جمعة النعيمي (العين)

افتتح معالي سعيد أحمد غباش- الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات، أمس ملتقى جامعة الإمارات لاستشراف وظائف المستقبل، وتستمر فعالياته لثلاثة أيام. وأكدّ معاليه أن ملتقى جامعة الإمارات لاستشراف وظائف المستقبل له أهمية استراتيجية ودور كبير في استشراف المستقبل ومواكبة التطورات وتبني خطط مستقبلية لتطوير التعليم في مراحله كافة، وربط مخرجاته بالاحتياجات والتطورات التي ستشهدها المجتمعات المستقبلية لسوق العمل، بما يلبي احتياجات التنمية الشاملة والمستدامة.
وقال: إن إطلاق الحكومة استراتيجية الثورة الصناعية الرابعة يستلزم من النظام التعليمي مواكبة هذه الاستراتيجية، وأن يكون متماشياً مع التطورات المتسارعة والمتطلبات الجديدة، حيث إن بناء الكوادر البشرية يستلزم تغير أساليب تعليم الطلبة وإعدادهم للمستقبل من خلال تطوير مناهج التعليم العالي، استهدافاً لمتطلبات سوق العمل، وهذا ما توليه القيادة الرشيدة في دولة الإمارات العربية المتحدة جل اهتمامها من خلال رؤية 2021.
وأضاف معاليه: نعمل في جامعة الإمارات باستمرار على تطوير المنظومة التعليمية من خلال التركيز على استخدام التقنيات الحديثة في التعليم لتكون مناهج رقمية، كما نقوم بتطبيق أنظمة متطورة في اعتماد البرامج الأكاديمية وإطلاق برامج جديدة، بالإضافة إلى تطوير وتحديث البرامج الحالية لتعكس المسارات المستقبلية لدولة الإمارات على مستوى القطاعين الحكومي والخاص وفق نظام تعليمي متطور يعزز فرص الإبداع، والابتكار واستشراف المستقبل.