الاتحاد

الرياضي

«القمر السماوي» يسطع في سماء «ويمبلي» بكأس الرابطة للمرة الثالثة

مانشستر سيتي يتوج بطلاً لكأس الرابطة الإنجليزية (أ ب)

مانشستر سيتي يتوج بطلاً لكأس الرابطة الإنجليزية (أ ب)

لندن (أ ف ب) - أحرز مانشستر سيتي لقب بطل مسابقة كأس الرابطة الإنجليزية لكرة القدم بفوزه على سندرلاند 3 - 1 أمس على ملعب ويمبلي في لندن في المباراة النهائية. وحول مانشستر سيتي تخلفه بهدف الإيطالي فابيو بوريني (10)، وحقق فوزاً ساحقاً بثلاثية للإيفواري يحيى توريه (55) والفرنسي سمير نصري (57) والإسباني خيسوس نافاس (90).
وهو اللقب الثالث لمانشستر سيتي في المسابقة بعد عامي 1970 و1976، وقد عوض خسارته على الملعب ذاته العام الماضي في نهائي كأس الاتحاد أمام ويجان صفر - 1. كما هو اللقب الأول لمانشستر سيتي هذا الموسم، حيث يحارب على أربع جبهات «الدوري والكأس وكأس الرابطة في إنجلترا ودوري أبطال أوروبا».
وهي المرة الأولى التي يبلغ فيها مانشستر سيتي نهائي كأس الرابطة منذ 1976، والرابعة في تاريخه، عندما توج بلقبه الثاني على حساب نيوكاسل يونايتد (2 - 1)، وهو فاز باللقب أيضاً عام 1970 على حساب وست بروميتش ألبيون (2 - 1 بعد التمديد)، وخسر نهائي 1974 أمام ولفرهامبتون واندررز. في المقابل، فشل سندرلاند في النهائي الثاني له في المسابقة بعد الأولى عام 1985.
وضغط مانشستر سيتي من البداية بحثاً عن التسجيل، وكاد يفعلها مهاجمه الدولي الأرجنتيني سيرخيو أجويرو العائد بعد غياب شهر بسبب الإصابة، من تسديدة قوية ارتدت من الحارس الإيطالي فيتو مانوني (9). لكن سندرلاند كان البادئ بالتسجيل من هجمه مرتدة، عندما تلقى بوريني كرة من لاعب مانشستر سيتي السابق آدم جونسون خلف المدافعين البلجيكي فانسان كومباني والأرجنتيني مارتن ديميكيليس، فتخلص من الأول وتوغل داخل المنطقة وأطلقها بيمناه من زاوية صعبة داخل مرمى الحارس الروماني كوستيل بانتيليمون (10). وكاد نصري يدرك التعادل عندما تلقى كرة من أجويرو داخل المنطقة، لكنه لعبها ضعيفة بين يدي الحارس الإيطالي مانوني (26).
وكاد سندرلاند يعزز تقدمه عندما تلقى جونسون كرة من رمية تماس، فتلاعب بالمدافع ديميكيليس وانفرد بالحارس ولعبها عرضية أبعدها كومباني في توقيت مناسب (30). وتدخل لي كاترمول في توقيت مناسب وأبعد الكرة من أمام أجويرو أمام المرمى (31)، وأبعد بوريني الكرة من باب المرمى برأسه اثر ركلة ركنية إنبرى لها نصري (32).
وتدخل كومباني في توقيت مناسب لإبعاد الكرة من أمام بوريني إثر انفراد بالحارس (39). وتابع مانشستر سيتي أفضليته في الشوط الثاني، وكاد سيلفا يدرك التعادل بتسديدة قوية من خارج المنطقة تصدى لها الحارس مانوني (49). ورد سندرلاند بتسديدة قوية للكوري الجنوبي كي سونج يونج أبعدها الحارس بانتيليمون إلى ركينة(50). ونجح يحيى توريه في إدراك التعادل من تسديدة رائعة ساقطة سكنت الزاوية التسعين للحارس مانوني (55). ومنح نصري التقدم لمانشستر سيتي بتسديدة قوية بيمناه من حافة المنطقة سكنت الزاوية اليمنى البعيدة للحارس مانوني (57).
ودفع بليجريني بنافاس مكان أجويرو مباشرة بعد الهدف، ورد عليه مواطنه مدرب سندرلاند جوستافو بويت بتبديلين، حيث أشرك الاسكتلندي ستيفن فليتشر وكريج جاردنر مكان جونسون والسويدي سيباستيان لارسون. وكاد فليتشر يدرك التعادل من تسديدة قوية من داخل المنطقة بيني يدي الحارس بانتيليمون (72). ولعب بويت ورقته الأخيرة بإشراكه الإيطالي إيمانويل جاكيريني مكان كاترمول (77). وحسم نافاس النتيجة بتسجيله الهدف الثالث إثر هجمة منسقة قادها توريه الذي مرر له كرة داخل المنطقة فتابعها بيمناه على يسار الحارس مانوني (90).

اقرأ أيضا

ذهب الإمارات يلمع في الساحة الحمراء