الاتحاد

الإمارات

أمطار غزيرة ومتوسطة على المناطق الشمالية في الدولة

أمطار متوسطة إلى غزيرة في الفجيرة أمس

أمطار متوسطة إلى غزيرة في الفجيرة أمس

شهدت المناطق الشمالية في الدولة أمس تساقط أمطار خفيفة ومتوسطة وغزيرة، وسط توقعات المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل بأن يستمر تأثير حالة عدم الاستقرار الجوي التي تتخللها سحب ممطرة وقد تكون أحياناً رعدية على المناطق الشمالية والشرقية·
وظلت الدولة أمس واقعة تحت تأثير حالة من عدم الاستقرار الجوي، حيث استمر الطقس غائماً جزئياً إلى غائم أحياناً، حيث ازدادت كميات السحب على بعض المناطق خاصة على المناطق الشمالية والشرقية، وشهدت درجات الحرارة أمس انخفاضاً تدريجياً وملحوظاً في درجات الحرارة·
وتوقع المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل أن تستمر حالة عدم الاستقرار الجوي بالتأثير على الدولة خاصة على المناطق الشمالية، يصاحبها سقوط الأمطار التي قد تكون على هيئة أمطار متجمدة على المناطق الشمالية، محذراً المركز من تشكل الصقيع صباح يوم الجمعة على المناطق الداخلية والغربية·
والصقيع هو انخفاض في درجة حرارة الهواء أو التربة إلى الصفر المئوي أو أدنى، ويحدث الصقيع المتحرك عندما تتقدم كتلة هوائية باردة أو جبهة باردة على منطقة ما فينخفض معدل الحرارة اليومي كما تقل السعة الحرارية اليومية، وبسبب تجدد الهواء البارد باستمرار تصعب مقاومة الصقيع المتحرك ومن حسن الحظ أن هذا النوع من الصقيع يحدث غالباً في الشتاء عندما تكون الأشجار المثمرة في طور السكون·
وكان محمد عبدالمحسن، الدكتور في علم البيئة النباتية والزراعية، أوضح سابقاً لـ''الاتحاد'' أن انخفاض درجات الحرارة عن ست درجات يدخل النبات في مرحلة مميتة خاصة إذا تعرضت لحالات الانخفاض في درجات الحرارة لأكثر من أسبوعين·
وقال إن تأثير الصقيع مرتبط بعملية فقد النبات للمياه، وهو ما يتطلب من المزارعين تكثيف حملات الري للنباتات، على أن يتم تجنب الري في ساعات الصباح الباكر والمساء، وتكرار عمليات الري في وسط النهار، أي ما بعد الضحى بما يساعد على استقبال النبات وتعويضه عن كميات المياه التي يفقدها·
وسجلت المحطات التابعة للمركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل حتى صباح أمس في جبل جيس أعلى كمية أمطار تراكمية بواقع 8,6 ملم، و6 ملم في الحمرا، وفي دلما 1,2 ملم، وكل من أبوالبخوش وقرنين 0,4 ملم، وكل من الفقع وداس وغنتوت وطوين 0,2 ملم، وفي واي البيج بلغت 1 ملم·
وفي الوقت الذي أصدر فيه المركز تحذيرات مبكره بهذه الحالة الجوية للسائقين والصيادين ومرتادي البحر، جدد أمس تحذيره داعياً السائقين لأخذ الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار على الطرقات· كما دعا الصيادين ومرتادي البحر بعدم ارتياد البحر خلال اليومين المقبلين لاضطراب البحر·
وكان المركز أوضح بداية الأسبوع الحالي أن الدولة ستتأثر بحالة من عدم الاستقرار الجوي نتيجة للاندفاع التدريجي لكتلة هوائية باردة في طبقات الجو العليا نحو منطقة جنوب الخليج العربي، مصحوبة بامتداد منخفض جوي سطحي، حيث تبدأ تشكيلات من السحب بالظهور على الجزر الغربية تمتد تدريجياً إلى المناطق الساحلية والشمالية على وجه الخصوص·
