الاتحاد

عربي ودولي

وزير الخارجية المصري يقوم الاثنين بجولة في دول حوض النيل

القاهرة (الاتحاد) - يبدأ وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو جولة في ست من دول حوض النيل يوم “الاثنين” المقبل تستمر ستة أيام، هي الأولى من نوعها لوزير خارجية أو مسؤول مصري بهذا المستوى تشمل الدول الست مجتمعة. ويستهل عمرو جولته بزيارة جوبا عاصمة جنوب السودان يعقبها بزيارة كينيا ثم تنزانيا ثم رواندا فالكونجو الديمقراطية، قبل اختتام الجولة في الخرطوم يوم 14 يناير الجاري. وصرح عمرو رشدي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية بأن الجولة تهدف لبحث تطوير العلاقات الثنائية بين مصر وتلك الدول على جميع المستويات السياسية والاقتصادية، واستكشاف سبل دعمها لتحقيق المصالح والمنفعة المشتركة، بما في ذلك بحث إمكانيات زيادة العلاقات التجارية المتنامية بين مصر وهذه الدول، مشيرا إلى أن حجم التبادل التجاري زاد مع هذه الدول بنسبة 400 في المئة خلال سنوات 2005-2011.
وأضاف أنه سيتم كذلك بحث سبل تعزيز الاستثمارات المصرية المتزايدة في هذه الدول، عن طريق العمل على التغلب على بعض الصعوبات التي ما زالت تعوق انسياب حركة التجارة والاستثمار، ودعم القطاع الخاص والحكومي للمشاركة في المناقصات الدولية لمختلف المشروعات التي تقيمها هذه الدول، وغير ذلك من إجراءات تهدف إلى توثيق الروابط الاقتصادية والتجارية بين مصر والدول الأفريقية. ويعقد وزير الخارجية اجتماعات خلال الجولة مع رؤساء كبار مسؤولي هذه الدول، ويجري مشاورات مع نظرائه من وزراء خارجية دول حوض النيل حول القضايا الثنائية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وسبل تحقيق التوافق بين دول الحوض حول المسائل العالقة في مفاوضات الاتفاق الإطاري التعاوني لدول الحوض. وقال المتحدث انه من المقرر أن يعلن وزير الخارجية خلال الجولة عن قيام مصر بتنفيذ عدد من المشروعات التنموية ذات الأهمية لدول حوض النيل، ووفقا للأولويات التي وضعتها كل دولة لنفسها، وفقا لرؤيتها وتطلعاتها التنموية، ويجسد علاقات التآخي والتكامل بين مصر ودول الحوض.

اقرأ أيضا

"قسد" تتهم تركيا بمنع انسحاب مقاتليها من "رأس العين"