الإمارات

الاتحاد

الإدارة العليا للإمارات للهوية تستمع لعرض حول مشروع التسجيل من خلال مكاتب الطب الوقائي

الريسي خلال ترؤسّه اجتماع لجنة الإدارة العليا

الريسي خلال ترؤسّه اجتماع لجنة الإدارة العليا

استمعت لجنة الإدارة العليا لهيئة الإمارات للهويّة لعرض قدّمته الشركة العالميّة المنفذة لمشروع التسجيل من خلال مكاتب الطب الوقائيّ، حول أبرز التطورات ومراحل الإنجاز في هذا المشروع الاستراتيجيّ المهمّ من المشاريع الواردة في استراتيجيّة التسجيل الجديدة.
كما استمعت اللجنة خلال اجتماعها الدوري الرابع عشر برئاسة اللواء أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليّات المركزية بشرطة أبوظبي رئيس اللجنة التنفيذيّة في مجلس إدارة الهيئة إلى عرض آخر حول ملاحظات الأمانة العامة في وزارة شؤون مجلس الوزراء على استراتيجيّة هيئة الإمارات للهويّة 2011 ـ 2013، وهي الاستراتيجيّة التي تمّ إعدادها بالتوافق مع استراتيجيّة الحكومة الاتحاديّة.
وناقش اجتماع لجنة الإدارة العليا، الذي حضره المديرون التنفيذيّون في الهيئة، وعدد من المستشارين والمديرين، الموضوعات والقضايا المدرجة على جدول الأعمال، واتخذ القرارات المناسبة بشأنها.
وقال اللواء الريسي إن اهتمام ودعم القيادة العليا الرشيدة، وتوجيهات الفريق أوّل سموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وليّ عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مجلس إدارة هيئة الإمارات للهويّة، وحرص الفريق سموّّ الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، هي الدافع الحقيقي، والمحفّز الإيجابيّ لأسرة الهيئة نحو تعزيز الجهود التطويرية للارتقاء بالخدمات المقدمة إلى المتعاملين والوصول بها إلى أعلى المستويات، بهدف تحقيق الهدف الاستراتيجيّ للهيئة والمتمثل في تسجيل جميع السكان في بطاقة الهويّة والسجل السكانيّ.
وأشار اللواء الريسي إلى أهميّة مواصلة عقد الاجتماعات الدوريّة للجنة الإدارة العليا للهيئة، والاستمرار في مناقشة كل القضايا والموضوعات التي تهمّ مختلف إداراتها ومراكزها وأقسامها، لا سيّما القضايا المتعلقة بالموظفين، وبمنتهى المسؤوليّة النابعة من إخلاصهم للوطن الغالي وقيادته الرشيدة، مشيراً إلى أهميّة الاستماع إلى الرأي والرأي الآخر بقلوب مفتوحة، تضع المصلحة العليا للوطن وللهيئة فوق كل اعتبار.
كما أبدى رئيس اللجنة التنفيذيّة في مجلس إدارة هيئة الإمارات للهويّة بنوعيّة ومستوى النتائج الإيجابيّة والملموسة التي بدأت تجنيها خطة التطوير التي بدأت الهيئة في تنفيذها قبل نحو ستة أشهر في مختلف إداراتها وأقسامها ومراكزها، والتي من أهمّ ثمارها الواضحة للعيان استراتيجيّة التسجيل الجديدة التي تمّ الإعلان الرسمي عنها خلال الأسبوعين الماضيين، والاستراتيجيّة العامّة للهيئة 2010 ــ 2013، والتي تمّ مؤخراً رفع مسوّدتها الأولى إلى مجلس الإدارة. وأثنى اللواء الريسي على الجهود الطيّبة لمديري المراكز وكل العاملين فيها، ودورهم المهمّ في تسجيل السكان والمقيمين في بطاقة الهوية والسجل السكانيّ، داعياً لجنة الإدارة العليا إلى تقديم الاقتراحات والتوصيات المتعلقة بآليّة التحفيز والتشجيع الماديّ والمعنويّ لكل الموظفين المتميّزين العاملين في مراكز التسجيل، لحثهم على تقديم أرقى الخدمات النوعيّة والمتميّزة إلى الجمهور، وسرعة إنجاز المعاملات، وابتكار الأساليب التي تُسهم في الارتقاء بخدمة المتعاملين، الذين يستحقون أرقى الخدمات النوعيّة وأكثرها تميّزاً.
وبدوره، أعرب الدكتور المهندس علي محمد الخوري نائب رئيس لجنة الإدارة العليا لهيئة الإمارات للهويّة، عن اعتزاز أعضاء اللجنة والعاملين في الهيئة بدعم مجلس الإدارة لكل المشاريع التي تنفذها الهيئة.

اقرأ أيضا