الاتحاد

الرياضي

كأس رئيس الدولة للصيد بالصقور أكتوبر المقبل

جانب من منافسات الصيد بالصقور في أبوظبي (تصوير حميد شاهول)

جانب من منافسات الصيد بالصقور في أبوظبي (تصوير حميد شاهول)

مصطفى الديب (أبوظبي) - كشف مجلس أبوظبي الرياضي النقاب عن تنظيم بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، التي ستنطلق خلال شهر أكتوبر المقبل وتستمر حتى فبراير 2014 حيث ستقام التصفيات النهائية للحدث.
جاء الإعلان عن تفاصيل البطولة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد الخميس الماضي بمقر المجلس بأبوظبي، بحضور محمد إبراهيم المحمود نائب رئيس الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، وفهد علي مدير الفعاليات بالمجلس، وممثلي نادي صقارى أبوظبي.
وتأتي إقامة البطولة الأولى من نوعها في المنطقة بعد النجاح الكبير الذي حققته مسابقات أبوظبي للصيد بالصقور التي استضافتها منطقة صبخة الصرامي بالوثبة الشهر الماضي، بمشاركة واسعة من صقاري الدولة من الإمارات السبع.
3 فئات
وتضم البطولة ثلاث فئات هي التلواح وتدريب الصقور بالبالون وتدريب الصقور بالطيران اللاسلكي، كما ستشهد البطولة إقامة فئة الشيوخ التي تم تخصيصها لأصحاب السمو الشيوخ الراغبين في المشاركة خلال الحدث الغالي.
وأعلن محمد إبراهيم المحمود عن تفاصيل البطولة، وقال: تم رصد 13,5 مليون درهم جوائز للفائزين، كما أعلن عن فتح باب المشاركة أمام الجميع من الراغبين في المشاركة في هذا الحدث الكبير سواء من داخل الدولة أو من خارجها.
وكشف المحمود عن تخصيص جائزة قيمة سيتم منحها لأفضل صقار خلال الحدث، بهدف تحفيز جميع المشاركين على الظهور بأفضل المستويات فضلاً على الاستعداد للمشاركة بقوة من خلال تجهيز كافة لوازم الصيد بالصقور.
اسم غال
وأضاف: إقامة هذا الحدث وهو يحمل اسما غاليا على نفوس الجميع جاء إيماناً ويقيناً بأهمية الرياضات التراثية في الدولة وضرورة تفعيلها بشكل دوري بناء على توجيهات القيادة الحكيمة، التي تؤكد دوماً من خلال مثل هذه الفعاليات اهتمامها البالغ بموروثات الأجداد والآباء.
وعبر المحمود عن سعادته البالغة بإقامة هذه البطولة، وقال: البطولة وهي تحمل اسم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، تتضاعف قيمتها، لاسيما وأن سموه يسعى دائماً للحفاظ على كافة الرياضات التراثية، من خلال إقامة مثل هذه البطولات ودعمها سواء من خلال الدعم المادي أو الدعم اللوجيستي، وأشار إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي سيوجه كل طاقاته لإنجاح هذه البطولة، لاسيما وأن النجاح الكبير الذي تحقق خلال مسابقات أبوظبي للصيد بالصقور نهاية العام الماضي ضاعفت من المسؤولية الملقاة على المجلس.
وأكد المحمود أن مجلس أبوظبي الرياضي بالتعاون مع اللجنة المنظمة سيحاولان بكل الطرق تجنب السلبيات التي حدثت خلال مسابقات أبوظبي للصيد بالصقور، مشيراً إلى أن أي بطولة دائماً ما يوجد بها إيجابيات وسلبيات، وقال: سنحاول بشتى الطرق المضي قدماً في تطوير كل ما هو إيجابي وتجنب كل ما هو سلبي بالاستفادة منه وجعله أمام أعيننا دائماً للاستفادة منه.
الحدث الأول
وتابع: من دواعي سرورنا أن يكون الحدث الأول الذي يتم الإعلان عنه في العام الجديد هو حدث يحمل اسم صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، الشيء الذي يجعل الجميع أمام مسؤولية كبيرة لاسيما وأن الكل تعود على نجاح منقطع النظير في كل البطولات التي تحمل اسم سموه، واعداً بأن يرى الجميع بطولة فريدة من نوعها كونها الأولى من نوعها على مستوى الدولة والخليج ومنطقة الشرق الأوسط بشكل عام.
وأضاف: من دون شك نحن في مجلس أبوظبي الرياضي سنبذل قصارى جهدنا من أجل خروج البطولة بالشكل الذي يليق بها. وأكد أن سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي طالب بضرورة تسخير كافة إمكانيات المجلس من أجل المساهمة في نجاح كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور، كون أن البطولة واحدة من أهم البطولات التي جاءت من أجل هدف سام هو الحفاظ على تراث الأجداد، حيث يضعه صاحب السمو رئيس الدولة دائماً ضمن أولوياته في الشأن الرياضي.

اقرأ أيضا

الجديد: فوز أبوظبي شرف كبير