الاتحاد

عربي ودولي

أوروبا تأمل إحراز تقدم بقضية الحدود الفلسطينية الإسرائيلية

بروكسل (ا ف ب) - أعرب الاتحاد الأوروبي أمس عن أمله في أن يتوصل الإسرائيليون والفلسطينيون الى إحراز تقدم في موضوع الحدود الرئيسي في إطار لقاءاتهم في الأردن في محاولة لاستئناف مفاوضات السلام. واعتبر مسؤول أوروبي كبير رفض الكشف عن هويته “أن الحدود والأمن موضوعان ذو أولوية من أجل بحث مسألة المستوطنات”.
ورحب بعودة المفاوضين الإسرائيليين والفلسطينيين الى الاجتماع الثلاثاء الماضي في عمان للمرة الأولى منذ سبتمبر 2010. وأضاف “أن أمورا كثيرة يمكن أن تسير بشكل سيء لكن اجتماع الثلاثاء اجتماع جيد”. ولفت الى أن أحد العناصر الإيجابية للاجتماع كان أن الفلسطينيين تمكنوا من تقديم مقترحاتهم الى الإسرائيليين مباشرة في ما يتعلق بالحدود والأمن، وأن الإسرائيليين وعدوا في المقابل بتقديم مقترحات مضادة في الأسابيع المقبلة”.
ورفضت الحكومة الإسرائيلية حتى الآن تقديم مقترحاتها الخاصة بشأن الحدود. وستلي الاجتماع بين اسحق مولخو الموفد الخاص لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والمفاوض الفلسطيني صائب عريقات لقاءات اسكشافية أخرى مماثلة حتى نهاية الشهر في الأردن. وتعقد اللقاءات برعاية اللجنة الرباعية الدولية للشرق الأوسط (الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا) والأردن. لكن عدداً من المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين أعربوا عن مخاوفهم علناً حيال فرص نجاح هذه اللقاءات الاستكشافية، معتبرين أن كل طرف يتمسك بمواقفه.

اقرأ أيضا

ترامب يحض الجيش الفنزويلي على التخلي عن مادورو