أرشيف دنيا

الاتحاد

هازميك ليلويان تلهم عشاقها وتعزف «عبور على القانون»

هازميك ليلويان

هازميك ليلويان

شهدت قاعة قصر الإمارات أمس الأول أمسية موسيقية ساحرة، كانت النجمة فيها آلة القانون العريقة، التي داعبت أوتارها “ملكتها” الفنانة والمبدعة هازميك ليلويان، المجددة لمدرسة هذه الآلة الأرمنية، والتي تتقاطع فيها الآلات الغربية مع مثيلاتها المتناسلة من آلة القانون الشرقية، لتتربع الموسيقى على عرش الإصغاء محاطة بالوتريات كالكمان والبيانو، حيث عزفت عليها أنامل أفراد فرقة “كامرتون” الذين قدموا خصيصا من أرمينيا لإطراب عشاق هذه الآلة المقيمين بدولة الإمارات العربية المتحدة.

جاءت ملكة القانون الأرمنية بأبهى حلة لها، ترتدي لباسها التقليدي المخملي المطرز والمذهب، عزفت بأناملها السحرية على آلة القانون، رافقها أعضاء الفرقة الموسيقية بمعزوفات رائعة على الآلات الوترية والبيانو، فتناغمت المعزوفات وأطربت الجمهور.

عزفت هازميك ليلويان على أوتار قلوب الحضور، مثيرة في أنفسهم مشاعر جميلة وأحاسيس دافئة نابعة من دواخلهم، منسية إياهم همومهم وضغوطاتهم اليومية المضنية.

عانقت آلة القانون واحتضنتها كما تحتضن الأم رضيعها، مبتسمة طيلة الأمسية، فوجهها السمح يعكس نقاوة عزفها، وأناملها الرقيقة البيضاء تترجم طيبة قلبها وإبداع عزفها بأساليب جديدة، خاصة أنها استطاعت أن تبتكر إبداعا جديدا ألا وهو إدخال الريسيتال الموسيقي ضمن سجلات العزف على آلة القانون، من خلال براعتها في عزف الموسيقي الشعبية، بالإضافة إلى المعزوفات الكلاسيكية الأكثر صعوبة، ناهيك عن أن لوليان تمتلك أسلوباً موسيقياً فريداً في العزف على القانون حيث تستخدم يديها اليمنى واليسرى خلال العزف، في حين تعتمد على اليد اليسرى لعزف الألحان المنفردة، وتترك ليمناها أن تبدع في العزف المتقطع والألحان المزدوجة، مما يتيح لها عزف مقطوعات موسيقية متنوعة في وقت واحد بالإضافة إلى عزف المقطوعات العالمية بأدائها الخاص الذي يجعل منها، بحق، ملكة القانون. كما تضمن البرنامج الموسيقي للحفل عزفاً لأشهر الأعمال الكلاسيكية لموزارت وباغانيني وشوبان وبرامز بالإضافة إلى الأعمال الموسيقية الحديثة لجورج غيرشوين وسكوت جوبلين، وقدمت لوليان مقطوعات لأشهر المؤلفين الموسيقيين في أرمينيا أمثال آرام خاتشاتوريان وألكسندر هاروتونيان وأرنو باباجانيان والعديد من كبار المؤلفين، فضلاً عن أغنية وطنية أرمينية بعنوان “In foreign vacant roadway” “في الطريق الغريب الخالي” تكريماً لبلدها الأم أرمينيا.

وبوحي من ثراء المناسبة، صرحت سعادة هدى الخميس كانو، مؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي للثقافة والفنون، قائلة: “يسعدنا أن نرحب بالفنانة هازميك ليلويان في عرضها الأول في المنطقة ضمن مهرجان أبوظبي 2010 ويسرنا أن نستمع إلى عزفها الرائع على القانون، الذي يعد من أهم الآلات الموسيقية في الشرق الأوسط”.

وأضافت: “يسعى مهرجان أبوظبي لتقديم ألوان وأنماط جديدة من الموسيقى إلى الجماهير، وفي هذا الإطار، جمع أداء لوليان مقترناً بفرقة موسيقى الحجرة “كامرتون” الليلة الماضية أساليب موسيقية مختلفة ليُبدع صوتاً فريداً يترك أثره في مسامعنا ونفوسنا”.

أما الجمهور، فقد استمتع كثيرا بالاستماع إلى المعزوفات الرائعة، حيث تخبرنا سارة سليمي، بحرينية الجنسية، والتي رافقتها أسرتها المكونة من أمها وأخيها علي وصديقا لهم: “لقد استمتعت كثيرا بالأمسية الموسيقية، بالرغم من أنني وأخي نفضل موسيقى البوب الشبابية، إلا أن هذا التغيير قد منحني نوعا من الراحة والهدوء والسكينة”.

أما مروى أحمد، فلسطينية، فتقول: “لقد دهشت لطريقة عزف ملكة القانون ليلويان، التي أبحرت بمخيلتي بعيدا عن أرض الواقع، إنها فعلا رائعة!”.

هذا، ويذكر أن مجموعة موسيقى الحجرة كامرتون تأسست عام 2007، على يد ليانا خاندكاريان، المدير الفني وعازفة الكمان الأولى في المجموعة التي تضم خيرة العازفين الموسيقيين المحترفين، والذين تخرجوا في معهدي يريفان وموسكو ستايت للموسيقى.

اقرأ أيضا