عربي ودولي

الاتحاد

اختطاف ناقلة نفط كورية قبالة الصومال

سفينة حربية تابعة للبحرية الأوروبية تقترب من  قوارب للقراصنة قبالة الصومال

سفينة حربية تابعة للبحرية الأوروبية تقترب من قوارب للقراصنة قبالة الصومال

قالت وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية إن من يشتبه أنهم قراصنة صوماليون خطفوا ناقلة نفط كورية جنوبية وطاقمها أمس. وذكرت الوزارة في بيان أن الناقلة (سامهو دريم) كانت مبحرة من العراق إلى الولايات المتحدة عندما خطفت قبالة سواحل شرق أفريقيا.

وجاء في البيان أن طاقم الناقلة مكون من خمسة كوريين جنوبيين و19 فلبينياً مضيفاً أن الوزارة تحاول جمع تفاصيل عن حالتهم.

من ناحية أخرى، أفرج القراصنة الصوماليون عن باخرتين من البواخر الهندية الثماني التي احتجزوها الأسبوع الماضي واطلقوا سراح 26 بحاراً، كما اعلن أمس رئيس جمعية “كوتش فاهنفاتي” المكلفة بعمليات الإبحار في جوجارات ، قسام علي. ووفقا للأنباء الواردة من نيودلهي فإن الباخرتين كانتا تبحران من أحد مرافئ الصومال عندما اختطفتا وحول مسارهما إلى كيسمايو (الصومال). وأوضح قسان علي أن “باخرة على متنها 15 بحاراً افرج عنها السبت، فيما الثانية أفرج عنها صباح اليوم (أمس) وعلى متنها 11 بحاراً”.

وما زال القراصنة الصوماليون يحتجزون 80 بحاراً هنديا على متن البواخر الست الأخرى التي اختطفت قرب جزر سيشل. وتنشر البحرية الهندية بوارج حربية قبالة السواحل الصومالية بعدما تكرر خطف بواخرها التجارية. وتقدر الفديات التي حصل عليها القراصنة الصوماليون في العام الماضي بنحو 60 مليون دولار.
من جهة اخرى أعلنت الشرطة الكينية أن تسعة بحارة كوريين شماليين وصلوا أمس الأول إلى كينيا لتلقي العلاج، إثر إصابتهم بجروح الأربعاء الماضي خلال تعرض سفينتهم لهجوم قراصنة.

وأعلن قائد شرطة الميناء ايوب جيتونغا أن “أفراد الطاقم التسعة جرحوا في الهجوم. وتلقى خمسة منهم العلاج على متن السفينة بينما يحتاج الآخرون لمساعدة طبية خاصة”. وأوضح أن البحارة الأربعة المصابين بجروح خطيرة نقلوا الى مستشفى مومباسا.

وتعرضت سفينة ام.في شول سان بونج تشونج هو الأربعاء لهجوم عنيف شنه قراصنة مدججون بالسلاح قبالة سواحل كينيا عندما كانت السفينة متوجهة إلى مومباسا لكن القراصنة لم يتمكنوا من الصعود إليها.
وانتقل القراصنة إلى المحيط الهندي لأن خليج عدن بات منذ ديسمبر 2008 مسرحاً تجوبه دوريات بوارج حربية أجنبية. ورغم الانتشار العسكري الدولي على طول السواحل الكينية وهي الأطول في القارة، يتمكن القراصنة من الحصول على فديات بعد احتجازهم سفناً وطواقمها.

اقرأ أيضا

الأردن يعلن حظر تجول في البلاد لمدة 48 ساعة لمواجهة «كورونا»