الاتحاد

رمضان

معركة حامية في حزب العمل قبيل الانتخابات


قالت الصحف الإسرائيلية الصادرة إن معركة مخجلة وقعت في حزب العمل الإسرائيلي، إذ وصف ايهود باراك زميله شيمون بيريز بصورة علنية بـ الفاشل بينما قال مقربون من بيريز إن باراك اليائس من حالته في استطلاعات الرأي يتحدث جراء يأسه·
وانفجر ثانية وقبل 13 يوماً من موعد الانتخابات الداخلية في الحزب، بركان الضغينة المتبادلة بين المتنافسين على رئاسة الحزب وعقد باراك مؤتمراً صحافياً في أعقاب شائعات راجت في أوساط أعضاء الحزب حول نيته الانسحاب من المنافسة وذلك بهدف نفي الشائعات التآمرية على حد قوله·
وشن باراك الذي كان يرافقه مؤيدوه شالوم سمحون وعميرام متسناع وداني يتوم وبراهام شوحط ووايز منشيري وميخا غولدمان، هجوماً على بيريز ونفي الشاعات حول نيته تأجيل موعد الانتخابات الداخلية بسبب التقديرات القائلة إن شعبيته في الحزب متردية· وقال باراك : يوجد بين متنافسين من حاز على بطولة العالم باستطلاعات الرأي ولم ينجح في نقل السلطة من أيدي الليكود إلى أيدينا· لا توجد لديَّ أي نية لتأجيل الانتخابات الداخلية، لقد بدأت الصراع من اجل عقد الانتخابات، لقد خطفت الميكرفون عندما اعتقدت بأنهم يحاولون منعي من إجراء الانتخابات· في الوقت الذي كان فيه المرشحون الآخرون يحومون حول بيريز مثل الذباب· لست أنا الذي يريد تأجيل الانتخابات· القبعة تشتعل على رأس الفاشل · وأضاف بارك أنه على يجب على حزب العمل تعيين رئيس للحكومة يكون قادراً على أخذ السلطة من أيدي الليكود وقال: الهدف إسقاط شارون وليس خدمته · وفي إطار تعقيبه على تردي مكانته في استطلاعات الرأي قال باراك: الاستطلاعات تعبير عن حالة نفسية صُدفية ، وقال عميرام متسناع إن الانتساب للحزب جرى بأسلوب فاسد وشائك· وأضاف: شخصان قاما بتسجيل انتماء للحزب بصورة غير صحيحة هما عمير بيرتس وبنيامين بن اليعازر ومن المحظور تسلم أي منهما لرئاسة الحزب ، ودعا باراك مؤسسات الحز ب إلى دراسة عمليات الانتماء بصورة دقيقة ·
وعقب المجلس الانتخابي لبنيامين بن أليعازر بالقول إن باراك: لقد مللنا الألاعيب والتخريب الذي يستهدف التشويش على عملية الانتساب للحزب· إن محاولات دب الرعب وردع مئات المنتسبين والإساءة إليهم تشير إلى فشل وتسرع وانعدام القدرات القيادية · أما المجلس الانتخابي لعمير بيرتس فعقب بانه سيرسل باقات الورود إلى باراك ومتسناع وشوحط ويكتب عليها: نتحدث بلغة الورود لا بلغة الإهانات ·
وقالوا في المجلس الانتخابي لمتان فيلنائي: مثل العادة عندما يواجه باراك ازمة يقوم بخطوات هستيرية · واتضح بأن 3500 منتسب لحزب العمل ينتسبون في الوقت نفسه لأحزاب أخرى· ويشكل الأعضاء العرب كما تقول المصادر الإسرائيلية في حزب العمل حوالي ربع أعضائه إذ يصل عددهم إلى 24,551 عضواً وينتشر اعضاء الحزب في المناطق الأخرى وفقاً للأرقام التالية: المنطقة الوسطى 12139 - الكيبوتسات 12139 - المنطقة الشمالية 9483 - شارون ت شومرون 8842 - منطقة دان 7714 - حيفا 7714 - المنطقة الجنوبية 7633 - الدروز 7099 - الموتسافات 6803 - منطقة النقب 6796 - تل أبيب 466 - القدس ·4065

اقرأ أيضا