الاتحاد

عربي ودولي

«الجامعة» تؤكد أهمية التوصل إلى حل يضمن وحدة سوريا

القاهرة (وكالات)

أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، أمس، ضرورة تحمل جميع الأطراف لمسؤولياتها الوطنية من أجل الوصول إلى حل سياسي يضمن الحفاظ على سوريا الموحدة المستقلة ذات السيادة ويحقق تطلعات الشعب السوري وينهي معاناته المستمرة. وقالت الجامعة العربية في بيان، إن ذلك جاء خلال لقاء أبو الغيط مع رئيس الهيئة العليا للتفاوض السورية نصر الحريري على رأس وفد من الهيئة ضم أعضاء من منصات المعارضة المختلفة.
وأضاف البيان أن أبو الغيط شدد خلال اللقاء على إدانة التصعيد العسكري المكثف الذي تشهده الغوطة الشرقية في الفترة الأخيرة والذي نتج عنه سقوط أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين، معبراً عن دعم الجامعة العربية للمسار الذي تقوده الأمم المتحدة في جنيف.
وأشار إلى أن الأمين العام للجامعة العربية استمع من رئيس وأعضاء الوفد لتقييم شامل حول الوضعين الميداني والسياسي وأسباب تعثر تشكيل اللجنة المنوط بها بحث القضايا المتعلقة بالدستور.
وأشاد أبو الغيط في هذا السياق برؤية المعارضة وبجهدها في مخاطبة جميع الأطراف الإقليمية والدولية لعرض وجهات نظرها معرباً عن أمله في أن يجري حوار سياسي حقيقي بين النظام والمعارضة على أساس القرار الأممي 2254 وبيان جنيف1 باعتبار أن هذا الحوار هو وحده الكفيل بإحلال سلام حقيقي وقابل للاستدامة في سوريا.

اقرأ أيضا

ترامب: تمديد جولة مفاوضات التجارة مع الصين بعد تحقيق تقدم