الاتحاد

الرياضي

البطولة تعكس اهتمام القيادة الرشيدة بتراث الأجداد

أبوظبي (الاتحاد) - قال سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي إن رياضة الصيد بالصقور بالدولة تحظى بدعم واهتمام كبيرين من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، انطلاقاً من حرص سموه على النهوض برياضة الآباء والأجداد، والتي لها مكانة خاصة لدى أبناء الدولة ومحبي هذه الرياضة.
وأوضح سموه أن مسابقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للصيد بالصقور تشكل حدثاً بارزاً ومميزاً في مسيرة الرياضات التراثية ومكانتها الغالية عند أبناء الامارات، مؤكداً سموه أنها سوف تشق طريقها بنجاح كبير انطلاقاً من الاسم الغالي الذي تحمله وارتباطها الوثيق بمكانة صاحب السمو رئيس الدولة في قلوب أبناء الامارات. وأشار سموه إلى أن مسابقات الصيد بالصقور تحظى بشعبية كبيرة لما تمثله من رياضة من تراث الأجداد والآباء، والتي لابد من دعمها في مسيرة الأجيال القادمة والعمل على تعزيز حضورها وتسخير كل الإمكانيات لتبقى حاضرة كرمز تراثي ورياضي تفتخر به الأجيال. وأكد سموه على ضرورة حماية التراث وتاريخ الإمارات المرتبط بالثقافة الصحراوية وأثره في تحقيق الاستدامة البيئية والإنسانية والاجتماعية، والسعي الدائم لتكريس التنمية والتقدم بمسيرة الرياضات التراثية من خلال إقامة وتنظيم مثل هذه المسابقات التي تعزز التواصل بين جميع الصقارين لممارسة هواياتهم في المحافل التراثية الهادفة للفخر والاعتزاز بتراثنا الرصين.
وأكد سموه أن مجلس أبوظبي الرياضي يعمل في مسار واحد هو تنمية جميع الرياضات التي تصب في مصلحة أبناء الوطن، وبمثابة بوابة الدعم التي نسعى من خلالها للوصول لكافة المهتمين بالرياضات التراثية. وأضاف سموه: من دون شك الجميع انتظر طويلاً من أجل جمع المهتمين بهذه الرياضة التراثية تحت سقف واحد وفي بطولة دورية تقام بشكل سنوي.

اقرأ أيضا

الظفرة وعجمان.. «النغمة الغائبة»