الاتحاد

الرياضي

«زلزال 77» بطل الجولة الثانية لـ «شراعية دبي» 22 قدماً

دبي (الاتحاد) - توج القارب «زلزال 77» للنوخذة عمر عبدالله محمد المرزوقي بطلاً لسباق الجولة الثانية من بطولة دبي للقوارب الشراعية المحلية 22 قدماً، والذي نظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحرية أمس الأول على شواطئ دبي.
وحقق السباق نجاحاً فنياً وتنظيمياً تمثل في المشاركة الكبيرة من قبل النواخذة والملاك، حيث وصل عدد المحامل المشاركة قرابة 50 محملاً اصطفت قبالة جزيرة نخلة جميرا، قبل أن تنطلق نحو خط النهاية في شاطئ الجميرا مروراً بفندق العرب، حيث تابع جمهور غفير المنافسات.
وشهد السباق تنافساً ساخناً في جميع مراحله بين النواخذة وبرزت قدرات الشباب والذين استعرضوا مهاراتهم طوال مراحل السباق، وخاصة الأمتار الأخيرة، والتي شهدت تقدم القارب “السرب 80” للنوخذة الحر راشد خادم المهيري على القارب “زلزال 77” ليشتد التنافس بين المحملين وتكون الغلبة في الختام إلى طاقم القارب “زلزال 77” والذي وصل إلى خط النهاية أولاً.
ومنح الوصول المبكر للقاربين زلزال والسرب إلى خط النهاية السباق إثارة، حيث احتدم الصراع بين بقية المشاركين على مراكز المقدمة وتمكن القارب “الوصف 2” للنوخذة محمد حمد الغشيش من احتلال المركز الثالث في الترتيب العام تاركاً المركز الرابع القارب (اللية 7) لسلطان حارب، وبقيادة النوخذة أحمد عبيد السويدي، بينما احتل المركز الخامس القارب “العز 3” للنوخذة سلطان أحمد خادم المهيري.
واحتل القارب “أعمار 89” بقيادة النوخذة سالم علي سالم العديدي المركز الخامس.
وبعد ختام السباق قام علي ناصر بالحبالة نائب رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية يرافقه عضوا مجلس الإدارة سعيد محمد الطاير وعلي جمعة بن غليطة المدير التنفيذي بالوكالة مشرف عام السباق بتقديم دروع التميز لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى.
من جانبه، أشاد علي جمعة بن غليطة بالنجاح الكبير الذي حققه السباق، وقال: التعاون الكبير والملموس الذي وجدته اللجنة المنظمة من قبل النواخذة والملاك المشاركين كان وراء هذا النجاح، حيث مر السباق بانسابية دون تسجيل أي معوقات، رغم الظروف والتحذيرات من اضطراب البحر وارتفاع الموج، حيث وفقت اللجنة المنظمة في اختيار مكان التجمع، وكذلك الموعد المناسب لبداية السباق لتصل كل المحامل بأمان إلي خط النهاية.
وهنأ بن غليطة طاقم القارب “زلزال 77” على الفوز بالمركز الأول، وكذلك الوصيف القارب “السرب 80”، وصاحب المركز الثالث “الوصف 2”، مشيراً إلى أن الجميع يستحق الإشادة على الصورة الجميلة التي انهى عليها السباق، والذي تميز بعدة عناصر، منها تفوق عنصر الشباب وهذا هدف يسعى لتحقيقه النادي، من خلال رسالته نحو المجتمع بمختلف قطاعاته.
من جهته، قال عمر عبدالله محمد المرزوقي نوخذة القارب “زلزال 77” إنه لم يتوقع تلك النهاية السعيدة في السباق الجولة، وذلك بعد الانطلاقة غير الجيدة التي تعرض لها القارب لكن الطاقم تماسك طوال مراحل السباق، حيث اتخذنا الطريق الساحلي لنصل أولاً إلى خط النهاية.
وأضاف: أصعب مراحل السباق كان في الأمتار الأخيرة خاصة وان القارب واجه خصماً شرساً هو القارب “السرب 80” والذي كان متصدراً للسباق ومتقدماً على الجميع، لكننا كنا الأسرع نحو خط النهاية لنحصل علي الناموس.
أكد المرزوقي أن التتويج في الجولة الثانية يمثل الدافع للاستمرار في تحقيق النتائج المتميزة في الجولات المقبلة، خاصة وان القارب لم يتنازل خلال الجولتين الأولى والثانية من الصعود إلى منصات التتويج، حيث كان للقارب حضور متميز في الجولة الأولى التي حققنا فيها المركز الثالث لتقودنا نتيجة الجولة الثانية إلى اعتلاء صدارة الترتيب العام برصيد 4 نقاط.

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد: «أصحاب الهمم» يضربون المثل في التحدي والإرادة