الرياضي

الاتحاد

القادسية يبدأ رحلة الدفاع عن اللقب بمواجهة الساحل

القادسية حامل اللقب في مواجهة الساحل اليوم (من المصدر)

القادسية حامل اللقب في مواجهة الساحل اليوم (من المصدر)

إيهاب شعبان (الكويت) - تنطلق اليوم منافسات بطولة كأس الاتحاد الكويتي لكرة القدم بست مباريات، ويبدأ القادسية حامل اللقب في مواجهة الساحل، فيما يلعب الكويت مع الجهراء، والشباب مع كاظمة، والنصر مع السالمية، والعربي مع خيطان، والتضامن مع اليرموك، وتقام جميع المباريات بغياب اللاعبين الدوليين، وقد سمح اتحاد كرة القدم بالقوائم المفتوحة لكل الفرق، للاستعانة باللاعبين الشباب والناشئين في هذه البطولة، ويسمح بخمسة تبديلات في المباراة لكل فريق.
وتشهد مباريات هذه البطولة ندية كبيرة في المباريات، حيث تفتقد الفرق الكبرى أبرز لاعبيها وذلك بسبب تواجدهم في المنتخبات، الأمر الذي يعطي الفرق الصغيرة فرصة التحدي والمقاومة من أجل إحراج الفرق الكبرى، كما تعد هذه البطولة فرصة ممتازة أمام الصاعدين لاثبات الوجود من أجل التواجد المستمر في التشكيلات الأساسية لفرقهم، وشهد الموسم الماضي بروز أكثر من لاعب، ومن بينهم اللاعب الموهوب سيف الحشان وزميله سلطان العنزي مع القادسية، وهما الآن من الأعمدة الأساسية لفريق القادسية والمنتخب الأول، وكذلك الحال بالنسبة لشريدة الشريدة وسامي الصانع مع الكويت، وأحمد إبراهيم مع العربي.
من ناحية أخرى، حددت لجنة المسابقات باتحاد كرة القدم موعد انطلاق مباريات دوري الذهاب والإياب للدور ربع النهائي لكأس الأمير، حيث تقام جولة الذهاب في الخامس والعشرين من الشهر الجاري، بينما يقام الإياب في الخامس عشر من الشهر المقبل. يذكر أن قرعة الدور ربع النهائي للبطولة قد أسفرت عن أربع مواجهات تجمع بين القادسية مع الفحيحيل، العربي مع الصليبخات، السالمية مع الكويت، والنصر مع الجهراء.
وبسبب ضغط المباريات على القادسية الذي يواجه الحد البحريني 12 مارس الجاري في كاس الاتحاد الآسيوي، طلب محمد إبراهيم المدير الفني للفريق من إدارة ناديه مخاطبة اتحاد كرة القدم لتأجيل مباراته أمام اليرموك، التي من المقرر إقامتها الاربعاء المقبل في الدوري، وهي مؤجلة أصلا من الجولة 17، وذلك لاراحة لاعبي القادسية المشاركين مع «الأزرق» غداً في مباراته أمام إيران في ختام تصفيات كأس آسيا 2015، حيث يعودون إلى الكويت الثلاثاء المقبل، ولا يوجد الوقت الكافي لإراحتهم.
من جانبه، يواجه فريق الكويت ضغط المباريات، فقد أجرى الفريق أمس الأول بعد انتهاء الإجازة الممنوحة للاعبين والتي استمرت يومين بعد انتهاء مباراة الفريق أمام النجمة اللبناني الثلاثاء الماضي ضمن منافسات المجموعة الثانية لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي والتي انتهت بفوز الفريق 2-1، وهو سيواجه الجهراء اليوم في كأس الاتحاد، قبل مباراته أمام الجهراء بعد غد، والمؤجلة من الجولة الـ 16 من الدوري، ومن ثم اللقاء الذي يجمع الفريق أمام السالمية ضمن الجولة الـ 19 للدوري، قبل أن يغادر بعدها إلى سلطنة عمان لمواجهة فنجاء ضمن الاستحقاق الآسيوي.
ووضع الجهازان الفني والإداري في الاعتبار ضغط المباريات للمرحلة المقبلة، وخصوصا من الناحية النفسية والمعنوية بعد فقدان صدارة الدوري لمصلحة القادسية بفارق الأهداف، حيث لم يعد هناك مجال لهدر مزيد من النقاط وتضاعفت المسؤولية وسط حالة من القلق بعد مداهمة الإصابات للاعبين شادي لهمامي وسامي الصانع، اللذين يعدان من العناصر الأساسية لينضما إلى قائمة الإصابات التي تضم ناصر القحطاني وفهد عوض المتواجد مع «الأزرق» في إيران.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية