دبي (الاتحاد) أكد سعيد عبيد الطنيجي نائب رئيس اتحاد الكرة رئيس اللجنة التنفيذية للمباراة النهائية لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للموسم أن الشعار الذي ستحمله المباراة النهائية للكأس الغالية هو شعار عام الخير، انسجاماً مع المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لعام 2017، وتماشياً مع المبادرات الخيرية والإنسانية التي تم إطلاقها في مختلف المؤسسات والهيئات الحكومية والخاصة، تفعيلاً لهذه المبادرة الإنسانية العالمية. جاء ذلك خلال الاجتماع الأول الذي عقدته اللجنة التنفيذية للمباراة النهائية لكأس رئيس الدولة، أمس الأول بمقر الاتحاد بدبي، برئاسة سعيد عبيد الطنيجي نائب رئيس الاتحاد رئيس لجنة المسابقات، وعضوية كل من هشام الزرعوني، وأمل بوشلاخ عضوي مجلس الإدارة، وإبراهيم النمر الأمين العام بالوكالة، وناصر بن ثعلوب مدير مكتب رئيس الاتحاد، وميشيل جاي نائب مدير المسابقات، إلى جانب عبد الله الكنزي السكرتير التنفيذي للاتحاد مقرراً للجنة. وأضاف الطنيجي، أن الاجتماع ناقش التحضيرات المختلفة للإعداد للمباراة النهائية لكأس رئيس الدولة، والتي سيحتضنها استاد مدينة زايد الرياضية في 18 مايو المقبل، وأكد رئيس اللجنة متابعة واهتمام المهندس مروان بن غليطة بضرورة إبراز المباراة النهائية بالشكل والمضمون الذي يتناسب والاسم الغالي والكبير الذي تحمله هذه البطولة وإخراج الحدث بالشكل المطلوب، كما ناقش المجتمعون عدداً من الموضوعات المدرجة، من بينها الفعاليات والمبادرات المصاحبة للمباراة النهائية. وأكدت اللجنة في اجتماعها ضرورة التواصل مع رعاة البطولة والمباراة النهائية من الشركات والمؤسسات لضرورة تنسيق الجهود وتوزيع الأدوار، في ظل حرص اللجنة على تنظيم فعاليات مميزة تصاحب المباراة النهائية، خاصة في الجانب المجتمعي والإنساني والخيري الذي سيكون شعاراً للمباراة، ومن المقرر أن تعقد اللجنة اجتماعات دورية قادمة لمناقشة بعض الترتيبات ومتابعة التحضيرات الجارية، خاصة بعد نهاية الدور نصف النهائي، والذي سيتحدد بعده فريقا نهائي الكأس الغالية. وتقدم الطنيجي بالشكر لوسائل الإعلام المختلفة على دعمها الدائم والمتواصل لمباريات كأس صاحب السمو رئيس الدولة، والمباراة النهائية بشكل خاص والفعاليات المصاحبة لهذه المباراة، مؤكداً الدور الكبير الذي يضطلع به الإعلام كشريك رئيس لاتحاد الكرة في هذه البطولة والمسابقات الأخرى. كما تقدم الطنيجي وأعضاء اللجنة، بالشكر إلى إدارة مدينة زايد الرياضية على دعمها ومساهمتها الدائمة في إنجاح حدث المباراة النهائية للكأس الغالية ودورهم الكبير في تذليل كل العقبات والصعوبات التي تقف في طريق نجاح هذا الحدث الرياضي الوطني المهم. جدير بالذكر أن دور نصف النهائي سيلعب يومي 19 و20 أبريل المقبل، حيث سيتواجه الشارقة مع الوحدة في اليوم الأول على ملعب آل مكتوم بنادي النصر، بينما يتواجه النصر وحتا في اليوم الثاني على استاد راشد بالنادي الأهلي.