الاتحاد

الإمارات

منفذ الغويفات يستقبل 64 ألف طن أغذية مستوردة الشهر الماضي

احتلت الخضراوات والألبان ومنتجاتها قائمة الأغذية المستوردة التي دخلت الدولة عبر منفذ الغويفات الحدودي خلال شهر ديسمبر.
وبلغت كمية الخضراوات الطازجة التي سمح لها جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بدخول الدولة أكثر من 36 ألفاً و963 طناً فيما جاءت منتجات الألبان في المرتبة الثانية من القائمة برصيد 16ألفاً و456 طن ألبان ومشتقاتها.
واحتلت المياه المعدنية المرتبة الثالثة في القائمة وبلغت كمية المياه والعصائر المستوفية للشروط والتي تم السماح لها بالدخول 3 آلاف و159 طناً وبلغت كميات الطحين التي عبرت المنفذ حوالي 1408467 كيلوجراماً .
وكان منفذ الغويفات الحدودي قد استقبل خلال الشهر الماضي أكثر من 63 ألفاً و668 طن أغذية وخضراوات ولحوم مستوردة قادمة من المملكة العربية السعودية وباقي دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية.
وأوضح محمد جلال الريايسة مدير إدارة الاتصال والعلاقات العامة بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، أن جميع المنتجات الغذائية التي تدخل الدولة سواء عبر المنافذ البرية أو الجوية تخضع للتفتيش الدقيق من قبل مفتشي الجهاز وذلك للتأكد من سلامة الأغذية والمنتجات الغذائية القادمة إلى الدولة من مختلف دول العالم . وأشار الريايسة إلى أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية رفض دخول أكثر من 103 كيلوغرامات من الخضراوات والتمور عبر المنفذ بسبب عدم وجود شهادة خلو من المبيدات وكذلك وجود حشرات داخل المنتجات وهو ما يتنافى مع اشتراطات الصحة العامة الواجب توافرها في المنتجات الغذائية المسموح لها بدخول الدولة .
وأكد مدير إدارة الاتصال والعلاقات العامة أن مفتشي الجهاز قاموا خلال الشهر الماضي بتنفيذ أكثر من 710 زيارات تفتيشية على مختلف محال الأغذية والخضراوات والسوبر ماركت والمطاعم ومحال بيع اللحوم والأسماك والأسواق العامة وذلك للتأكد من سلامة المنتجات الغذائية التي يتم تداولها وبيعها للجمهور في المنطقة الغربية.
وأسفرت هذه الزيارات عن إتلاف أكثر من 800 كيلوجرام لحوم وإنذار أكثر من 27 ملحمة ومخالفة محل واحد بينما بلغت كمية المواد الغذائية التي تم إتلافها خلال الشهر الماضي في المنطقة الغربية 297 كيلوجراماً بعد تلقي الجهاز لأكثر من 8 شكاوى عبر وسائل الاتصال المختصة بتلقي شكاوى الجمهور وتم إنذار 84 محلاً ومخالفة 6 محال أخرى .
وشدد الريايسة على ضرورة التواصل بين الجمهور في المنطقة الغربية وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية سواء من خلال مفتشي الجهاز ومقره في مدينة زايد أو باقي مدن المنطقة الغربية أو من خلال الرقم المخصص لتلقي الشكاوى والمقترحات الخاصة بالجهاز.
وأكد أن تواصل الجمهور ضروري لضمان التزام كافة المحال ومراكز بيع المنتجات الغذائية بالاشتراطات الصحية العالمية المعمول بها في الدولة وأن تكون جميع الأغذية المباعة سليمة تماماً وصالحة للاستهلاك الآدمي .
وأشار إلى أن جميع الشكاوى التي ترد للجهاز يتم التعامل معها بمنتهى الجدية والسرعة اللازمة وذلك من خلال انتقال مفتشي الجهاز المتواجدين في جميع مدن المنطقة الغربية سواء في مدينة زايد أو غياثي أو السلع أو ليوا أو جزيرة دلما أو المرفأ إلى مقر البلاغ في الوقت نفسه للتأكد من صحة البلاغ واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالفين.

اقرأ أيضا

حاكم رأس الخيمة يستقبل سفير سنغافورة