علي معالي (الشارقة)

بعث الأوزبكي شوكوروف، لاعب فريق الشارقة، رسالة إلى قادة وشعب الإمارات على ما يقدمونه من دعم لبلاده في هذه الظروف الصعبة، حيث أكد شوكوروف من خلال «الاتحاد»، أن هذا السلوك الإنساني الرائع ليس بغريب على قيادة وشعب الإمارات الذي يظهر معدنه الأصيل وقت الأزمات.
وقال شوكوروف: «تعجز الكلمات عن وصف ما أشعر به تجاه الإمارات، كونها تقف إلى جوار بلدي في هذا التوقيت الذي تعاني فيه، مثل بقية بلدان كثيرة، من هذا الفيروس الذي أصاب العالم، قلبي يحمل الكثير من الحب والامتنان لهذه الأرض الطيبة التي يعيش عليها جنسيات من كل أنحاء العالم في أمن وأمان وسلام».
وأضاف: «أحترم الإمارات وشعبها كثيراً، وفي هذه الأزمة ازداد حبي لها، وكلمات الشكر لا تكفي للتعبير عن الامتنان لقادتها وشعبها الطيب».
ويرفض شوكوروف تحدي المناديل الورقية والذي انطلق مع كورونا، قائلاً: «التحدي الحقيقي يجب أن يكون على أرض الواقع وليس بالمناديل، فالمجتمع تأثر كثيراً بسبب هذا الفيروس، وعندما تشعر بمعاناة الناس وتنجح في مساعدتهم، فهذا هو التحدي الحقيقي».
وكان شوكوروف قد تفاعل مع مجتمعه وقريته التي نشأ وعاش فيها، حيث قام بتقديم دعم ومساعدات، عبارة عن مواد غذائية لعدد 60 أسرة، وهو يواصل تقديم هذا الدعم والعون لأهله في أوزبكستان، وعلق اللاعب الأوزبكي عن ذلك، قائلاً: «ما نقدمه للفقراء أمر بسيط، وأن تشعر بالفرحة والسعادة في عيونهم فهذا أمر رائع للغاية، وقمة السعادة أن ترى الآخرين سعداء بما تقدمه».
وعن الفترة الحالية، يقول شوكوروف: «هي فترة صعبة بالطبع على أي لاعب، وأتدرب بمفردي في البيت، سواء بالجري على السلالم، أو بالتدريب في شقتي».
وأضاف: «الإجراءات الاحترازية التي تقوم بها الإمارات أكثر من رائعة لحماية ووقاية كل من يعيش على هذه الأرض، وعلينا جميعاً أن نقول لحكومة الإمارات: شكراً لما تقدمونه لنا لكي نعيش وسط مجتمع إنساني جميل».