عربي ودولي

الاتحاد

وزير لبناني يتوقع تأجيل انتخابات البلدية

بدأت المعارك الانتخابية البلدية في لبنان تسيطر على الساحة السياسية وتؤشر الى معارك “كسر عظم” بين فريقي 8 و14 مارس، لتعيد الى الاذهان الاجواء المضطربة التي عاشها اللبنانيون خلال الانتخابات النيابية عام 2008. وكشف وزير العدل اللبناني ابراهيم نجار ان المجلس الدستوري يرفض الغاء الانتخابات البلدية، وله صلاحية إبطال أي قانون بموجبه تلغى الانتخابات.

وقال الوزير نجار إن “هناك اجتهادا صادرا عن المجلس الدستوري يبطل القانون الذي بموجبه تلغى مؤقتا الانتخابات البلدية، لكنه ميز بين التأجيل التقني والتأجيل لفترة سنة أو اثنتين وهو أمر مختلف كليا”.
واعتبر أنه “من الصعب إن لم يكن من المستحيل إجراء هذه الانتخابات في يوم واحد”. وطالب الوزير نجار بـ”إجراء الانتخابات البلدية في موعدها أي في خلال المهل التي تم اقرارها من وزارة الداخلية”، مشيرا الى أن “الوزارة قد ترجئ الاستحقاق لشهر واحد”، داعيا القوى السياسية والمرشحين الى “الترشح ضمن المهل القانونية باعتبار أن القوائم الانتخابية باتت جاهزة”.

اقرأ أيضا

إسبانيا تسجل 832 وفاة بكورونا في يوم واحد