الاتحاد

الإمارات

الأميرة هيا : توظيف التكنولوجيا وأساليب التعليم غير التقليدية ينمي مهارات الأطفال

أكدت حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سمو الأميرة هيا بنت الحسين أن توظيف التكنولوجيا وأساليب التعليم المتطورة غير التقليدية في تثقيف الأطفال وتوسيع مخيلتهم يلعب دوراً أساسياً في تنمية مهاراتهم وقدرتهم ونموهم بما يتناسب مع التطورات التي تشهدها حياتنا اليوم·
وقالت الأميرة هيا خلال افتتاح أحدث وأكبر قبة سماوية في الدولة بمدينة الطفل في دبي إن التعليم من خلال توظيف أساليب اللعب المتنوعة والترفيهية يحفز الأطفال على التفاعل والتفكير وبالتالي ينمي قدراتهم الذهنية·
وتم تطوير القبة السماوية مؤخراً بإضافة منظومة تعليمية ترفيهية مجهزة بأحدث نظام عرض رقمي ثلاثي الأبعاد في العالم·
وحضرت الأميرة هيا بنت الحسين عرضاً في القبة السماوية التي تتسع لـ100 شخص تلا ذلك ورش عمل متنوعة مصاحبة لحفل الافتتاح منها ورشة ''النجم الأسود'' وورشة ''واحة في الفضاء'' المقامة في منطقة الفضاء بالمدينة·
وأبدت سموها إعجابها بالورش والعروض التي تقدمها المدينة للأطفال حيث تتسم بالحداثة والتقنية والفاعلية بإشراك الأطفال فيها ونقل المعلومات لهم بأسلوب شيق· وكان من بين الحضور مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية والمهندس حسين لوتاه مدير عام بلدية دبي وممثل عن وزير التربية والتعليم·
ويتيح نظام القبة المتطور الفرصة للأطفال لاكتشاف أسرار الكون والمجموعة الشمسية بالإضافة إلى جوانب تعليمية متعددة تتعلق بمختلف جوانب الحياة تمت ترجمتها إلى عروض رقمية تفاعلية تستخدم تأثيرات بصرية وصوتية ثلاثية الأبعاد·
وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي والتي دعا فيها سموه جميع دوائر حكومة دبي إلى تحقيق ما هو متميز في جميع الأصعدة سعت مدينة الطفل إلى تبني تنفيذ مشروع تطوير القبة السماوية بالاعتماد على كادرها المحلي بشكل كامل محققة إنجازاً متميزاً في صعيد توفير النفقات وتعزيز خبرات مواردها البشرية حيث تم توفير ما يقارب 70 بالمائة من قيمة المشروع الفعلية مقارنة بما تم تقديمه من عطاءات من قبل الشركات الخارجية

اقرأ أيضا