عربي ودولي

الاتحاد

إسرائيل تتوقع إعلان الأسرة الدولية دولة فلسطينية

أكد نائب وزير الحرب الإسرائيلي متان فيلنائي أنه لا يستبعد إعلان الأسرة الدولية عن إقامة دولة فلسطينية، مؤكداً أنه لا يمكن استبعاد هذا الاحتمال. وأضاف فيلنائي في تصريحات للإذاعة الاسرائيلية العامة أمس أنه يتوجب التوصل إلى حل للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني من خلال التفاوض وإقامة دولة فلسطينية مع ضمان مطالب إسرائيل الأمنية.

من جانبه طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من الكاتب اليهودي الأميركي الشهير إيلي فيزيل الحائز جائزة نوبل للسلام التدخل لدى الرئيس الأميركي باراك أوباما لتليين موقفه منه . وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أن الكاتب فيزيل وصل نهاية الأسبوع الماضي إلى تل أبيب. وتجمع فيزيل علاقة متميزة مع أوباما الذي سيستضيفه قريبا على مأدبة غداء. من جهة أخرى قالت صحيفة “معاريف” الإسرائيلية إن رئيس الوزراء يدرس احتمال سحب مشاركته من المؤتمر الدولي الذي تنظمه الإدارة الأميركية حول قضية الحد من الانتشار النووي لتجنب الخضوع لمزيد من الضغوط من جانب الرئيس الأميركي.

إلى ذلك أعربت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عن رفضها لأي “مساومة” على وقف الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية قبل استئناف مفاوضات السلام المتوقفة منذ ديسمبر من عام 2008 . وقالت اللجنة في بيان صحفي عقب اجتماعها الليلة قبل الماضية برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله إنها ترفض المساومة على نزع الشرعية عن أي عمل استيطاني سواء طال هذا العمل الأرض أو المواقع الدينية المقدسة أو أي موقع فوق الأرض الفلسطينية. ودانت اللجنة “أعمال التنكيل والقتل والإرهاب التي يمارسها الاحتلال وجيشه ومستوطنوه في الضفة وغزة التي تستهدف المواطنين العزل الذين يعبرون عبر وسائل المقاومة السلمية عن تمسكهم بوطنهم ورفضهم للعنصرية ونهب الأرض والحصار”.

اقرأ أيضا

إصابات «كورونا» الجديدة في إيطاليا عند أدنى مستوى منذ 25 يوماً