن جانبنا في مجلس الإدارة، ندعم الرؤية الفنية في ذلك، ونزيد من حجم الاهتمام بلاعبي الفريق الحاليين الذين يمثلون العمود الفقري والأساس للعبة. شدد أحمد هاشم خوري، نائب رئيس مجلس إدارة نادي النصر، على توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس النادي، بتأكيد سموه أن النصر ليس نادياً لكرة قدم فقط، وإنما نادٍ لكل الألعاب، لافتاً إلى أن مطالبة سموه بالتركيز على الألعاب الفردية والجماعية بشكل خاص، جعلت الاهتمام بمتابعة العمل على مستوى الفريق الأول والمراحل السنية لجميع الألعاب في قمته.
وأكد خوري أن التركيز خلال المرحلة المقبلة سيكون على مستوى المنافسة الخارجية، لحصد الألقاب على المستويين الإقليمي والقاري، وقال: «النصر يملك تاريخاً على مستوى المشاركات الخليجية، ولا يوجد ما يمنع التطلع لتحقيق لقب على المستوى العربي.

راشد عبد الحميد:
درع الدوري حافز للاحتفاظ بكأس رئيس الدولة
دبي (الاتحاد)

أهدى راشد عبد الحميد نجم فريق الرجال لنادي النصر لكرة الطاولة لقب درع الدوري لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس نادي النصر، والشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس إدارة النادي، وإلى أحمد هاشم خوري نائب رئيس إدارة النادي، وعبد الرحمن عبيد بالشوارب رئيس مجلس إدارة شركة النصر للألعاب الرياضية، ونائبه عبد الرزاق الهاشمي.
واعتبر عبد الحميد الفوز بدرع الدوري إنجازاً جديداً يضاف إلى سجل إنجازات «قلعة العميد»، وقال «الفوز بالنسخة 14 يضيف المزيد من الأعباء على لاعبي الفريق من أجل مواصلة المسيرة في حصد المزيد من الألقاب، بداية من المشاركة المقبل في كأس رئيس الدولة»، لافتاً إلى أن تجاوز العميد نادي الجزيرة في عدد مرات الفوز بلقب الدوري يمثل حدثاً لافتاً يستحق عليه القائمون على اللعبة في النادي التهنئة.
وكشف عبد الحميد عن خضوعه لعملية جراحية الأسبوع المقبل لعلاج الانزلاق الغضروفي «الديسك» الذي عانى منه خلال الفترة الماضية وحرمه المشاركة مع بقية زملائه منذ نهاية الدور الأول لمنافسة الدوري في الموسم الحالي، وأضاف «بالتأكيد حزين للغياب عن المشاركة المقبلة مع الفريق في كأس رئيس الدولة، ولكنني في المقابل أملك الثقة في الزملاء لتحقيق اللقب الـ15 في البطولة».
وأكد نجم نادي النصر، والذي شارك بصورة مستمرة في انجازات فريقه السابقة استمرار مشواره، بعد العودة من الإصابة، وتابع «أتطلع إلى مواصلة مشواري بعد العودة من الإصابة، وسأسعى لفرض نفسي مع العميد، سواء سنحت لي فرصة المشاركة الدولية مع المنتخب، أو لم ألعب مجدداً، وأثق تماماً في قدراتي وعلى العودة بشكل أقوى»، لافتاً الى أن اللاعب المميز وصاحب التاريخ يبقى كبيراً في نظر عشاقه سواء شارك دولياً أو لم يشارك.

اقرأ أيضا