الاتحاد

الاقتصادي

‏‏«الخليج لدراسات الطيران» ينظم جولة للطلاب في معرض أبوظبي للطيران الخاص

أبوظبي (الاتحاد) - استضاف مركز الخليج لدراسات الطيران، نحو 250 طالباً في جولة بمرافق التدريب الفني، بالإضافة إلى جولة في معرض أبوظبي للطيران الخاص للعام 2014.
وقدم الدكتور عثمان الخوري، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في مطارات أبوظبي، للطلاب عرضاً عن الجوانب المميزة في صناعة الطيران.
ووفرت الجولة في معرض أبوظبي للطيران الخاص، للطلاب فرصة مثالية للتعرف بعمق عن صناعة الطيران من خلال التحاور مع الرواد في هذا القطاع.
وتعتبر الجولة جزءاً من التزام المركز لرفع الوعي حول صناعة الطيران والتعرف على فرص العمل والتوظيف في هذا المجال في دولة الإمارات العربية المتحدة.
ويهدف مركز الخليج لدراسات الطيران إلى الاستثمار في خلق هذا الاهتمام منذ البداية المبكرة عند الطلاب الأصغر سناً لاستقطابهم في هذا المجال عند كبرهم. وقال أوس الخنجري، مدير عام مركز الخليج لدراسات الطيران إن صناعة الطيران تنمو بمعدل سريع جداً، وبالمثل يتزايد الطلب على العاملين في صناعة الطيران من ذوي المهارات العالية، ولفت إلى وجود ثروة من المواهب في الإمارات لتلبية هذا الطلب من خلال الأنشطة والتواصل مع المدارس المحلية، التي يمكننا رعايتها منذ الصغر.
وأكد استمرار المركز في تنمية وتحفيز المواهب من أجل تعزيز مكانة الإمارات باعتبارها واحدة من اللاعبين الأسرع نمواً في صناعة الطيران.
ويقوم مركز الخليج لدراسات الطيران، بدعم من المنظمات العالمية الرائدة في التدريب، بتقديم وتطوير حلول التدريب المتميزة لتلبية احتياجات هذه الصناعة في الشرق الأوسط.
ويعتبر المركز من أحد مراكز التدريب القليلة في العالم التي تقع في مطار حيوي، وتوفر دورات تدريبية فريدة من نوعها حول الخبرة العملية في هذه الصناعة.
يُشار إلى أن مركز الخليج لدراسات الطيران يعد الجهة الحصرية في منطقة الشرق الأوسط لتقديم برامج منظمة سلطات التدريب الأوروبية المشتركة «JAATO»، وهو الأول عالمياً الحاصل على العضوية الذهبية لبرنامج «ترين أمير بلس» التابع للمجلس الدولي للمطارات، وهو أيضاً مركز تدريب إقليمي للاتحاد الدولي للنقل الجوي «إياتا».

اقرأ أيضا

تطبيقات «أبوية» لحماية الصغار من الإنترنت في الإمارات