الاتحاد

عربي ودولي

هجوم جوي ساحق على 40 هدفاً لـ القاعدة جنوب بغداد

عراقية بدا عليها الفزع لدى محاولة جندي أميركي تفتيش منزلها بالمقدادية

عراقية بدا عليها الفزع لدى محاولة جندي أميركي تفتيش منزلها بالمقدادية

أكد الجيش الأميركي أمس أن طائرات حربية تابعة له أسقطت قنابل زنتها 40 ألف رطل على أكثر من 40 هدفاً بالضواحي الجنوبية لبغداد صباح أمس في هجوم رئيسي على أهداف لتنظيم ''القاعدة''، وأرسل سلاح الجو الأميركي قاذفتين من طراز بي-1 ومقاتلات أربع من طراز اف-16 مستهدفاً 3 أجزاء كبيرة في منطقة عرب جبور التي أصبحت ملاذاً لمقاتلي ''القاعدة'' بعد طردهم من مناطق أخرى·
وأشار بيان للجيش الأميركي إلى أن الضربات الجوية كانت بمثابة دعم جوي لهجوم مشترك واسع النطاق على مستوى العراق يشنه الجيش الأميركي والقوات العراقية ضد عناصر ''القاعدة'' تحت اسم ''عملية شبح العنقاء''·
ولم يتسن معرفة معلومات حول ضحايا هذا القصف أو أي تفاصيل أخرى على الفور· ويأتي القصف الساحق بعد ساعات من مقتل 9 جنود أميركيين بانفجارين أحدهما في منزل ملغوم بمحافظة ديالى، والآخر بتفجير عبوة ناسفة في محافظة صلاح الدين، كما تأتي العملية ضمن العملية الواسعة ''فانتوم فينيكس'' التي تستهدف ''القاعدة'' في العراق·
وشنت الطائرات الحربية الهجوم قبيل وصول المشاة الى المنطقة التي تشهد مواجهات مستمرة منذ أشهر، وقال الجيش في بيانه: ''تم إسقاط 38 قنبلة خلال الدقائق العشر الأولى من الهجوم الجوي زنتها الاجمالية 40 الف طن''· وقالت المتحدثة باسم القوات الأميركية وسط العراق الميجر الين كونواي، إنه من السابق لأوانه قول ما هو عدد الأشخاص الذين قتلوا في هذه الهجمات الجوية لكن يجري تقييم الاضرار· وطرد مقاتلو ''القاعدة'' من معظم الأراضي التي كانوا يسيطرون عليها في العراق خاصة في غرب البلاد وأجزاء من بغداد· لكن المتطرفين أعادوا تجميع أنفسهم في 3 محافظات شمال بغداد وفي زراعات النخيل في الضواحي الجنوبية للعاصمة، وأثبتوا أنهم مازالوا قادرين على شن هجمات كبيرة تشمل تفجيرات انتحارية تودي عادة بحياة أعداد كبيرة من الأشخاص· وتعتبر منطقة عرب جبور القاطع الجنوبي في قيادة ما يعرف بـ''دولة العراق الإسلامية'' وتحيطها مناطق هور رجب والبو عيثة التي لايزال بعضها تحت سيطرتها الإرهابيين·
وكانت القاعدة هددت عناصر ''الصحوة'' في المنطقة من مغبة العمل مع القوات الأميركية· ونظمت عشائر عرب جبور مؤخراً مؤتمراً للمصالحة مع العشائر الشيعية في منطقة أبو دتشير المحاذية·
في غضون ذلك، أكد مصدر في وزارة الداخلية العراقية مقتل 3 من عناصر الأمن وإصابة 11 آخرين بانفجارعبوتين متتاليتين تسببتا أيضاً بحدوث خسائر مادية في السيارات المدنية والمباني القريبة وسط بغداد، وأوضح أن عبوة موضوعة داخل سيارة متوقفة على جانب الطريق في شارع السعدون وسط بغداد انفجرت دون وقوع إصابات فهرعت دوريات الجيش والشرطة الى المكان ولدى وصولهم انفجرت عبوة أخرى، مما ادى الى مقتل الثلاثة وإصابة 11 آخرين·
وفي كركوك، أفادت الشرطة أن عبوة استهدفت دورية للجيش العراقي قرب بلدة الرشاد جنوب المدينة وأسفرت عن مقتل اثنين من الجنود وإصابة ضابط برتبة رائد· كما أدى انفجار عبوة في الموصل الى مقتل مدني فيما عثرت الأجهزة الأمنية على 3 جثث مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من المدينة عليها آثار طلقات نارية بالرأس والصدر·
الى ذلك، أكد الجيش العراقي أمس اعتقال أمير تنظيم ''القاعدة'' في قضاء سنجار غرب الموصل المدعو رعد عواد عيسى المتورط في قتل عائلة مكونة من 7 أشخاص مؤخراً· وقال بيان للجيش العراقي إن عملية اعتقال عيسى تمت بقرية برزان ناحية زمار على الحدود العراقية السورية بعد محاولته الهرب خارج العراق، كما كشف مصدر إعلامي في قيادة عمليات ديالى أن قوات مشتركة ألقت القبض على 3 قياديين من اللجان الشعبية في بعقوبة دون إيضاح أسباب اعتقالهم·
كما أوقعت عملية حصاد الأقوياء أربعة قتلى و20 معتقلا في منطقة المقدادية·

اقرأ أيضا

الشعبويّة واليمين المتطرف تحقق مكاسب قوية في الانتخابات الأوروبية