ويكون الطقس اليوم غائماً جزئياً إلى غائم على بعض المناطق خاصة على المناطق الشمالية والشرقية، يصاحبه سقوط الأمطار على فترات، وقد تكون متجمدة على الجبال المرتفعة صباحاً·
وأفادت نشرة الأرصاد الجوية أن انخفاضاً آخر سيطرأ على درجات الحرارة ليكون الطقس بارداً نهاراً وشديد البرودة ليلاً خاصة على المناطق الداخلية والجبلية، وتكون الرياح شمالية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة ويكون البحر مضطرباً بوجه عام·
ويستمر الطقس غداً الخميس غائماً جزئياً بوجه عام إلى غائم أحياناً على بعض المناطق الشمالية والشرقية، يصاحبه سقوط بعض الأمطار على تلك المناطق، وقد تكون متجمدة على الجبال المرتفعة صباحاً، ليكون الطقس بارداً نهاراً وشديد البردوة ليلاً خاصة على المناطق الداخلية والجبلية·
ويحذر المركز من احتمالية تشكل الصقيع بعد غد الجمعة على بعض المناطق الداخلية الغربية، وتكون الرياح شمالية إلى شمالية شرقية معتدلة إلى نشطة السرعة والبحر يكون مضطرباً إلى معتدل بوجه عام·
وتكون حركة الرياح في المناطق الساحلية، بحسب نشرة المركز، شرقية تتحول إلى شمالية وشمالية غربية في ساعات ما بعد الظهر، فيما تكون شرقية تتحول إلى شمالية شرقية ثم إلى شمالية غربية في ساعات المساء والليل في المناطق الداخلية· وفي المناطق الجبلية، تكون الرياح شمالية إلى شمالية شرقية·
وبلغت درجات الحراراة العظمى أمس في المناطق الداخلية 26 درجة، بينما الصغرى بلغت من 10- 17 درجة، فيما كانت العظمى في المناطق الساحلية 24 درجة والصغرى من 12- 18درجة، وفي المناطق الجبلية بلغت العظمى 18 درجة مئوية، والصغرى بين 3- 13 درجة مئوية·
فيما وصلت درجات الرطوبة العظمى في المناطق الساحلية 99 درجة، أما في المناطق الجبلية والداخلية فقد بلغت 95 درجة·
وفي رأس الخيمة، أدى تساقط الامطار إلى جريان بعض الأودية والشعاب الجبلية في عدد من المناطق النائية، كما أدت غزارة الأمطار في مناطق رأس الخيمة والنخيل والبريرات وغيرها إلى تكدس كميات هائله من المياه في الشوارع قبل أن تبدأ دائرتا الأشغال والبلدية بسحبها·
وتسبب ارتفاع منسوب المياه في الشوارع التي تعاني من سوء خدمات الصرف الصحي إلى تعطل العديد من الحافلات وبلغ في بعض الشوارع لأكثر من40 سنتيمتراً واضطرت محال في منطقة النخيل إلى إغلاق أبوابها بعد أن غمرتها المياه صباح أمس·
وخرج العشرات من المواطنين والمقيمين إلى المناطق الجبلية أمس للتعبير عن فرحتهم بسقوط الأمطار الغزيرة والتي أدت إلى تجمع كميات كبيرة من المياه في واديي البيح والنقب في الوقت الذي جرت فيه العديد من الشعاب الجبلية في مناطق خور خوير وشعم والجير·
وفي الفجيرة أدى هطول الأمطار بشكل متوسط إلى غزير صباح أمس على مناطق إمارة الفجيرة وخورفكان وكلباء إلى جريان الأودية والشعاب الجبلية وتجمع كميات من المياه بالدورات وخلف السدود بالمنطقة الشرقية·
وتركز سقوط المطر على المناطق الجبلية بامارة الفجيرة والساحل الشرقي·
ويذكر أن وزارة البيئة والمياه قامت بإجراء أعمال الصيانة لعدد من سدودها الـ84 المنتشرة في أنحاء مختلفة من الدولة، وذلك عبر إزالة الرواسب والشوائب من بحيرات السدود، استعداداً لموسم الشتاء، بهدف زيادة قدرة السدود على التغذية الجوفية

اقرأ أيضا

«أم القيوين».. حسن الاستقبال وسرعة الإجراءات