الاتحاد

الإمارات

«الداخلية» تنفذ 4 حملات توعية مرورية العام الحالي

حادث سير في أبوظبي التي تسعى إلى خفض معدل الوفيات الناجمة عن حوادث التصادم

حادث سير في أبوظبي التي تسعى إلى خفض معدل الوفيات الناجمة عن حوادث التصادم

تنفذ وزارة الداخلية ضمن استراتيجية قطاع المرور لعام 2010 أربع حملات توعوية على مستوى الدولة للحد من الازدحام المروري وحوادث السير وحالات الدهس وتعزيز الثقافة المرورية، وذلك للوصول للهدف الاستراتيجي لوزارة الداخلية بتخفيض الوفيات بنسبة 1,5 لكل مئة ألف من السكان.

وقال العقيد غيث حسن الزعابي مدير عام الإدارة العامة للتنسيق المروري بوزارة الداخلية إن الحملة الأولى التي ستطلقها وزارة الداخلية ستبدأ في الرابع عشر من مارس القادم ولغاية 31 مايو وذلك تزامناً مع أسبوع المرور لهذا العام والذي سيحمل شعار “احذر أخطاء الآخرين”.

وستبدأ الحملة الثانية خلال الفترة من الأول من يونيو ولغاية 31 أغسطس، وستحمل شعار “سلامتك من سلامة مركبتك”، أما الحملة الثالثة لهذا العام ستبدأ في الأول من سبتمبر وتنتهي في 30 نوفمبر 2010 تحت شعار”مدارس بلا حوادث”.
كما ستبدأ الحملة الأخيرة في عام 2010 في الأول من ديسمبر وتنتهي في 28 فبراير 2011 تحت شعار “هم لا يدركون الخطر”.

وأضاف الزعابي أن وزارة الداخلية قامت بتفعيل الشراكات مع عدة قطاعات من خلال توقيع ثلاث مذكرات تفاهم مع كل من الهيئة الوطنية للمواصلات وهيئة الطرق والمواصلات ومواصلات الإمارات وذلك بهدف تحقيق أهداف استراتيجية وزارة الداخلية الرامية لتخفيض نسب الوفيات بنسبة 1,5 لكل مئة ألف من السكان .
وقال الزعابي إنه تم الانتهاء من إعداد الدراسات المرورية الخاصة بقطاع المرور تضمنت سبع مبادرات تلخصت في حصر وتحسين السلوكيات الخاطئة لمستخدمي الطرق، ودراسة واقع ومتطلبات السلامة المرورية.

كما تم وضع نظام لتوفير المعلومات جغرافياً حول الازدحامات وتصنيف الحوادث وحالات الدهس للحد من الازدحام وحوادث المرور، واستخدام التقنيات الحديثة في الرقابة المرورية وإمكانية خصخصتها على مستوى الدولة.

وتم توحيد وتطوير معايير الفحص الفني للمركبات على مستوى الدولة، وإنشاء معهد مروري متخصص على مستوى الدولة وإمكانية خصخصته، وتصنيف رخص القيادة وتطوير منهاج ومتطلبات الحصول عليها.

وأشار الزعابي إلى أن وزارة الداخلية ستعمل جاهدة على تخفيض عدد الحوادث المرورية والإصابات على مستوى الدولة خلال هذا العام 2010 من خلال زيادة الضبط المروري على الطرق الداخلية والخارجية والتركيز على التوعية المرورية من خلال الحملات التي ستنفذها الوزارة في الفترة القادمة.

وقال الزعابي إن الإحصائية الصادرة عن الإدارة العامة للتنسيق المروري بوزارة الداخلية أشارت إلى أن إجمالي عدد الحوادث المرورية التي وقعت على مستوى الدولة العام الماضي بلغ 8612 حادثاً في حين بلغ عددها 10124 حادثاً في عام 2008 ، أي بمعدل انخفاض قدره 14,93%.

كما أشارت الإحصائية إلى أن هناك انخفاضاً في عدد الإصابات بمقدار 691 إصابة في العام الماضي حيث بلغ عدد الإصابات 10391 إصابة ، بينما بلغ عدد الإصابات حوالي 11082 في عام 2008.

اقرأ أيضا

زكي نسيبة يشيد بالعلاقات الثقافية بين الإمارات وفرنسا