الاتحاد

الإمارات

جواهر القاسمي: شكراً لشركاء «القلب الكبير»

مشاركون في  حفل تكريم شركاء «القلب الكبير» (من المصدر)

مشاركون في حفل تكريم شركاء «القلب الكبير» (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

أكدت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة مؤسسة القلب الكبير، المناصرة البارزة للأطفال اللاجئين لدى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أن العمل الإنساني الذي تقوم به مؤسسة القلب الكبير، ينطلق من الحق الطبيعي لكل إنسان في العيش الكريم، والوصول إلى ما يحتاجه من غذاء ومأوى وعلاج وتعليم واستقرار اجتماعي، وفي حقه في العمل والإنتاج والشراكة، وفي الشعور بالانتماء للمجتمع وللهوية الإنسانية، أُسوةً بِغَيره دون تهميش أو استثناء.
جاء كلام سموها ضمن رسالة مسجلة تم بثها خلال حفل نظمته مؤسسة القلب الكبير، مساء أمس الأول في قصر السيف، وكرمت فيه شركاءها على دعمهم المستمر لمشاريعها الإنسانية دعماً للاجئين والمحتاجين في جميع أنحاء العالم.
وحضر الحفل كل من الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، المبعوث الإنساني لمؤسسة القلب الكبير، ومريم الحمادي، مدير مؤسسة القلب الكبير، ونورة النومان رئيسة المكتب التنفيذي لقرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي وعضو مجلس الأمناء في مؤسسة ربع قرن، و إرم مظهر علوي مستشار أول في المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، ونخبة من رجال الأعمال والمسؤولين وممثلي وسائل الإعلام المحلية.

اقرأ أيضا

حمدان بن محمد يكرم الفائزين بجائزة دبي التقديرية لخدمة المجتمع