الاتحاد

الإمارات

نهيان بن مبارك يكرم الشركاء الاستراتيجيين والفائزين بجائزة اليوم الوطني

دبي (وام) - كرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الرعاة والشركاء الاستراتيجيين للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والفائزين بجائزة اليوم الوطني الثاني والأربعين، وذلك خلال الحفل الذي أقيم تحت رعاية معاليه بمقر الهيئة في دبي بحضور الشيخ عبدالله الشرقي والشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان والشيخ سالم بن سلطان القاسمي.
كما حضر الحفل معالي حميد بن محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم ومعالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة، وكل من إبراهيم عبدالملك الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ومروان الصوالح وكيل وزارة التربية والتعليم ومحمد محمد صالح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والمياه ونخبة من كبار المسؤولين والقيادات الرياضية في الدولة.
وأعرب معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان في كلمته خلال الحفل عن سعادته، بما حققه الشركاء من إنجازات متميزة خلال العام الماضي، وقال: “أحييكم في هذا الاحتفال الذي نكرم فيه الشركاء من مختلف مؤسسات المجتمع سواء الاتحادية أو الحكومية أو الخاصة وهي الجهات التي قدمت الدعم سواء كان ماديا أو معنويا، وذلك من أجل تحقيق الأهداف الاستراتيجية لخدمة الوطن”.
وكرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان خلال الحفل وزارات الداخلية والتربية والتعليم والصحة وشؤون الرئاسة والثقافة والشباب وتنمية المجتمع والقيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وشرطة دبي واللجنة الأولمبية ومجلس دبي الرياضي ومجلس الشارقة الرياضي والهيئة الاتحادية للكهرباء والمياه والمركز الوطني للإحصاء وهيئة تنظيم الاتصالات وجائزة حمدان بن محمد للأداء الحكومي المتميز وبلدية دبي ودائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي ودائرة التنمية الاقتصادية بدبي وجمعية الإمارات للتخطيط الاستراتيجي.
كما كرم معاليه الفائزين بجائزة اليوم الوطني 42 والتي فاز فيها بالمركز الأول لجائزة النادي المتميز نادي الرمس الثقافي الرياضي وفي فئة المؤسسات التعليمية فريق الجامعة الأميركية في الشارقة.
وقال معالي وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في كلمته إنه في هذا اليوم الذي يتم فيه تكريم الشركاء الاستراتيجيين والفائزين بجائزة اليوم الوطني الـ42 نعمل على تسليط الضوء على من قاموا بالعمل الجاد والمخلص في سبيل رفعة الوطن. ووجه معاليه الشكر لكل من كان له دور حيوي في دعم مسيرة الدولة، موضحا أن ذلك دليل على الانتماء الحقيقي للوطن والعمل على نشر ثقافة التسامح في دولة الإمارات وإرسالها للعالم والسعي من أجل بناء قدرات أفضل للمجتمع ومواجهة التحديات المختلفة.
وتمنى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان في كلمته أن تكون الشراكة نموذجا للعمل الواحد.. وقال “أدعوكم لمزيد من النجاح والتميز حتى تصبح الكفاءة أكبر والعمل أكثر تميزا، وأن الانتماء والشعور بالمسؤولية لهذا الوطن مسؤولية علينا جميعاً، وما شهدته فعاليات التنظيم لليوم الوطني الـ42 قد جاءت من خلال اعتزازكم بالدور الوطني، وهو ما يعزز الخير والنماء لبلادنا، حيث جاء ذلك من خلال دعم القيادة الحكيمة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإخوانهما أصحاب السمو حكام الإمارات والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة “.. ودعا الجميع إلى مزيد من العمل والتطوير حتى يظل اسم الإمارات عاليا خفاقا. وأكد إبراهيم عبدالملك أن جميع المبادرات وحفلات التكريم التي تنفذها الهيئة للموظفين المتميزين والشركاء الاستراتيجيين تعد من أهم الأنشطة والفعاليات التي تقوم بها الهيئة وجزءا أساسيا من العمل المجتمعي المشترك.
وأشار إلى أن العمل المشترك مسؤولية جميع المؤسسات بمختلف أنواعها من أجل رفعة الوطن وسواء كان هذا العمل من قبل المؤسسات الاتحادية أو الحكومية أو الخاصة وأن أهم ما نعتز به في دورنا كقطاع للشباب والرياضة هو توجيه الشكر وتكريم العاملين الذين يسهمون في العديد من المبادرات، حيث إن العمل المشترك يعمل على توفير أوجه أفضل ويحفز للحصول على نتائج إيجابية وهو ما قد كان خلال العام الماضي، حيث يسهم بشكل أو بآخر في المساهمة في تعميق العلاقات المتميزة بين الشركاء.

تكريم موظفي «الشباب والرياضة» المتميزين والمبدعين

كرم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع موظفي الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة الفائزين بجائزة التميز الوظيفي وكذلك الموظفين المبدعين. وحاز على جائزة الموظف المتميز في مجال الإشراف خالد عبدالله آل حسين مدير إدارة الشؤون الرياضية والموظف المتميز في المجال التخصصي طارق عبدالعزيز الشميري منسق إعلامي، والموظف المتميز في المجال التقني شيخة أحمد “مبرمج تقني”، والموظف المتميز في المجال الإداري عبدالله حسن بني ياس “إداري”. وفي مجال الموظفين الجدد حصلت خلود عبدالباسط الحمادي مدير مركز فتيات رأس الخيمة على أفضل موظفة متميزة، وفي جائزة الموظف المتميز لمجال خدمة المتعاملين حصلت أسماء جاسم مبارك “إداري مساعد” على أفضل موظفة. كما تم تكريم إدارة التربية الرياضية بجائزة الإدارة المتميزة وتسلمها عبدالمحسن الدوسري الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة.

اقرأ أيضا

خادم الحرمين يستقبل عبدالله بن بيه