عربي ودولي

الاتحاد

موسكو تفكر في إلغاء خصم أسعار الغاز لأوكرانيا

موسكو (رويترز) - وجهت روسيا، وفي خضم التوتر في القرم، تحذيرات عدة لأوكرانيا أمس قائلة، إن كييف قد تفقد الخصم الممنوح لها على أسعار الغاز الذي تزودها به شركة «جازبروم» الروسية بسبب الديون المستحقة عليها. وتقول شركة جازبروم المملوكة للدولة، إن ديون الغاز المستحقة على أوكرانيا بلغت 1?55 مليار دولار عن عام 2013 والشحنات التي تلقتها منذ بداية العام الجاري. وقال سيرجي كوبريانوف المتحدث باسم جازبروم لـ«رويترز»: «على هذه الوتيرة من السداد والوفاء بالالتزامات قد لا يستمر الخصم الحالي في أسعار الغاز.. اتفاق الخصم يشترط سداد المستحقات بالكامل وفي وقتها».
وإذا زاد سعر بيع الغاز، فستتفاقم الضائقة المالية في أوكرانيا وقد يتطور الموقف إلى حرب غاز جديدة بين كييف وموسكو وتتأثر الإمدادات المتجهة إلى أوروبا، التي تحصل على نحو ثلث احتياجاتها من الغاز من روسيا. وفي ديسمبر، وافقت روسيا علي خفض سعر الغاز الذي تبيعه لكييف بمقدار الثلث إلى 268?50 دولار لكل ألف متر مكعب من 400 دولار كانت أوكرانيا تدفعها منذ عام 2009 بعدما أحجم الرئيس المعزول فيكتور يانوكوفيتش عن توقيع اتفاق تجارة أوروبي، مفضلاً علاقات أوثق مع روسيا.

اقرأ أيضا

«منظمة الصحة» تحذر من الرضا بعد تراجع حالات كورونا