الإمارات

الاتحاد

تجربة بلدية أبوظبي تحت مجهر «أمانة القصيم»

أبوظبي (الاتحاد) - بحثت بلدية مدينة أبوظبي، ووفد من أمانة منطقة القصيم، سبل تعزيز التعاون المشترك وتبادل الخبرات، وذلك خلال استقبال محمد العامري مدير إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية، ومحسن الجابري مدير إدارة التخطيط الاستراتيجي، ومحمد عتيق الهاملي، مدير إدارة التميز وإدارة الأداء، بحضور المستشار عادل حسين آل ربيعة، مدير مكتب التسويق والاتصال المؤسسي، وعدد من مهندسي البلدية، وفداً من منطقة أمانة القصيم في المملكة العربية السعودية.
ضم الوفد السعودي المهندس صالح بن عبد الله الضالع رئيس بلدية محافظة عيون الجواء، والمهندس عبد العزيز محمد المهوس مدير عام الحدائق والتجميل بأمانة منطقة القصيم، وذلك ضمن إطار حرص الجانبين على توطيد أواصر التعاون، والاطلاع على التجارب الناجحة لدى الجانبين. وقدمت بلدية مدينة أبوظبي خلال اللقاء تجربتها المتميزة الخاصة في مجالات عدة، شملت قطاع التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء، وإدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية.
وقد رحب ممثلو البلدية بالوفد الشقيق، مؤكدين حرص بلدية مدينة أبوظبي على مد جسور التعاون مع الهيئات والمؤسسات المميزة في الدولة العربية الشقيقة، وفي أنحاء العالم كافة، والسعي الدائب نحو تعزيز تبادل التعاون والتنسيق والخبرات والمعلومات، لما له من أثر في الارتقاء المستمر بالأداء وبجودة الخدمات، والاستفادة من الخبرات المميزة والناجحة في هذا الشأن.
وتضمن الاجتماع إطلاع الوفد السعودي الشقيق على تجربة بلدية مدينة أبوظبي في مجال التخطيط الاستراتيجي وإدارة الأداء والتجارب الرائدة التي خطتها بلدية مدينة أبوظبي على صعيد تطوير الخدمات العامة الموجهة إلى المجتمع، وكذلك النهضة الزراعية الشاملة.
وتطرق الاجتماع إلى الخطة الاستراتيجية لبلدية مدينة أبوظبي، والقائمة على مرتكزات عدة، أهمها الأجندة السياسية للحكومة، الخطة العمرانية والاقتصادية للحكومة، أولويات وأهداف وتوجهات الحكومة، النظام البلدي، التشريعات والقوانين واللوائح، وخطة الإمارة. من جانبها، قدمت إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية في بلدية مدينة أبوظبي عرضاً شاملاً أمام الوفد السعودي، شملت أهداف إدارة الحدائق والمتنزهات، ومن ضمنها المساهمة في تحقيق رؤية البلدية، حيث تقوم إدارة الحدائق والمتنزهات الترفيهية من خلال تنفيذها وإشرافها على مشاريع الزراعة التجميلية بدعم المبادرات كافة التي تستهدف التطوير والتنسيق مع الشركاء الاستراتيجيين ضمن المخطط الاستراتيجي لمدينة أبوظبي 2030.
من جانبه، عبر وفد أمانة منطقة القصيم عن تقديره للتطور الكبير الذي شهدته الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي بشكل خاص، معبرين عن إعجابهم بالإنجازات والأدوار التنموية والخدمية التي تقوم بها بلدية مدينة أبوظبي، مشيدين بالنهضة الزراعية التي حققتها أبوظبي على الصعد كافة، كما أكد الوفد الضيف أهمية تعزيز علاقات التواصل والشراكة والتعاون للاستفادة من الخبرات المتبادلة وتطوير آليات الأداء، وصولاً إلى خدمات فعالة تلبي احتياجات ومتطلبات العملاء.

اقرأ أيضا

"الثقافة والسياحة" بصدد إصدار لوائح تنظيمية لبيوت العطلات في أبوظبي