عربي ودولي

الاتحاد

مؤتمر بشأن نزع الأسلحة النووية في طهران 17 أبريل

أعلن مسؤولون إيرانيون أمس، أن طهران ستنظم في 17 و18 أبريل الحالي مؤتمراً دولياً حول نزع السلاح النووي بمشاركة الصين بعد أيام من حضور الرئيس الصيني هو جينتاو لقمة الأمن النووي المقرر عقدها في واشنطن يومي 12 و13 الجاري.

ويأتي الإعلان عن المؤتمر في وقت تواجه فيه طهران تهديدات بفرض عقوبات جديدة بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

ونقلت وكالة أنباء “مهر” عن المتحدث باسم الخارجية رامين مهمانبارست قوله إن المؤتمر سيكون موضوعه “الطاقة النووية للجميع، السلاح النووي ليس لأحد”.

وأضاف المتحدث “أن مسؤولين من بلدان مختلفة وممثلين لمنظمات دولية ومنظمات غير حكومية سيدعون إلى هذا المؤتمر” موضحاً أن لائحة المدعوين ستنشر في وقت لاحق.
وأفادت مصادر أخرى أنه تمت دعوة خبراء ومسؤولين من نحو 60 بلداً لحضور المؤتمر في طهران، مشيرة إلى موافقة وزراء خارجية كل من سوريا وكوبا وفنزويلا وسلطنة عمان
وتركمانستان على المشاركة في المؤتمر.
وأكد كبير المفاوضين النوويين الإيرانيين سعيد جليلي الذي قام لتوه بزيارة بكين، أن الصين ستشارك في المؤتمر.
ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن جليلي قوله “انه مؤتمر دولي وإيران التي تدافع عن نزع السلاح النووي، تدعو جميع الأمم لنزع السلاح..وقد رحبت الصين بهذه المبادرة وستشارك فيه”.
وكرر جليلي أمس، أن بلاده لا تزال مستعدة لاستئناف المفاوضات النووية مع القوى العظمى.
وقال “لقد فعلنا ذلك في الماضي، ونحن مستعدون لبحث مسائل من شأنها أن تساعد على إحلال السلام العالمي والاستقرار والأمن”.
وأضاف “من المفضل أن تستأنف الدول التي غادرت طاولة المفاوضات، الحوار الذي يمكن أن يوفر أرضية مواتية للتعاون الدولي”.
من جهة أخرى، أعلن عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، أن دبلوماسية الصين فاعلة حالياً وضغوط أميركا لا يمكن أن تؤثر عليها.
وأشار غلام رضا كـرمي إلى ، أن الصين حققت تطوراً قيماً وكبيراً خلال السنوات الماضية، موضحاً أنها كبلد اسيوي استطاعت تغطية أسواق العديد من دول العالم ببضائعها، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.
وقال كرمي إن الأميركيين لا يمكن لهم أن يجروا الصين إلى جانبهم في موضوع فرض العقوبات ضد إيران.
إلى ذلك، أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي شيرازاديان أمس انه سيتم إزاحة الستار عن انجاز نووي جديد بحضور الرئيس الايراني.
ونقلت وكالة الأنـباء الإيـرانية الرسمية عن المتحدث قوله انه سيتم إقامة احتفال اليوم الوطني النووي في 9 أبريل الحالي في طهران.

اقرأ أيضا

الفلبين تسجل 227 حالة إصابة جديدة بكورونا